رئيس التحرير: عادل صبري 09:58 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

عماد حمدي.. فتى الشاشة الأول

عماد حمدي.. فتى الشاشة الأول

فن وثقافة

الفنان عماد حمدي

عماد حمدي.. فتى الشاشة الأول

كرمة أيمن 25 نوفمبر 2014 14:00

ممثل متميز، استطاع بموهبته وحضوره أن يخطف الأضواء، صعد سلم النجومية أطلق عليه "فتى الشاشة الأول"، ويظل رصيده الفني بصمة في ذاكرة السينما العربية.

الفنان عماد حمدي، الذي يواكب اليوم ذكرى ميلاده، ولد في 25 نوفمبر عام 1909 في محافظة سوهاج، عمل "باش كاتب حسابات" في مستشفى أبو الريش، إلا أن ولعه بالتمثيل دفعه لتعلم فنون الإلقاء أثناء دراسته الثانوية في القاهرة على يد الفنان عبد الوارث عسر، فكان يذهب كل يوم إلى جمعية أنصار التمثيل والسينما، كما التحق بمعهد "تيجرمان" للموسيقى العالمية".

ظهر للمرة الأولى في السينما من خلال فيلم "عايدة" في عام 1942، لكن الجمهور عرفة على نطاق واسع من خلال فيلم "السوق السوداء"1945 الذي يعده الكثير من نقاد السينما المصرية من الأفلام التي رسخت للمدرسة الواقعية في السينما المصرية.

وانطلق عماد حمدي في مسيرته الفنية وأسند له المخرجون أدوار رومانسية، وكان معظمها لكبار الكتاب أمثال "نجيب محفوظ"، "يوسف السباعي"، "إحسان عبد القدوس".

تربع على عرش السينما في الخمسينيات وقدم العديد من الأفلام منها "أشكي لمين"، "جنون الحب"، "حياة أو موت"، "موعد مع السعادة"، "أني راحلة"، "شاطئ الذكريات"، "لا أنام"، "نساء بلا رجال"، و"موعد غرام".

تزوج الفنان "عماد حمدي" من ثلاث فنانات شهيرات، هما المونولوجست بفرقة بديعة مصابني "فتحية شريف" تزوج منها عام ١٩٤٥، وأنجبا ولد يُدعى "نادر"، ثم تزوج عام ١٩٥٣م من الفنانة "شادية"، وعام 1961 تزوج من الفنانة "نادية الجندي" والتي استمر زواجه معها ١٣ عامًا أنجبا خلالها ابن يُدعى "هشام".


عماد حمدي وشادية

بعد أن طلق عماد حمدي زوجته "فتحية شريف" تزوج من "شادية" وفي الأشهر الأولى من الزواج واجه أزمة مالية بسبب تراكم أموال النفقة الشرعية التي طالبت بها طليقته الفنانة المعتزلة "فتحية"، وقد بلغت قيمتها آنذاك ألف جنيه.

لكن حمدي لم يكن يملك هذا المبلغ، فجاهد حتى تعاقد مع المخرج حلمي رفلة على فيلم جديد، ووقفت إلى جانبه الفنانة "شادية" فاقتصد مصروفات البيت والطباخ والسيارتين والسائق والملابس.

ولم تسطع في ذاك الوقت أن تساعده ماليًا لأنها صرفت كل مدخراتها على فيلمها الأخير، وانتظرت عرضه لتعوض ما أنفقته.

وفي ظل تلك الظروف خاصة مع احتدام الحياة بينهم تنبئ الجميع بانفصالهم خاصة مع فارق السن الكبير بينهم، إلا أنهما تمسكا بحبهما حتى مرت الأزمة.

كان حمدي يغار على شادية بشدة، وفي إحدى المرات دبت الغيرة في قلبه وتشاجرا بقوة وانتهت بصفعة عنيفة منه، لتتخذ شادية القرار بالانفصال.

 

عماد حمدي ونادية الجندي

أثناء تصويره فيلم "زوجة من الشارع" التقى بالفنانة "نادية الجندي" وكان عمرها في ذلك الوقت 15 عامًا وهو يبلغ السبعين، اهتم بها جدًا هي ووالدتها يوميًا بعد انتهاء التصوير لدرجة أثارت تساؤلات العاملين بالفيلم.

أثمر زواجهما بطفل يدعى "هشام".

 

وفاته

في آخر ثلاث سنوات من عمره، فضل حمدي العزلة وقرر عدم الخروج من شقته وأصيب بالاكتئاب المزمن والعمى التام، وفي ٢٨ يناير عام ١٩٨٤م فارق الفنان “عماد حمدي” الحياة إثر إصابته بأزمة قلبية، تاركاًً رصيداً هائلاً من الأعمال السينمائية والتلفزيونية.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان