رئيس التحرير: عادل صبري 08:36 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

خالد صالح: "فرعون" مستمر ولا جزء ثاني له

خالد صالح: فرعون مستمر ولا جزء ثاني له

فن وثقافة

خالد صالح

في حواره مع "مصر العربية"..

خالد صالح: "فرعون" مستمر ولا جزء ثاني له

رانيا أيمن 09 سبتمبر 2013 15:09

لم يتمكن الفنان "خالد صالح" أن يرافق فيلمه "فبراير الأسود" إلى مهرجان مالمو للسينما بالسويد، لكن أحزنه للغاية ما تعرض له زملاؤه الفنانين من هجوم وسب.


وفي حواره مع "مصر العربية"، تحدث صالح عن آخر أعماله الدرامية "فرعون"، الذي عرض في شهر رمضان الماضي، وكيف أن شخصية بطل العمل مستمرة بيننا، وتطرق للحديث عن أعماله الجديدة أيضا، ورؤيته للأوضاع في مصر.

 

- بداية .. لماذا تغيبت عن حضور مهرجان مالمو للسينما بالسويد ومصاحبة عرض فيلمك "فبراير الأسود" ضمن برنامج ليالي عربية؟
لم أتمكن من الحضور بسبب بعض الارتباطات العائلية، وكان من المفترض أن أرافق الفيلم مع المخرج "محمد أمين" المتواجد هناك حاليا، ولكن الظروف منعتني من ذلك.


- كيف استقبلت خبر الاعتداء على الفنانين في المهرجان وتكسير صالة السينما أثناء عرض فيلمك؟
استأت جدا لما حدث هناك ولما سمعته من حدوث اعتداءات، وأعتقد أنه وإن دل على شيء فيدل على تربص وترسب وخلافات لم نكن نتمنى أن نصل إليها، ولكن ما حدث طبيعي وسط ما نمر به الآن، وإذا تم ربط الأحداث معا سندرك الغرض من ورائها، وأحزنني جدا حدوث ذلك وما تعرض له الفنانون هناك.


- كيف ترى قرار إلغاء الدراما التركية وتأثيره على الدراما المصرية؟
أنا مع قرار إلغاء الدراما التركية ولن أنظر لها من جانب أنها ستعطي فرصة أخرى للدراما المصرية أم لا، ولكن قبل هذا القرار كانت هناك نداءات فنية خالصة بعيدة تماما عن النداءات السياسية الأخيرة، وكان نادى بها المخرج "محمد أمين" حيث كان هناك رفض أن تقوم مصر باستيراد دراما تركية أو غيرها، لأن مصر سوق كبير جدا، ومن هذا المنطلق فأنا مع هذا القرار، كما أتحفظ على تصريحات الرئيس التركي "أردوغان" ومواقفه السياسية.


- لاقى مسلسل "فرعون" نجاحا كبيرا، وأثار جدلا حوله أنه يحمل إسقاطا سياسيا وإسقاطا على شخصية محددة ... فكيف ترى ذلك؟
هو يحمل إسقاطا على جميع الفراعين التي يمكن أن نراها في حياتنا، فيمكن أن يكون سائق ميكروباص أو عامل أو مدير في مكتب، فهو نموذج لشخص بيئته أتاحت له أن يتكبر ويتكبر حتى تفرعن على نفسه وعلى من حوله، وعند تقديمي للشخصية لم أقصد بها شخصا بعينه خاصة وأن هذا النموذج موجود كثيرا .


- انتهت أحداث المسلسل عند ثورة يناير، ولكن شخصية الفرعون لم تنته .. فهل سيكمل "خالد صالح" مشوار فرعون من خلال أجزاء أخرى؟
لم أفكر في هذا الأمر، لكن شخصية فرعون موجودة في فترة ما بعد الثورة، ولم تنته لأنها ستظل مستمرة وموجودة في المجتمع، لكنني لا أفضل عادة تقديم جزء ثانٍ من أعمالي ولا أفضل الدراما متعددة الأجزاء.


- هل من الممكن أن تقدم عملا دراميا خارج الموسم الرمضاني؟
بالتأكيد، لا مانع لدي في تقديم عمل درامي خارج رمضان، خاصة بعد أن قدمها الفنان خالد الصاوي من خلال مسلسل "على كف عفريت"، وهذه الفكرة ستكون متاحة بشكل أكبر ولكن عقب أن تمر مصر من هذه الفترة الصعبة لأن ذلك يؤثر بالطبع على الفن بشكل كبير.


- كيف ترى الهجوم على فيلمك الأخير "الحرامي والعبيط" من نقابة التمريض والتي مازالت تطالب بالتعويض المادي؟
الفن طبيعي جدا أن يتعرض لأشخاص في المجتمع، وأعتقد أن الفن له حصانة ولا يصح أنه عندما نتعرض لمهنة نلقى مهاجمة لأن الفن طبيعي أن يعرض مهن كثيرة وكل مهنة بها نموذج صالح ونموذج سيئ، ولا يجب أن نحد من حرية الفن في تناوله للموضوعات.


- ماذا عن فيلمك الجديد "حجر أساس" مع الفنانة غادة عبد الرازق؟
بالفعل هناك ارتباط بالعمل، حيث قمنا بعقد جلسات عمل وتحدثنا فيها عن الفيلم ولكنني لم أقرأ حتى الآن السيناريو، وسوف أحدد الأعمال التي سأبدأ تصويرها خلال الفترة القادمة بعد انتهائي من قراءة سيناريوهات الأعمال المعروضة عليّ.


- هل تتطلع لتقديم عمل فني يؤرخ الحقبة السياسية التي مرت بها مصر منذ ثورة يناير وحتى الآن؟
بالطبع لا يوجد عندي أي مانع، لأنه بالتأكيد ستكون هناك أعمال فنية تؤرخ للثورة وهذه الفترة الهامة في تاريخ مصر، ولكن هذا لن يكون الآن، لأننا لابد وأن ننتظر حتى تتضح الرؤية كاملة وتستقر الأوضاع لنستطيع أن نتناول الأحداث بشكل صحيح، وإذا عرض علي المشاركة في عمل يجسد أحداث الثورة سأشارك بكل تأكيد.


ـ وما تقييمك للوضع السياسي الحالي؟ وكيف ترى مستقبل مصر؟
نحن في مرحلة سخيفة بكل المقاييس وإن شاء الله نتحملها وستمر على خير، ولكن هذه المرحلة في حاجة منا إلى إدراك عمق المشكلة التي يحدثها الإخوان، فهذا الحشد بهذه الطريقة معطل بشكل غير عادي لجميع المجالات، ولكنني متفائل بما ستشهده مصر خلال الفترة المقبلة وستخرج من أزمتها أفضل مما سبق.

** شاهد الحوار:

http://www.youtube.com/watch?v=hcSI9ETanis

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان