رئيس التحرير: عادل صبري 10:29 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

أمريكا الجنوبية لا تريد فوز الأرجنتين بكأس العالم

أمريكا الجنوبية لا تريد فوز الأرجنتين بكأس العالم

12 يوليو 2014 11:48

كشفت استطلاعات الرأى عن نوع من الانقسام بين مشجعي أمريكا الجنوبية، حول تأييد ودعم الأرجنتين في مواجهة ألمانيا على أرض البرازيل، فى المباراة النهائية من بطولة كأس العالم 2014، غدا.


وعلى الرغم من أن الأرجنتين تحمل آمال قارة امريكا الجنوبية في الفوز بكأس العالم لكرة القدم، فإن البعض من سكان القارة يشعرون بالإحباط ازاء امكانية فوز الارجنتين بأرفع جائزة كروية على مستوى العالم.


وانقسمت القارة المهووسة بكرة القدم، قبل إقامة نهائي كأس العالم غدا، بين الأرجنتين وألمانيا في ريو دي جانيرو على استاد ماراكانا، وبينما يبدو أن المؤيدين لمساندة أي فريق من امريكا الجنوبية لهم اليد العليا فإن عددا كبيرا من المشجعين قالوا ايضا انه لا يمكنهم أن يستسيغوا فوز الارجنتين باللقب.


وقال البرتو سكاليا (44 عاما) وهو صاحب متجر في مونتيفيديو باوروجواي وهي تلك الدولة الصغيرة إلى جوار جارتها الارجنتين: "لا أريد ان يسيل لعاب الأرجنتينيين عقب فوزهم باللقب، خاصة وان فوزهم سيأتي على ارض البرازيل منافستهم اللدودة، سيكون بحوزتهم لقبا أكثر مما نملكه نحن (اوروجواي)".


واضاف سكاليا الذي سيشجع األمانيا في النهائي :"كنت ساشعر بالسعادة لوجود طرف من أمريكا الجنوبية في النهائي باستثناء الارجنتين".


ولدى الأرجنتين نسبة كبيرة من السكان الذين تعود أصولهم إلى أوروبا ،وكانت واحدة من أغنى الدول في العالم في الثلاثينات من القرن الماضي، كما تملك سمعة من الاستعلاء على بقية دول أمريكا الجنوبية التي تعد اكثر فقرا وتنوعا في الاعراق.
وقال خوان كارلوس تشافير (37 عاما) وهو من بوجوتا بكولومبيا "اذا ما فازت الارجنتين فانها ستصبح دولة لا تطاق.. ينتمي اليهم البابا وملكة هولندا ولا يمكن ان يحصلوا على كأس العالم ايضا " وذلك في اشارة للبابا فرنسيس وهو اول بابا للفاتيكان من امريكا الجنوبية والملكة ماكسيما المولودة في الارجنتين.
ووجدت هذه المشاعر صداها في استادات البرازيل، عبر هتافات "امريكا الجنوبية..باستثناء الأرجنتين"
ومع ذلك فان الكثير من سكان أمريكا الجنوبية الذين يتحدثون بالاسبانية والذين يتشاركون نفس اللغة والتاريخ والمرجعيات الثقافية، قالوا أنهم سيدعمون الأرجنتين باعتبار انها ضمن عائلة أمريكا الجنوبية.
وقالت اليزابيث سولار وهي محاسبة متقاعدة تبلغ من العمر 61 عاما من سانتياجو بتشيلي "انهم متكبرون...واكثر من ذلك ، لكنهم في النهاية ينتمون الى امريكا الجنوبية".

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان