رئيس التحرير: عادل صبري 06:19 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مدحت محى الدين يكتب: "ونوس"

مدحت محى الدين يكتب: "ونوس"

08 يوليو 2016 15:09

من أروع مسلسلات رمضان 2016 ، وأحد أهم عناوين الإبداع فى مجال الدراما المصرية ، " ونوس " مأخوذ عن الرواية العالمية " فاست " وتمت صياغتها بشكل يتناسب تماما مع مجتمعنا الشرقى ، عمل تجد فيه الإبداع على مستوى الكتابة والتمثيل والإخراج ومن أجمل الأشياء أنه اهتم بأدق التفاصيل وكل تفصيلة لها مغزى ومعنى ، فالأشيف كان للمبدع يحيي الفخرانى بتعبير وجهه الجميل الذى يعرفك على الشخصية التى يلعبها وبالخلفية مدينة الملاهى التى تدل على لهو الشيطان بالبشر ، وتترات المسلسل وما احتوت عليه من صور من كتاب " الكوميديا الإلهية دانتى " ولكل صورة منهم معنى ، وإبداع الفنانة هالة صدقى التى لم يسبق أن رأيناها فى دور مثل هذا ، والفنان المتألق نبيل الحلفاوى ذو الموهبة المتميزة والذى قدم دويتو رائع مع الفنان يحيي الفخرانى ومثلا معاً أجمل المشاهد المليئة بالعبارات ذات المعنى ، مثل المشهد الذى انتقد فيه "ونوس " تربية عزيز ابن ياقوت فقال له ياقوت " هو مين اللى خلاهم كده أنا والا انت ؟ " فرد عليه ونوس " وأنا إيه وانت إيه ؟!! " دليل على أن الإنسان شيطان نفسه .

ولا أستطيع ألا أتذكر الحلقة الأخيرة وكم الدروس المستفادة منها حيث وضح لنا الكاتب والفنانين الرائعين يحيي الفخرانى ونبيل الحلفاوى أن أمر الإنسان بيد الله وحده ، وأن الدعاء قادر على رد القضاء وعلى ألا يكون الإنسان بدعاء ربه شقيا ، حيث أن الدعاء هو الذى أفلت "ياقوت " من قبضة " ونوس " وفى هذا المشهد يظهر بشدة إبداع المخرج شادى الفخرانى الذى استطاع أن يجسد غضب " ونوس " الشديد عندما رفض " ياقوت " الإمضاء على عقد تسليم روحه للشيطان فتم تصغير المنضدة الطويلة التى كانوا يجلسون عليها ليقرب ونوس ياقون منه بعدما صرخ قائلاً " نعم ؟!" .

وبعد وفاة " ياقوت " انفجر " ونوس " غاضباً فى مونولوج رائع واصفاً فيه غيظ الشيطان وحقده على الإنسان وغيرته الشديدة منه ، لأن الشيطان مغرور لكونه مخلوق من نار والإنسان مخلوق من طين ، ومع ذلك فالشيطان مصيره جهنم وبئس المصير وليس عنده أى مجال للتوبة ، بعكس الإنسان الذى أنعم عليه الله _ عز وجل _ بفرصة للإستغفار والتوبة إلا من اتخذ الشيطان ولياً والعياذ بالله ، ولذلك أخذ الشيطان على نفسه الوعد بإغواء البشر ليجد من يخلد معه فى جهنم .

كل هذه التفاصيل لم يتركها مسلسل " ونوس " والذى انتهى نهاية مرضية ومنطقية بعد صراع من أول حلقة بين الإنسان وشيطانه ، وفريق عمل المسلسل ارتقى بالفعل بالدراما المصرية وأتمنى بالفعل أن يحذو جميع من هم بالمجال الفنى حذو فريق العمل ، لنجد الرقى بالدراما المصرية وتنتهى ظاهرة المسلسلات والأفلام التى أساءت لسمعة مصر ، وأتمنى أن نجد فى السنوات القادمة جميع المسلسلات والأفلام المصرية " ونوس " .


اقرأ أيضًا:
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان