رئيس التحرير: عادل صبري 03:29 صباحاً | الأربعاء 15 أغسطس 2018 م | 03 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

الرحباني يتصالح مع "إعمار بيروت"

الرحباني يتصالح مع إعمار بيروت

فن وثقافة

زياد رحباني

الرحباني يتصالح مع "إعمار بيروت"

مصر العربية – صحف 23 يوليو 2013 12:46

يبدو أن الموسيقي اللبناني المشاكس زياد الرحباني الذي أصبحت مواقع حفلاته هي المثيرة للجدل أخيرًا أكثر من موسيقاه، تصالَح مع مشروع إعادة إعمار بيروت وشركة "سوليدير" التي عُرف بمعارضته لها.


ونقلت جريدة "دار الحياة" أن منظمو مهرجان "أعياد بيروت" قد اعلنوا مشاركة الرحباني هذا العام بحفلة استثنائية في "أسواق بيروت" في 10 أغسطس المقبل، تتضمن مجموعة من أعماله إضافة إلى مقطوعات موسيقية عالمية من الجاز والبوب.


وتأتي الحفلة التي ستشارك فيها مغنيات عالميات منهن سيندا رامسر وكلوديا باتريس وبيرل رامسي ومنال سمعان، بعنوان "Dakt".

الرحباني الذي بدأ مرحلة انفتاح، على المناطق المسيحية في لبنان أخيرًا (ضبيه، ضهور الشوير، قرنة شهوان، كنيسة مار الياس في انطلياس، وكسروان، وأنفة وفي شمال لبنان)، عاد إلى بيروت أي عاد إلى عقر دار المشروع الذي يعارضه بقوة.


يذكر أن "DAKT" هو عنوان الحفلة التي كان من المفترض أن يحييها الرحباني في العام 2010 ضمن مهرجانات بيت الدين، وألغيت قبل أيام وقتها.


وفي حفلاته الأخيرة، استطاع الرحباني أن يلعب بذكاء على تطويع حفلاته وأغنياته لتتجانس مع اهتمام الرأي العام اللبناني، ليقول من خلالها ومن خلال عناوينها رأيه السياسي أو ربما ليحضّ جمهوره على اتباع نهجه السياسي.


 ولكن، من المرجّح أن تكون حفلة وسط بيروت موسيقية بامتياز وأقرب إلى أجواء المهرجانات الاحتفالية والترفيهية، يحتل فيها الجديد والقديم غير المنتشر مساحةً كبرى، كما كان مقررًا في حفلة بيت الدين، أو على الأقل، سيُوازي الفنان "غير الوسطي" أبدًا في مواقفه السياسية كما في فنه الملتزم، بين الترفيهي والجدّي، والقديم (الذي قلّما قدّمه الرحباني في عزف حيّ) والجديد، والشرقي واللاتيني، والجاز والفانك، في الريبيرتوار الذي يحضّره وسيُفاجئ به جمهور وسط بيروت.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان