رئيس التحرير: عادل صبري 02:10 صباحاً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

توقف إجباري للفنانين بسبب الأحداث السياسية

توقف إجباري للفنانين بسبب الأحداث السياسية

فن وثقافة

مشهد من عمل فني

توقف إجباري للفنانين بسبب الأحداث السياسية

رانيا أيمن 19 أغسطس 2013 18:08

تسببت الأحداث السياسية الراهنة التي تمر بها مصر حاليا في تعطيل عملية الإنتاج الفني في مصر.

رغم أن هذه الفترة من أكثر الأوقات التي يتم فيها تصوير أعمال فنية جديدة إستعدادا لموسم عيد الأضحى وموسم رأس السنة، فإن الحالة غير المستقرة التي تشهدها مصر حاليا فرضت حالة من التوقف الإجباري للفنانين، والذين أوقف معظمهم تصوير أعمالهم لحين هدوء الأوضاع مرة أخرى.

ومن أول هؤلاء الفنانين الفنانة حورية فرغلي والتي أوقفت تصوير فيلمها الجديد "القشاش"، على الرغم من أنه لم يتبقى له سوى إسبوع واحد على الإنتهاء من جميع مشاهده، ولكن لأن هذه المشاهد جميعها سيتم تصويرها خارجيا في مناطق متفرقة بالهرم ونزلة السمان فقد تم تأجيلها لمدة ثلاثة أيام لحين إستقرار الوضع الأمني.

والفيلم من بطولة حورية فرغلى ومحمد فراج ودلال عبدالعزيز وطارق لطفى وحسن حسنى وإيهاب فهمى وصلاح عبد الله وعلاء مرسى، ومن تأليف محمد سمير مبروك وإخراج إسماعيل فاروق.

ومع قيام الفنان سعد الصغير بتحديد موعد بدء تصوير فيلمه الجديد "شارع محمد علي" عقب عيد الفطر مباشرة، إلا أن الأحداث السياسية تسببت أيضا في تأجيل موعد التصوير لحين إستقرار الأوضاع.

والفيلم تدور أحداثه حول شارع محمد علي الذي يضم عدد كبير من المطربين الشعبيين والراقصات والذين مازالوا حتى الأن يعملن في مهنة الرقص إلى جانب مهن أخرى كالتجارة وغيرها، كما يناقش الواقع المعيشي للفنانين المقيميين في هذا الشارع، وسيشارك في بطولته سعد الصغير ودينا ومحمود الليثي وطارق الشيخ.

وكان من المفترض أن تبدأ عدة مشاريع سينمائية جديدة لبعض نجوم السينما إلا أنها أايضا أرجئت لحين إستقرار الأوضاع، فعلى الرغم من أن الفنان "سامح حسين" يعرض له حاليا في دور العرض فيلم "كلبي دليلي"، إلا أن نجاح الفيلم جعله يتعاقد على فيلمين آخرين كان من المفترض أن يبدأ في تصوير أحدهما خلال هذه الأيام ولكنه قرر إنتظار استقرار الأوضاع.

ومثله قرر الزعيم "عادل إمام" والذي قرر العودة للسينما مجددا خاصة بعد نجاح مسلسله الأخير "العراف"، ولكنه أرجأ أي تحضيرات للفيلم لحين هدوء الأوضاع وعودة الأمن والإستقرار للشارع المصري من جديد .

 ولم يقتصر هذا التوقف فقط على الإنتاج السينمائي، بل إن نجوم الدراما المصرية أيضا كان لهم نصيب من هذا التوقف الإجباري، خاصة وأن هناك عد من الفنانين كانوا يستعدون لعرض أعمالهم خلال الفترة المقبلة بعيدا عن التكدس الرمضاني، ومن هؤلاء الفنانين "مجدي كامل" والذي لم يستطيع إستكمال المشاهد المتبقية من مسلسله الجديد "كش ملك" بسبب عدم إستقرار الأوضاع، والمسلسل مازال يتبقى له أكثر من نصف المشاهد والتي سيتنوع تصويرها مابين الداخلي بإستوديوهات مدينة الإنتاج الإعلامي وتصوير خارجي في مناطق مختلفة بالمقطم ومدينة 6 أكتوبر وشوارع القاهرة.

والمسلسل يشارك في بطولته كل من سوزان نجم الدين ودنيا عبد العزيز وإبراهيم يسرى ونهال عنبر وسهام جلال وإيهاب فهمى وأميرة نايف، ومن تأليف رضا الوكيل وإخراج حسام عبد الرحمن .

وكان من المفترض عرض المسلسل في رمضان الماضي إلا أن تعطل التصوير وعدم إنهاءه تسبب في تأجيله وذلك بسبب مرور شركة صوت القاهرة للصوتيات والمرئيات المنتجة للمسلسل بأزمة مالية أثرت على تصوير أعمالها الدرامية.

ومن ناحيته، إضطر الفنان فاروق الفيشاوي إلى تأجيل تصوير مسلسله الجديد "حسن الفللي" لحين إستقرار الأوضاع، حيث أنه كان من المفترض أن يبدء التصوير عقب عيد الفطر مباشرة خاصة وأنه تم الإنتهاء من كتابة جميع حلقاته.

ويشارك الفيشاوي في البطولة كل من رانيا فريد شوقي وحنان مطاوع وخالد زكي ومن تأليف مجدي صابر وإخراج سامي محمد علي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان