رئيس التحرير: عادل صبري 02:53 مساءً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

تريبيون: الأوبرا تحولت لساحة قتال سياسية

تريبيون: الأوبرا تحولت لساحة قتال سياسية

ترجمة - إنجي الخولي 31 مايو 2013 08:55

 

المعتصمون ب<a class=دار الاوبرا المصرية " src="/images/news/2b71db6d8c6c1ed5f1e75c19e7663fc0.jpeg" />

اعتبرت صحيفة  "وورلد تريبيون" الأمريكية ان روح الثورة اندلعت في دار الأوبرا المصرية التى تحولت إلى  ساحة قتال جديدة بين مؤيدي ومعارضي الرئيس المصري محمد مرسي وجماعة الاخوان المسلمين ، مشيرة الى ان المعركة هذه المرة انتقلت الى أقدم مؤسسة موسيقية في منطقة الشرق الأوسط.

ولفتت الصحيفة الى ان قرار وزير الثقافة الدكتور علاء عبدالعزيز بإلغاء انتداب الدكتورة إيناس عبد الدايم و تولى المهندس "بدر الزقازيقى" خلفاً لها رئاسة دار الأوبرا المصرية تحت تبرير ما يسميه "حملة لجلب دماء جديدة في جميع أنحاء الساحة الفنية" اشعل النيران في دار الاوبرا التي رفض العاملون بها القرار واعتبره "اخونه للفن ". 

وقالت الصحيفة " ان قرار وقف انتداب عبدالدايم  فتح  جبهة جديدة  للقتال في بلد منقسم سياسيا"، موضحة ان الفنانين انضموا الى الفريق الذي يقاتل لمنع المحاولات التي تقوم بها جماعة الإخوان المسلمين من فرض سيطرتها على جميع نواحى الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية في البلاد .

ولفتت الصحيفة الى انه مع احتدام المعارك الأخرى في القضاء، ووزارة التعليم، ووزارة الزراعة، ووسائل الإعلام. انضمت دار الاوبرا الى معترك الحياة السياسية المشتعل وسط مخاوف من محاولات سيطرة جماعة الإخوان المسلمين على الشرطة و التعلم، والأزهر .مشيرة الى ان 
جماعة الإخوان  تنفي محاولة احتكار السلطة لنفسها .

ونوهت الى ان الكثير من المصريون يسعون للتغيير والإصلاح في المؤسسات الحكومية، لكن البعض لا يثقون في مرسي والإخوان للقيام بذلك، خشية فرض الاخوان اجندتهم الخاصة وتجاهل وجهات النظر الأخرى.

واوضحت ان التيارات الإسلامية اتخذت مواقف متشددة ضد الفن والإبداع والفنانين والمبدعين منذ صعود تلك التيارات إلى السلطة بعد سقوط النظام السابق في عام 2011 ، مشيرة الى ان دعوة إلغاء فن الباليه أولا من أحد النواب السلفيين بالمجلس التشريعي والقيادات الإسلامية التي ادعت ان فن الباليه "حرام شرعا"، و"ينشر الرذيلة والفحش بين الناس" اثار احتجاجات الفنانين احتجاجا على ما وصفوه بمحاولات "أخونة" الثقافة المصرية. 
واشارت الصحيفة الى تصريحات عضو مجلس الشورى (التشريعي) عن حزب النور السلفي، جمال حامد، الذي طالب  بضرورة إلغاء فن "الباليه"، ووصفه بـ"فن العراة" الذي ينشر الرذيلة والفحش بين الناس.

ونقلت الصحيفة عن  المدير الفني لشركة باليه القاهرة البالغ عمرها 60 تقريبا  ان إدارة دار الأوبرا في العام الماضي ابلغته بان عروض التانجو ورقصات بوليرو - كانت مثيرة جدا ولن تقام هذا العام بعد شكاوى الجمهور.

ونقلت عن  عازفة القيثارة بدار الأوبرا، منال محي الدين :"الوضع في الوزارة محرج بالنسبة لمصر"."هذه ليست مجرد دار الأوبرا. نحن نتحدث عن أمة يحتلها تيار سياسي يطلق على نفسه  إسلامي ، ولكن ما يفعلوه لا يمت للاسلام بصلة ".

يذكر ان المثقفين والفنانين والعاملين بدار الأوبرا المصرية  اوقفوا العمل بدار الاوبرا لاول مرة في تاريخها  الذي يعود إلى سنة 1869 وطالبوا بإقالة الدكتور علاء عبد العزيز وزير الثقافة احتجاجا على قراراته الاخيرة الخاصة بإقالة عدد من قيادات الوزارة دون اى اسباب واضحة . 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان