رئيس التحرير: عادل صبري 11:37 مساءً | السبت 17 فبراير 2018 م | 01 جمادى الثانية 1439 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

كاظم الساهر يعيد الرومانسية لمهرجانات لبنان

كاظم الساهر يعيد الرومانسية لمهرجانات لبنان

رويترز: 06 يوليو 2013 16:53

على مدى أمسيتين متتاليتين غنى الفنان العراقي كاظم الساهر الرومانسية والحب من خلال قصائد الشاعر السوري الراحل نزار قباني في اطار مهرجانات بيت الدين الدولية بجبل لبنان.

 

أمام اكثر من عشرة آلاف شخص يومي الخميس والجمعة تنقل المطرب العراقي الشهير بصوته الذي يجمع بين القوة والعذوبة بين اكثر من عشر قصائد لنزار قباني.

 

غنى الساهر "زيديني عشقا" و"مدرسة الحب" وهما اغنيتان كرستا شهرته في العالم العربي. كما غنى "قولي احبك" و"اكرهها" من البومه "حبيبتي والمطر" الذي اطلقه عام 1999 بالاضافة الى "حافية القدمين" و"المستبدة" و"الحب المستحيل".

 

وصفق الحضور طويلا لواحدة من اغانيه الاخيرة التي تحمل عنوان "فاكهة الحب" وهي ايضا من كلمات قباني يقول مطلعها "لاتهتمي فى ايقاع الوقت واسماء السنوات/ انت امرأة تبقى امرأة فى كل الأوقات/ أنت امرأة لا احسبها بالساعات وبالايام/ انت امرأه تسكن جسدى قبل ملاين الأعوام/ أنت امرأة صنعت من فاكهة الحب ومن ذهب الأحلام."

 

وأدى الساهر كذلك بعضا من أغانيه الشعبية العراقية مثل "ها حبيبي" و"عبرت الشط" و"فرشت رمل البحر" وادى الرقصة الشعبية العراقية مع فرقته على انغام اغنية "حلوة يا ام عيون السود".

 

وخلال الامسيتين يومي الخميس والجمعة قدم الساهر الذي اعتاد على احياء حفلات في بيت الدين منذ عدة سنوات اربعة من المشتركين الذين برزوا معه في برنامج (ذا فويس) على قناة ام بي سي وغنى معهم اربعة من اغانيه.

 

وكان الحضور كورس تلقائي له حيث تفاعل مع تأديته قصائد نزار قباني الغزلية غير التقليدية التي تمجد المرأة والحب. وقبل ان يغادر خشبة المسرح وجه التحية الى الحضور في بيت الدين والتلال المجاورة.

 

ويتميز المطرب العراقي وهو من مواليد 1957 يلقب بانه "قيصر الغناء العربي" بانه يلحن معظم الاغاني التي يؤديها وحصل خلال مسيرته الفنية على مدى 25 عاما على العديد من الجوائز والتكريم من حكومات ومنظمات عالمية ووسائل اعلام وعين سفيرا للنوايا الحسنة من قبل صندوق الامم المتحدة للطفولة (يونيسيف).

 

وهتفت الفتيات باسمه مرة وبلقبه "القيصر" مرات بينما كان يرد عليهم بانحناءة من رأسه وبتوزيع التحيات. وعبر بعض الحضور عن اعجابهم بالساهر وقالت الشابة نور بعلبكي "انها ليلة رومانسية بامتياز. كنت احلم ان اشاهد القيصر على المسرح وها هو الحلم يتحقق اليوم."

 

وقالت سيدة في الخمسينات "في عصر الثورات العربية جاء كاظم الساهر ليعمل ثورة غنائية ويمتعنا بها. اليوم شعرنا اننا كلنا عشاق وعندنا قلب يخفق ولا يهم اعمارنا الكبير والصغير تمايل مع القيصر ورف قلبه للحبيب."

 

كانت مهرجانات بيت الدين انطلقت في شهر يونيو حزيران من القصر الرئاسي الشهابي الاثري مع العرض اللبناني الذي حمل عنوان "على خطى ماركو بولو" في رحلة موسيقية على طريق الحرير من الصين الى البندقية وفرقة الألعاب البهلوانية الوطنية الصينية "سيرك سبلانديد".

 

كما يستضيف المهرجان أمسية شرقية في عرض يندرج تحت عنوان "أصداء من سوريا حي على الياسمين". ومن عالم الجاز يستضيف المهرجان المغنية الامريكية ديدي بريدجووتر والمغنية الفرنسية باتريسيا كاس ويختتم المهرجان في 10 اغسطس بأمسية لأبرز نجاحات سيدة الغناء الفرنسي إديت بياف في تحية للفنانة الكبيرة بعد مرور خمسين عاما على وفاتها.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان