رئيس التحرير: عادل صبري 10:49 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

لقد جئنا أصدقاء.. مرار السودانيين قبل استقلالهم

لقد جئنا أصدقاء.. مرار السودانيين قبل استقلالهم

فن وثقافة

صورة من العمل

لقد جئنا أصدقاء.. مرار السودانيين قبل استقلالهم

عربي السيد وكرمه آيمن 11 نوفمبر 2014 15:47

صراخ وعويل وبكاء أمهات وآباء وأطفال استخدمها المخرج النمساوى "هيبرت سوبر" ليبدأ بها فيلمه "لقد جئنا أصدقاء"، المشارك بمهرجان القاهرة السينمائي بدورته الـ"36".

 

قبل إعلان استقلال جنوب السودان دولة مستقلة عام 2011 بقليل، هبطت طائرة يدوية الصنع وشارك في صناعتها المخرج "هيبرت سوبر" إلى السودان، وذلك لزيارة أماكن وأهالى واحدة من أكثر المناطق المعقدة سياسيًا في العالم.

 

تحاور المخرج مع العديد من الشخصيات السودانية، وبعض صناع القرار في العالم وسياسيين وأثرياء.

 

العمل تناول المرار الذي عاشه السودانيين والمعاناة التي مروا بها قبل أن يتم إعلان جنوب السودان دولة مستقلة.

 

ولم يكتف المخرج بنوع واحد من الجمهور، فالتنوع كان غالبًا على العمل، فكان لابد أن يقدم الآراء المتنوعة، ولكنه ركز على الجوانب السلبية للسودان فقط وترك الجوانب الإيجابية.

 

كل ما سبق هو ما يتناوله الفيلم الفرنسي للمخرج "هيبرت سوبر"، والذي علقت علية الفنانة يسرا رئيسة لجنة التحكيم بأنه يشبه حال المصريين حاليًا.

 

 

اقرأ أيضا:

مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.. سوق المتعة

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان