رئيس التحرير: عادل صبري 08:16 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

غزة تشارك في مهرجان " كان " السينمائي 68

غزة تشارك في مهرجان  كان  السينمائي 68

فن وثقافة

لقطة من فيلم تحلل

غزة تشارك في مهرجان " كان " السينمائي 68

أسامة صفار 15 مايو 2015 03:40

 

 

 

يعرض الفيلم الفلسطيني " تحلل " ضمن أفلام مسابقة أسبوع النقاد بمهرجان كان الثامن والستين والذي انطلقت أولي عروضه صباح أمس الخميس وبالتوازي معها افتتح أسبوع النقاد وبرنامج " نصف شهر المخرجين "

وفيلم “تحلل” اشترك في إخراجه اثنان من شباب قطاع غزة هما طرزان وعرب أبوناصر، و هو فيلمهما الأول.

وتدور معظم أحداث الفيلم داخل محل كوافير نسائي، ويستعرض تناقضات العيش في غزة في ظل الاضطراب السياسي والعنف. والفيلم من بطولة الممثلة هيام عباس.تظاهرة “أسبوع النقاد” هي أيضا تظاهرة محدثة في المهرجان، حيث تقام منذ عام 1961 وينظمها “الاتحاد الفرنسي للنقد السينمائي” بالتعاون مع الاتحاد الدولي للصحافة السينمائية والنقد ، وهي تنظم مسابقة بين الأفلام الأولى والثانية للمخرجين.

 

وتعرض بأسبوع النقاد سبعة أفلام بمعدل فيلم واحد يوميا، وهي الأفلام التي تتنافس للفوز بجائزة النقاد.

 

ويشارك أيضا فيلم “ميديتيرانو” ليوناس كابرينانو من إيطاليا ويستعرض حياة بعض المهاجرين الأفارقة في إيطاليا، كما يشارك في المسابقة الفيلم الفرنسي “لا السماء ولا الأرض” لكليمو كوجيتور، الذي يصور حياة الجنود الفرنسيين في أفغانستان.

ومن الأرجنتين يعرض فيلم “بولينا” للمخرج سانتياغو ميتر، ومن كندا يشارك في المسابقة فيلم “العملاق النائم” لأندرو سوفيدينو, ومن كولومبيا يشارك المخرج أوغستو سيزار بفيلمه “الظل”. ويعرض خلال الأسبوع فيلم “كريشا” للمخرج الألماني تري إدوارد شولتس

 

 و تدور أحداث " كريشا" حول قصة حقيقية وتحديدا عن خالة المخرج و الفيلم هو اول عمل روائى مقتبس من تجربة شخصية للمخرج ترى ادوارد شاتس الذى تتلمذ على يد فيلسوف السينما المخرج الشهير تيرنس ماليك، ويقدم من خلال فيلمه تجربة سينمائية مستقلة وعدد من المواهب التى تظهر لأول مرة

أما برنامج  “نصف شهر المخرجين” فقد افتتح بالفيلم الفرنسي “في ظل النساء” ويضم  17 فيلما منها خمسة أفلام فرنسية من بينها فيلم “فاطمة” للمخرج فيليب فوكو، ويحكي قصة حياة المغربية فاطمة الأيوبي من خلال كتاب بعنوان “صلاة للقمر”، ويطرح الفيلم موضوع مهاجري المغرب العربي ومقاومتهم للاندماج في المجتمع الفرنسي.

 

وتشارك فيها ثلاث مخرجات بأفلام هي “الأغاني التي علمها لي أخي” للمخرجة الأميركية كلويه زاو، وهو فيلم عن السكان الأصليين في الولايات المتحدة، وفيلم “موستانغ” للمخرجة التركية دميز إرغوفين، وفيلم “ما بعد جدي الليندي” للمخرجة الشيلية مارسيا تامبوتي، وهي حفيدة الرئيس الشيلي سلفادور الليندي الذي قتل وهو يواجه قوات الانقلاب العسكري التي أطاحت بنظامه عام 1973.

 

ويعرض خلال البرنامج الفيلم المغربي الجديد للمخرج نبيل عيوش، وهو “محبوبة جدا” وكانت مجلة فاريتي الأميركية قد ذكرت أن عيوش اعترف بأنه استجوب حوالي 100 من العاهرات المحترفات في مدن مراكش والدار البيضاء وطنجة، من أجل التحضير لفيلمه هذا.

 

ويختتم  " نصف شهر المخرجين" في الثالث والعشرين من مايو الجاري بالفيلم الفرنسي “مخدرات” الذي يروي قصة صبي مراهق من السود الأميركيين، يسعى للالتحاق بالجامعة ه لكنه يتورط في توزيع المخدرات لتوفير مصاريف الدراسة، والفيلم من إخراج ريك فاموياوا.

وقد تأسس من قبل نقابة المخرجين الفرنسيين في أعقاب الانتفاضة الثورية التي وقعت في مايو 1968، وانتقلت من باريس إلى كان، 

اقرأ أيضا : 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان