رئيس التحرير: عادل صبري 10:38 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالمستندات.. بلاغ ﻷمن الدولة الأمريكية ضد الليثي وصوفيناز

بالمستندات.. بلاغ ﻷمن الدولة الأمريكية ضد الليثي وصوفيناز

فن وثقافة

صافيناز ومحمود الليثي

بالمستندات.. بلاغ ﻷمن الدولة الأمريكية ضد الليثي وصوفيناز

كرمة أيمن 25 أكتوبر 2015 10:57

تقدم محمد نصار أحد أبناء الجالية المصرية في أمريكا، ببلاغين ضد كل من المطرب الشعبي محمود الليثي وسعد الصغير وعمرو الجزار والراقصة صوفيناز بالإخلال بعقود احياء حفلات بأمريكا.

وحمل البلاغ الذي قدمه نصار رقم 2255 لسنة 2015 جنح الموسكى، والآخر لـ"هوم لاند سكيورتي" أمن الدولة الأمريكي.


وقال نصار، إن البلاغ المقدم ضد الفنانين جاء بسبب عدم التزامهم بعقود تم إبرامها معهم لعمل حفلات في الولايات المتحدة الأمريكية، مع أخذ مستحاقتهم المالية.
 


وأشار إلى أنه تقدم بشكوى للسفارة الأمريكية في القاهرة لعدم السماح لهم بأخذ تأشيرة امريكا نهائيًا، وذلك بعد أن هدده الليثي.

 

وجاء في البلاغ أن العقد ينص على أن يلتزم الطرف الاول وهو محمد نصار بتوفير المكان المناسب لتقديم الفقرات الغنائية والالتزام باستخراج التأشيرات الخاصة بالفنانين ومعاونيهم من الموسيقيين لدخول الولايات المتحدة الامريكية، كما يلتزم بتحمل نفقات السفر والاقامة الكاملة لهم خلال تواجدهم بأمريكا. كما ينص العقد أيضا علي أنه يجوز لنصار تغيير مواعيد وإقامة الحفلات في حالة تغيير الظروف والاحوال وأن يقوم بدفع مبلغ 10 الاف دولار لكل من سعد الصغير ومحمود الليثي في الجولة الاولى الى أمريكا و15 الف دولار لصوفيناز.

 

كما يلتزم الطرف الاول بعمل الدعاية اللازمة للطرف الثانى داخل امريكا وينص العقد أيضا أنه علي الطرف الثاني وهم الفنانين إقامة حفلات تنتهي في 1 / 1 / 2019 على أن يتقاضى كلا من الليثى والجزار والصغير عشرة آلاف دولار وصوفيناز 15 ألف دولار عن الجولة الاولى والتى تتضمن ثلاث حفلات في اكتوبر ٢٠١٥ في ولايات نيويورك و واشنطن و فلوريدا وفي يوليو وديسمبر 2016 في ولاية تكساس وفي مايو 2017 في بوسطن وسان فرانسيسكو وفي أكتوبر 2018 في لوس انجلوس.


والتزام الفنانين بالوصول والتواجد في الولاية التي ستقام فيها الحفل قبل 48 ساعة، وأن يبدأ سريان العقد من 1/9/2015 كما ينص العقد علي دفع غرامة 2 مليون جنيه مصرى من الصرف الثاني إن لم يلتزم بما هو في العقد.

 

 

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان