رئيس التحرير: عادل صبري 06:42 صباحاً | الخميس 18 أكتوبر 2018 م | 07 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالصور.. الرقصات والفنون التراثية تجمع كوريا ومصر

بالصور.. الرقصات والفنون التراثية تجمع كوريا ومصر

فن وثقافة

احتفالات كورية مصرية

احتفالًا بالعلاقات الدبلوسية

بالصور.. الرقصات والفنون التراثية تجمع كوريا ومصر

كرمة أيمن 27 أكتوبر 2015 12:59

تحت شعار "نداء الصداقة والسلام والصداقة بين الشعوب" أحييت أربعة فرق موسيقية كورية وفرقتي فرسان الشرق والتنورة أمس احتفالية سفارة جمهورية كوريا بالذكرى العشرين على إقامة العلاقات الدبلوماسية الكاملة بين جمهورية كوريا وجمهورية مصر العربية والذكرى الأولى على افتتاح المركز الثقافي الكوري بالقاهرة.


وقدمت كونج ميونج الكورية، مقطوعات موسيقية كورية تنوعت بين الأصالة والمعاصرة، وصاحب ذلك عروض راقصة قدمتها فرقة "تشونج" منها رقصة "تشويونجمو" والتي تم إدراجها ضمن قائمة اليونسكو للتراث الثقافي العالمي المعنوي، ورقصة " بانسوري" وهي تشبه إلى حد كبير الأوبرا الإيطالية لكن يؤديها مطرب واحد، وهي تعبر عن المشاعر العامة للفرح والحزن، وقدمتها يون هي جونغ والعازف أين سو كيم بالإضافة إلي رقصات الـ "بي بوي" الشبابية التي تعكس مهارة جسدية عالية في الحركة وقدمتها فرقة "غوريلا".

 

كما قدمت فرقة فرسان الشرق مجموعة من رقصاتها الشهيرة المستوحاة من التراث المصري والعربي، كما أبهرت فرقة التنورة للفنون التراثية الجمهور بحركات راقصيها الدائرية والسريعة وألوانها المبهجة.
 

وفي بداية الاحتفالية، قال السفير الكوري جونج كوانج كيون، إن العلاقات الوثيقة بين جمهورية كوريا وجمهورية مصر العربية آخذة في التطور في شتى المجالات بما فيها السياسية والاقتصادية والتجارية والثقافية وذلك منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية الكاملة بينهما في عام 1995.


وأضاف، "مصر هي مهد الحضارات الإنسانية القديمة، وهي بحق "أم الدينا"، وكانت وماتزال تلعب دورًا مهمًا على المستوى التاريخي والثقافي لكونها "أم جميع الحضارات الإنسانية القديمة".


وأشار إلى أن مصر تمتلك إمكانات هائلة للنمو حيث أن تعدادها السكاني الذي يصل إلى حوالي 90 مليون نسمة هو الأكبر في منطقة الشرق الأوسط، ونصف هذا العدد من الشباب، علاوة على أن موقعها الجعرافي الفريد جعلها جسرًا يربط بين الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا.

 

وأشار إلى أن المركز الثقافي الكوري يبذل قصارى جهده من أجل تقوية علاقات الصداقة بين شعبي البلدين، والتعريف بسحر وروعة الثقافة الكورية عبر برامج متنوعة بما يسهم في تعزيز الصورة الإيجابية لجمهورية كوريا، وكذلك نشر الموجة الكورية "الهاليو" في مصر.


وحضر الاحتفالية عدد كبير من أعضاء المجتمع الدبلوماسي والجالية الكورية بالإضافة دراسي اللغة الكورية ومحبي الثقافة الكورية في مصر.

 



اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان