رئيس التحرير: عادل صبري 09:31 مساءً | الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 م | 14 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

أدباء: "أولاد حارتنا" تجسد الصراع بين الدين والعلم

بالفيديو والصور..

أدباء: "أولاد حارتنا" تجسد الصراع بين الدين والعلم

سارة على 01 سبتمبر 2014 14:05

وصف الفنان حمدى أحمد الكاتب والروائى العالمى نجيب محفوظ بالمؤرخ الأدبى، الذى استطاع أن يأخذ جزءا من الواقع ويروى تاريخه من جميع جوانبه السياسية والاقتصادية، والاجتماعية، بشكل مفصل ودقيق.

جاء ذلك خلال الندوة التى نظمها قصر الأمير طاز، التابع لصندوق التنمية الثقافى، احتفاء بالذكرى الثامنة لرحيل الكاتب والروائى العالمى نجيب محفوظ، تحت عنوان، "نجيب محفوظ.. علامة مضيئة لن تغيب".

وأضاف أحمد: "عندما نتحدث عن نجيب محفوظ، فإننا نتحدث عن السحر الممتنع، فهو من الشخصيات التى يصعب بشكل كبير تقييمها والحديث معها"، واصفاً إياه بقاع البحر الذى كلما نحاول النزول إليه ، نكتشف من خلاله العالم.

وأشار أحمد خلال كلمته إلى أن روايات نجيب محفوظ بها متعة لا يدانيها متعه، مؤكداً على أن مشاهدة أفلام نجيب لا تحتوى على نفس القدر من المتعة التى تتميز بها رواياته.

ورأى الروائى إبراهيم عبد المجيد أن نجيب محفوظ، من جيل ثورة 1919م، وهو جيل الليبرالى متعدد الاتجاهات، ويلتمس الحرية لكل الناس.

وعن رواية أولاد حارتنا، قال عبد المجيد: "بدأ الهجوم على رواية أولاد حارتنا، عندما أرسل قارئ سكندرى رسالة لجريدة المصور، يقول فيها أن نجيب محفوظ نشر رواية فى الأهرام، يحاكى فيها القرآن الكريم، وهذا يعد كفرا".

وأضاف عبد المجيد، "بعدها قام الشيخ محمد الغزالى، بكتابة مقال يهاجم من خلالها الرواية"، ما ساعد فى ذاك الوقت على وقف نشر الرواية.

وأشار عبد المجيد إلى أن رواية أولاد حارتنا، تجسد الصراع الدائر بين العلم والدين فى التاريخ، وتؤكد فى نهايتها على أن كليهما لا يستطيع أن يقيم دولة بمفرده.

من جانبه، قال الدكتورمدحت الجيار، أستاذ النقد الأدبى بجامعة الزقازيق، "أن نجيب محفوظ كان يراقب عن كثب كل الظواهر المحيطة به، حتى مع زملائه فى العمل"، واصفاً إياه بالرجل المحترم، والموظف الملتزم، الذى استطاع بنقل الرواية العربية من مصاف العادية والرومانسية، إلى مصاف العالمية.

وأشار الجيار، إلى أن نجيب محفوظ، منحه الله ميزة لم تعط لكاتب قط فى تاريخ البشرية، وهى أن يتفرغ للكتابة الأدبية لمدة 70 عاماً.

 

شاهد الفيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=bQ8OfbX7aa0


اقرأ أيضاً:

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان