رئيس التحرير: عادل صبري 12:43 صباحاً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

عايدة الأيوبي: أحب التفاؤل.. وإنشادي في المقامات ليس بمقابل

عايدة الأيوبي: أحب التفاؤل.. وإنشادي في المقامات ليس بمقابل

فن وثقافة

الفنانة عايدة الأيوبي خلال لقائها

عايدة الأيوبي: أحب التفاؤل.. وإنشادي في المقامات ليس بمقابل

عربي السيد 21 ديسمبر 2014 12:15

قالت الفنانة عايدة الأيوبي: إنها تحاول الابتكار في عدد من الأشياء حتى لا تظهر بنفس الشكل في كل مرة، مدللة بقولها إنها تلحن وتحاول عمل الأغنيات ذات المواضيع المهمة والقصصية، وأن تكون مناسبة للوضع.

وأكدت أنها تحب التفاؤل، حيث قال الرسول عليه الصلاة والسلام "تفاءلوا خيرا تجدوه"، مشددة على أنها بدون هذا التفاؤل ستكون الحياة صعبة وبها مشكلات كثيرة، وأنه جزء من الحياة لا يمكن الاستغناء عنه.

 

وحول أغنيتها "جهينة"، قالت الأيوبي:"كلمات الشاعر مروان حسين، وألحان مصطفى الحلواني، وأنا أحب التفاؤل و لفت نظري في الأغنية هو التصوير الخاص بها، حيث صورناها في مصر، واقترحت عليهم مصطفى الحلواني ومروان حسين ككاتب، والفيديو يجعل الجميع ينطق، خاصة وأن الشخصية التي اختاروها شباب وبها رقة بالمشاعر وتفاؤل ورومانسية أراها ناقصة في العالم حاليا، لأنه لا يوجد رومانسية الآن".

 

وفيما يتعلق ببعدها عن الغناء لفترة، قالت الفنانة :"الإنشاد يحتاج لقدرات غير تقليدية، لأنه يخرج من القلب، وكان هناك فترة للأطفال، وبعدها الإنشاد، وبعدها وجدت الدنيا زحمة في الغناء وطريقة إخراج الأغاني، وكلها شبيهه ببعضها ببعض، وكنت أريد عمل شيئًا جيدًا، وفي الوقت نفسه كنت أريد الإنشاد، وكان للأخير التزام معين، واعتبرت الأمر تحدي، وذاكرت واستمعت وذهبت للمقامات وأنشدت ورأيت رد فعل الناس".

 

واستكملت قولها :"إنشادي في المقامات ليس بمقابل، ولا أنتظر منه مادة، والجيد في الإنشاد هو أني لا أنتظر التقدير من الناس، لأنهم يردون علي فيه، ويكررون الكلمات التي أقولها، وهذه تدربت عليها بدون ترتيبات وبدون ميكروفون، وأفعل هذا حبا في آل البيت، وأحب أن أمدح الرسول عليه السلام".

 

وأوضحت عايدة الأيوبي :"أحلى شيء هو قول الشيء في حب الله، وتحية الناس لي حبا في الله، بدون أي أغراض أخرى، لأن النية هي كون الأجر عند الله".

 

 وعن حياتها، تحدثت الفنانة :"عندما تخرجت عملت في مجالي بالكمبيوتر، وتزوجت وأولادي هم أهم شيئا لدي، وأحب دور الأمر، وأن أكون بجانبهم في الدراسة، وأجعلهم يدخلون البطولات، ولهذا أجهز لأغنية خاصة للأطفال تحفزهم للدخول بالبطولات، وأنا أحب مصر بمشاكلها، رغم أن الحياة في ألمانيا أسهل بكثير، ولكن ينقصني فيها الروح، ولكن مصر مذكورة بالقرآن وأحس بروحانية المكان، ولذا عندما أذهب لهناك أجلس شهرين تقريبا كحد أقصى، ثم أحن لمصر، وأكون مثل الزرعة التي خرجت من أرضها".

 

واستطردت :"زوجي يجب الاستماع لي، ويحفزني على الإنشاد، وأنا تحجبت قبل الزواج، ولم أتخيل عودتي للمجال، ولكن عندما وجدت فانز كثر على صفحتي بالفيس بوك يريدون عودتي فعدت، وهم يبلغون 2 مليون فانز، وهذا الأمر سهل للظهور مرة أخرى، ولإظهار الأعمال بعيدا عن شركة الإنتاج".

 

 جاء ذلك خلال لقائها ببرنامج "معكم"، الذي تقدمه الإعلامية منى الشاذلي، عبر فضائية "سي بي سي".

 

 

اقرأ أيضاً

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان