رئيس التحرير: عادل صبري 07:03 صباحاً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بعد مباراة روسيا| هل تؤيد التجديد لـ كوبر عقب كأس العالم ؟.. رواد «فيس بوك» يجيبون

بعد مباراة روسيا| هل تؤيد التجديد لـ كوبر عقب كأس العالم ؟.. رواد «فيس بوك» يجيبون

سوشيال ميديا

هيكتور كوبر

بعد مباراة روسيا| هل تؤيد التجديد لـ كوبر عقب كأس العالم ؟.. رواد «فيس بوك» يجيبون

محمد الوكيل 20 يونيو 2018 07:39

طرحت إحدى صفحات موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، تساؤلاً عن رأي متابعيها في التجديد لكوبر" target="_blank">هيكتور كوبر المدير الفني للمنتخب الوطني، بعد انتهاء كأس العالم.

 

وجاء طرح التساؤل بعد ساعات من هزيمة المنتخب المصري على يد نظيره الروسي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت بينهما، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى في كأس العالم 2018.

 

وطالب عدد كبير من عُشاق كرة القدم عدم التجديد لـ "كوبر"، موضحين أن خططه الدفاعية تسببت في إحباط المنتخب الوطني، وما تبع ذلك من هزائم متتالية، مطالبين بمدرب وطني يدب روح الحماس في الفريق.

 

فيما رأى آخرون أنه أدى واجبه على أكمل وجه وتسبب في صعود المنتخب الوطني إلى كأس العالم بعد غياب 28 عامًا، منددين بأداء لاعبي المنتخب، موضحين أن هذه أقصى إمكانياتهم الحقيقية.

وتلقى المنتخب المصري خسارة مريرة على يد نظيره الروسي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي أقيمت على ملعب كريستوفسكي مساء الثلاثاء، ضمن منافسات الجولة الثانية للمجموعة الأولى في كأس العالم 2018.

 

وبهذه النتيجة، يتبخر حلم مصر في الصعود إلى الدور الـ 16 "إكلينيكيًا"، إذ ينتظر منتخب الفراعنة الذي يشارك في المسابقة لأول مرة منذ 28 فوز المنتخب السعودي على أوروجواي اليوم الأربعاء، في ذات الدور.

 

وعلى الجانب الآخر، وضع الدب الروسي قدمًا نحو التأهل إلى دور الـ16 للمونديال المقام على أرضه، إذ يضمن تأهله مبكرًا حال فوز منتخب أوروجواي على نظيره السعودي أو تعادلهما بأي نتيجة.

 

ورغم النهاية الحزينة للمباراة إلا أنها شهدت تسجيل ثاني أهداف الفراعنة في تاريخ بطولات كأس العالم، بعدما تكفل محمد صلاح بإحراز هدف المنتخب اليتيم في اللقاء من ركلة جزاء.

 

وبذلك تقاسم صلاح لقب هداف الفراعنة في بطولات كأس العالم مع مجدي عبد الغني برصيد هدف لكل منهما، والمفارقة أن هدفيهما كانا من ركلتي جزاء.

 

لكن تهديف صلاح في مباراة أمس لا ينفي أنه كان بعيدا تمامًا عن مستواه المعهود وبدا تائهًا داخل الملعب في كثير من الأحيان، متأثرًا على ما يبدو بكون المباراة كانت الأولى له بعد تعافيه من إصابته الأخيرة.

ومن ناحية أخرى لم توفق محاولات الأرجنتيني كوبر" target="_blank">هيكتور كوبر مدرب الفراعنة في تغيير شكل أداء الفريق، حيث لم تنجح تغييراته في تحسين الأداء الهجومي للمنتخب بشكل واضح.

 

ودفع كوبر بالثلاثي عمرو وردة ورمضان صبحي ومحمود كهربا، وربما كان الأول الأكثر نشاطًا في التغييرات الثلاثة إلا أن تحركاته لم تثمر في النهاية عن أهداف.

كأس العالم 2018
  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان