رئيس التحرير: عادل صبري 12:22 صباحاً | الخميس 14 نوفمبر 2019 م | 16 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

نادية لطفي: حليم لقبني بالعندليبة الشقراء.. ولا توجد ممثلة تشبهني

نادية لطفي: حليم لقبني بالعندليبة الشقراء.. ولا توجد ممثلة تشبهني

فن وثقافة

نادية لطفي والعندليب من فيلم ابي فوق الشجرة

نادية لطفي: حليم لقبني بالعندليبة الشقراء.. ولا توجد ممثلة تشبهني

حوار عربي السيد 30 مارس 2015 13:46

"اعشق الحياة، ولا يستطيع أحد تجسيد شخصيتي في عمل فني، " ..
 

بهذه الكلمات بدأت الفنانة نادية لطفي حديثها مع "مصر العربية" عن لقائها الأول مع العندليب عبدالحليم حافظ، والسر وراء ارتدائها النظارة السوداء كثيرا وأكدت أنها لا تفهم أغاني هذا الجيل، ولا تثبت في ذاكرتها، وأنها تعتز بأغاني العندليب وأم كلثوم.

 

وإلى نص الحوار..

 

حدثينا عن ذكرياتك مع "العندليب الأسمر"؟

لقائي الأول به كان من خلال حفلات أضواء المدينة فعرفني عليه  الروائي جلال معوض، وبعد ذلك التقينا في بعض المؤتمرات والحفلات في سوريا والسودان وحلب وحمص ودمشق.

 

واللقاء الفني ماذا عنه؟

فيلم "الخطايا" أول عمل سينمائي جمعني بالعندليب، فعندما رشحت له لم اعرف أن عبدالحليم هو البطل، ولكن أسعدني كثيرًا الوقوف أمامه، ومن خلال هذا العمل اكتسبت جمهور جديد وهو جمهور عبدالحليم حافظ، وقدمنا عملًا مختلف وأدوار تكت أثر في الجمهور إلي وقتنا هذا.

 

7 سنوات فصلت بين "الخطايا" و "أبي فوق الشجرة"  العملان اللذان شاركتى فيهم العندليب هل اختلف كثيرًا في هذه السنوات وما اهم ما يميزه؟

لم يتغير عبدالحليم كثيرًا عما كان عليه فهو في فيلم "الخطايا" فهو نجم طوال مشواره النفي، ودائمًا أعماله تحقق نجاحًا كبيرًا، و رجولة في المواقف الصعبة وآمانته أهم ما يميزه .

 

قبل أن تشاركيه في أعماله السينمائية هل كانت نادية لطفي من عشاق العندليب مثل فتيات جيلها؟

ليست من طبيعتي أن أتعلق  بأحد إلى حد كبير أو أقع في غرامه ، فإذا أحببت إنسانا يجذبني فيه رجولته وموهبته فدائمًا افكر بعقلي.

 

وأين استقبلتى خبر وفاة العندليب؟

لحظة مؤلمة جدًا كل ما افتكرها "اتفزع"، فكنت أصور بعض المشاهد لأحد الأفلام في الاسكندرية واستمع إلي الراديو كان وقتها يذيع أغاني "صباح" وانقطعت الأغاني، وبدأ المذيع يقول كان عبدالحليم، وترك عبدالحليم كل العبارات تدل علي الماضي ولم أتمالك نفسي وانهمرت في البكاء، وتم تأجيل التصوير ونزلت إلى القاهرة  من أجل تشييع الجثمان والعزاء وتم وقف تصوير الفيلم.

 

وما اللقب الذى أطلقه عليك عبدالحليم حافظ؟

كان دائمًا يقول لقبت أنا بالعندليب وأنا أُلقبك "بالعندليبة الشقراء".

 

وما سر النظارة السوداء التي ترتدينها في أغلب ظهورك؟

لا يوجد سر وراء هذه النظارة،  فالكاتب إحسان عبدالقدوس مؤلف رواية "النظارة السوداء" كانت وصيتة أن ترتدى بطلة العمل نظارة سوداء في أحداث العمل إلي أن تتعرف على الرجل الآخر الذى يأخذها إلي الطريق السليم وتبدأ في خلع النظارة فهي تتعلق بالفيلم فقط.

 

وهل تستمعين  لمطربي هذه الأيام؟

أسمع بعض الأغاني ولكني لا أعرف معناها ولا أفهمها، وبالتالي لا تثبت في ذاكرتي، ولم أستغن عن أغاني عبدالحليم وأم كلثوم وشادية وصباح..أحيانا أشعر أنها بحاجة لمترجم.
 

ما رأيك في المشهد السينمائي حاليا ؟

السينما على مر العصور بتعكس حالة المجتمع، وتؤرخ له وتعرض المشاكل بصورة حقيقية، ولكن اختلفت القضايا هذه الأيام عما قبلها، ومن يرى فيها خطأ يجب عليه أن يصححه.

 

وفيمن ترين نفسك من نجمات هذا الجيل؟

هذا السؤال غير قابل للتنفيذ  أو حتي للواقع ، ما فيش حد بيشوف نفسه فى حد وأنا ما شوفتش نفسي في حد.

 

وهل توافقين على تجسيد السيرة الذاتية لنادية لطفي فى عمل درامي؟

من أصعب الأمور  أن يجسد أحد شخصية "نادية لطفي"، ولا أنا أستطيع تجسيد شخصيتي في الوقت الحالي.

 

ومن ينال إعجابك من نجوم الجدد على الساحة الفنية؟

في نجوم كتير بحبهم مثل "هند صبري، أحمد السقا، وأحمد مكي ودنيا سمير غانم في ديو الكبير  أوى ، ومحمد هنيدي، ومحمد سعد يضحكني،  وفى نجوم كبار  هم يعتبرون أقرب إلى جيلي "إلهام شاهين، يسرا،  وليلي،  وميرفت أمين "

 

  وما الدور الذى كنت تتمنىن أن تقدمينه على مدى مشوارك الفني؟

أنا من النوع الذى إذا تمني شيئا بحث عنه، ولا يوجد دور معين كنت أتمنى تقديمه و لم أفعل، ببساطة كنت أختار الدور و أسعي إليه.

 

وبالنسبة  للمسرح؟

المسرح يحتاج لتضامن الكثير من الفنانين والجمهور لكي يستطيعوا بناءه مرة أخرى.

 

وهل تطمئني على زملائك من أبناء جيلك؟

أعتبر هذا الأمر من الخصوصيات ولا أريد التحدث عنه، لأنها مسألة مشاعر وعلاقة خاصة.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان