رئيس التحرير: عادل صبري 11:51 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الشكوك تحاصر هجوم البرازيل قبل كوبا أمريكا

الشكوك تحاصر هجوم البرازيل قبل كوبا أمريكا

وكالات - إفي 06 يونيو 2015 07:23

أنهى المنتخب البرازيلي المرحلة الاولى لمعسكره في مدينة ترسوبوليس، على بعد 100 كلم من ريو دي جانيرو، استعدادا لبطولة كوبا أمريكا.

وأحاطت الشكوك في المرحلة الاولى من المعسكر بهجوم الفريق الذي غاب عنه نيمار ودوجلاس كوستا لالتزامهما مع فريقيهما، في حين شارك ايفرتون ريبيرو اليوم في أول مران له مع زملائه.

وتدرب روبينيو الذي يعاني من آلام في الركبة على دراجة في قاعة الالعاب البدنية.

وقسم المدير الفني كارلوس دونجا اللاعبين لمجموعتين وخاضتا التدريب في منتصف الملعب.

وظهرت بشكل كبير من التقسيمة، التشكيلة التي سيستعين بها المدير الفني في مباراة المكسيك الودية يوم الاحد المقبل والتي ستكون قبل الاخيرة للمنتخب قبل الذهاب لخوض منافسات كوبا أمريكا في تشيلي.

ولم يشهد خط الدفاع مفاجآت بالمقارنة بالمبارايات السابقة، وضم دانيلو وميراندا، وديفيد لويز، وفيليبي لويس، أمام الحارس جيفرسون.

وإلى جانب فرناندينيو، الذي يعد أساسيا في خط الوسط في تشكيلة دونجا، جرب المدير الفني خلال لفترة طويلة من المران كل من الياس، وفيليبي كوتينيو، وويليان والمهاجم دييجو تارديلي.

ويتبقى مركز في التشكيل الاساسي لمباراة المكسيك، التي ستقام على ملعب اليانز بارك، معقل نادي بالميراس في مدينة ساو باولو.

وقد يقع اختيار دونجا على المهاجم روبرتو فيرمينو، إذا كان يريد إعطاء الفريق شكلا هجوميا، أو لاعبي الوسط، ايفرتون ريبيرو أو كاسميرو، إذا ما أراد تعزيز خط الوسط.

ويتوجه المنتخب إلى ساو باولو وسيجري عصرا مرانا خلف الأبواب المغلقة في ملعب المباراة أمام المكسيك.

ويلعب السيليساو الأربعاء أمام هندوراس في بورتو أليجري، وبعد يومين يسافر إلى مدينة تيمكو التشيلية، حيث يخوض أول مبارياته في كوبا أمريكا أمام بيرو يوم 14.

 

لمتابعة أخبار الكرة العربية والعالمية اضغط هـنــــــــا
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان