رئيس التحرير: عادل صبري 08:24 صباحاً | الثلاثاء 21 أغسطس 2018 م | 09 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

فرح والهندي والبطراوي والمصري.. بصمة في عالم الإبداع

فرح والهندي والبطراوي والمصري.. بصمة في عالم الإبداع

فن وثقافة

جانب من حفل تأبين بالمجلس الأعلى للثقافة

فى حفل تأبينهم

فرح والهندي والبطراوي والمصري.. بصمة في عالم الإبداع

كرمة أيمن 23 سبتمبر 2015 11:25

"قدمت الحركة الفنية مجموعة من أفضل فناني رسوم الأطفال، وجاء على رأسهم الفنانين نجيب فرح، ومحمود الهندي، وعادل البطراوي، وهاني المصري، الذي اثروا المكتب العربية بأعمالهم".



جاء ذلك خلال حفل تأبين الذي أقامه المجلس الأعلى للثقافة، للفنانين " نجيب فرح ومحمود الهندى وعادل البطراوى وهانى المصرى"، وشارك فيه "أمل فرح، جمعة فرحات، شويكار خليفة، عبد الرحمن نور الدين، محمد المنسى قنديل، عبده الزراع، نجلاء علام، وأداره الفنان صلاح بيصار.

 

في البداية، قال نور الدين، إن الحركة الفنية فقدت مجموعة من أفضل فنانى رسوم الأطفال خلال الشهر الماضى، وستظل أعمالهم تُضىء مكتباتنا، واذا كانوا رحلوا عنا بأجسادهم، فأن أعمالهم ستظل باقية بيننا.


وتمنى أن تهتم الأجهزة الثقافية بتجميع أعمالهم ونشرها.
 

ويرى فرحات أن هؤلاء الفنانين يحتاجون لأكثر من حفل تأبين لكى تهتم بهم وسائل الاعلام نتيجة لوفاتهم المفاجئة، ولم تسلط الضوء على شخصيات مميزة لاتتكرر فى حياتنا الثقافية، مضيفاً بأنه يتمنى أن يعقب هذا الحفل العمل بجدية على أن تصدر كتب تضم أعمالهم التى لاننساها.

 

وحكى المنسى قنديل ذكرياته مع نجيب فرح وكيف التقيا فى أول سنوات الشباب محاولين أن يكتشفا طريقاً فى الأدب والفن وعملهم سويًا فى أكثر من مجلة وإبتدعا معاً شخصية أبو الظرفاء التى مازالت موجودة حتى الأن.
 

وأضافت أمل أن نجيب فرح لم يكن مجرد فنان عظيم، لكنه كان انسان أعظم ومثقف راقى ومبدع غير محدود فى مجالات الفن المختلفة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان