رئيس التحرير: عادل صبري 06:18 مساءً | السبت 23 يونيو 2018 م | 09 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 38° غائم جزئياً غائم جزئياً

الحرب الباردة.. يكشف دوافع أمريكا للسيطرة على العالم الثالث

الحرب الباردة.. يكشف دوافع أمريكا للسيطرة على العالم الثالث

فن وثقافة

كتاب الحرب الباردة الكونية

الحرب الباردة.. يكشف دوافع أمريكا للسيطرة على العالم الثالث

كرمة أيمن 10 سبتمبر 2014 12:45

صدر حديثًا عن المركز القومي للترجمة، النسخة العربية لكتاب "الحرب الباردة الكونية"، للمؤلف أود اّرن وستاد، وترجمة مي مقلد، ومراجعة طلعت الشايب.

يتضمن الكتاب مناقشة موسعة لجذور الثورات في العالم الثالث وسياقها وتدخلات القوى العظمى التي صاحبتها، ويهتم الكتاب بفترة السبعينات وأوائل الثمانينات عندما كان صراع القوى العظمى في العالم الثالث أبلغ الأثر على الحرب الباردة،

كما يُعنى الكتاب بفهم الحرب الباردة في ضوء التجربة الاستعمارية، خلال عشرة فصول، حيث تتحدث الفصول الثلاثة الأولى عن الجذور الأيدلوجية والسياسية للحرب الباردة في العالم الثالث ويكشف عن دوافع الزعماء الأمريكيين والسوفيت، وفترة ما بعد الاستعمار من منظور تاريخي.

ويشرح الكاتب خلال الفصلان الرابع والخامس العلاقة المتبادلة بين النجاح المطرد للمقاومة المناهضة للاستعمار ونشأة تدخل الولايات المتحدة أثناء الحرب الباردة، فيوضح في الفصل الرابع بأن الفترة الزمنية ما بين 1945 إلى 1960 ساعدت الولايات المتحدة من خلال سياساتها في أفريقيا وأمريكا اللاتينية في خلق العالم الثالث باعتباره مفهوما ذا معنى في السياسات الدولية.

ويتفحص الفصل الخامس السياسة الخارجية لكوبا وفيتنام في معارضة السيطرة الأمريكية، وكيف انهما مثلتا بؤرتين لإلهام الحركات الثورية في كل مكان من العالم.

ويناقش الكاتب خلال الفصل السادس وحتى الثامن الحالات الرئيسية للتدخل في العالم الثالث أثناء الحرب الباردة، ومنها الصراع ضد العنصرية و الاستعمار في أفريقيا الجنوبية، وكذلك الحرب الأهلية الأنجولية وتدخلات الحرب الباردة التي صاحبتها.

ويقدم خلال الفصلان الأخيران نقاش حول الحرب الباردة في العالم الثالث في الثمانينات وأثرها حتى وقتنا الحالي.

ويختتم الكتاب بتقييم لأثر الحرب الباردة على العالم الثالث، وكيف أشعلت المقاومة المستمرة ضد الهيمنة الأجنبية، كما تناقش كيف أضعفت سياسة التدخل كلا من الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة وكيف ظلت تفسد أيديولوجية السياسة الخارجية الأمريكية.

المؤلف ،أود اّرن وستاد، مدير مركز دراسات الحرب الباردة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بلندن، له عدد كبير من المؤلفات أحدثها "مواجهات حاسمة:الحرب الأهلية الصينية 1946-1950”.

المترجمة مي السيد محمد مقلد، مترجمة في وزارة الخارجية، لها العديد من الأعمال المترجمة منها "حالات من الإضراب النفسي والعقلي”، و"الفكر السياسي في القرن العشرين".

 

اقرأ أيضًا:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان