رئيس التحرير: عادل صبري 06:35 مساءً | الأربعاء 21 نوفمبر 2018 م | 12 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالصور.. وزارة الآثار تحتفل برأس السنة المصرية

بالصور.. وزارة الآثار تحتفل برأس السنة المصرية

فن وثقافة

جانب من الاحتفال

بالمتحف القبطي..

بالصور.. وزارة الآثار تحتفل برأس السنة المصرية

كيرلس عبدالملاك 14 سبتمبر 2014 05:43

نظمت وزارة الآثار احتفالية برأس السنة المصرية، بعنوان "واحد توت"، مساء أمس السبت، في المتحف القبطي، بمنطقة مجمع الأديان، بحضور عدد من الشخصيات العامة، منهم الدكتورة فينيس كامل، وزيرة البحث العلمي السابقة، والكاتبة فريدة الشوباشي، والإعلامية منى عامر، وميرفت الصيرفى مدير المتحف القبطي.

وقال القس أنجيلوس إسحاق، المدرس بالكلية الإكليريكية، في كلمته، إن الاحتفال برأس السنة المصرية أو القبطية مفرح ومبهج لأنه يجمع المصريين كلهم في مكان واحد، مضيفا أن التاريخ المصري ليس مجرد قصص للمتعة، وأن الحضارة المصرية ليست مجرد نقوش على حجر.


 

وأكد إسحاق أن تقدم الفنون والثقافات عمومًا مرتبط ارتباطًا وثيقًا بتقدم الحضارة، مشيرًا إلى أن التقويم القبطي، اكتشف قبل وضع التقويم الميلادي، مما جعل شعوب العالم تدهش باحثة عما صنعه المصريون.


 

وطالب سامي حرك، الباحث في علم المصريات، باعتراف الحكومة المصرية بالتقويم المصري، وقال: "التقويم المصري يدل على الهوية المصرية"، واستدل بالتقويم الصيني الذي ينتسب إلى الصين دون غيرها، موضحًا أن التقويم المصري بدأ مرتبطًا بالأرض الزراعية، وبمرور الوقت أضحى تقويمًا قبطيًا يرتبط بالتاريخ المسيحي.


 

وأوضح الدكتور حجاجي إبراهيم، رئيس قسم الآثار والسياحة بكلية الآداب جامعة طنطا، أن نيروز كلمة فارسية مأخوذة من الكلمة القبطية "نياروأو" التي تعني الأنهار، مشيرًا إلى أنه كان عيدًا قوميًا ألغاه الخديو إسماعيل، وشدد على مطالبته بإرجاع النيروز عيدًا قوميًا، تختص به مصر دون دول العالم الأخرى.


 

كانت وزارة الآثار قد نظمت احتفالية بعنوان "واحد توت" في المتحف القبطي، بالتعاون مع جمعية المحافظة على التراث المصري، بمناسبة رأس السنة القبطية التى انطلق عيدها الخميس الماضي.

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان