رئيس التحرير: عادل صبري 10:19 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

أغاني التراث الأسواني باحتفال كنز الستات على مسرح الفلكي

أغاني التراث الأسواني باحتفال كنز الستات على مسرح الفلكي

فن وثقافة

مشروع "كنز الستات"

أغاني التراث الأسواني باحتفال كنز الستات على مسرح الفلكي

أ ش أ 07 مايو 2014 13:30

يحتفل فريق عمل مشروع “كنز الستات” بتدشين أول مجموعة من الأغانى التراثية الجعفرية المسجلة منأسوان" target="_blank"> سيدات أسوان يوم السبت 17 مايو، الساعة السابعة والنصف مساءً، على مسرح الفلكي.

 

 يبدأ الاحتفال بعرض فيلم يرصد مراحل عمل المشروع وتجربة المشاركين فيه خلال عملهم.. صور مادة الفيلم سلام يسري، أحمد منيب، محمد صادق، وأخرجه سلام يسري.

وقالت الفنانة التشيكلية مها منيب صاحبة فكرة “كنز الستات”، إن المشروع يعتبر من أوائل المشاريع الرقمية التى جمعت 160 أغنيه تراثية من جنوب مصر وتحديدا بمحافظة أسوان من 12 قرية مختلفة تنتمى إليها قبائل الجعافرة والعبابدة والأنصار مجتمعة فى عدة قرى ومدن وهي: "سِلوي، الحجندية، بانبان، الخطارة، المنصورية قبلى وبحري، إدفو قرية علم الدين، دراو، العقبة، الجعافرة ومركز أسوان".

وأضافت أن فكرة المشروع جاءت بعد وفاة عدد كبير من سيدات أسرة بأسوان وفقدت الأسرة معهن كنز التراث الغنائى خاصة أن صغيرات العائلة أصبح لديهن ثقافة مختلفة تبتعد عن تراثهم الأصلى مما سوف يساعد على اندثار هذا الفن بشكل تام على مر السنين.

أوضحت أن بداية القصة تعود إلى أن الفنان محمد بشير كان يقوم بتسجيل أغانى الأفراح لديه التى تغنيها سيدات عائلته، كان هذا هو الدافع الرئيسى لفريق عمل “كنز الستات” بتحويل هذه التجربة الصغيرة لمشروع كبير يتم فيه تجميع لكل أغانى سيدات صعيد مصر.

وأشارت إلى أن فريق العمل يؤمن بأن الأغانى التراثية كنز فنى لا يعلمه الكثير من الأجيال الجديدة وبدأ فى الاختفاء مع وفاة العديد من حافظى أغانى التراث من كبار السن اللواتى يحفظن الأغانى ويرددنها فى الأفراح والمناسبات السعيدة والسبوع وفرحة الحج والعمرة حتى أغانى المناسبات الحزينة.

وتابعت: غناء السيدات ينقسم إلى أقسام متعددة منها أغانى الفرح وأغانى الحزن وأغانى الونس، وقام فريق "كنز الستات" بتجميع صوتى لهن مع توضيح صوتى لحكايات ما وراء الأغاني، وتم جمع الأغانى وتفريغها بالكتابة مع اسم السيدة التى قامت بالغناء وعمرها وخلفية عن حياتها.

وقالت إن غناء السيدات فى جنوب مصر وخاصة فى محافظة أسوان ليس مهنة ولكن يعتبر أسلوب حياة، حيث يتم الغناء فى الأفراح عن طريق المجاملات.

وذكرت أن فريق عمل "كنز الستات" قام بعدة رحلات إلى محافظة أسوان لجمع المادة الغنائية كاملة حيث بدأت بالاجتماع بين فريق العمل بباحثين وأدلة من أسوان، قاموا بتدريبهم للتعامل الجيد مع طبيعة الحياة فى أسوان والثقافات الموجودة وكيفية التعامل مع النساء من أهل القرى التى كان من المقرر زيارتها هذه الرحلات تعد تجربة قصيرة للمشروع والمنتظر استكمال البحث والتجميع على نطاق أوسع.

 

اقرأ أيضًا:

بالصور.. رحلة معبد دابود النوبى الذى أهداه عبد الناصر لإسبانيا

النوبيون .. تهجير ومطالب.. ملف تفاعلي

أسوان">منير يلغى حفل الربيع حدادًا على ضحايا أسوان

أسوان">صباحي: لا يوجد دليل أن الإخوان متورطون بأحداث أسوان

أسوان-في-رواية-الهلايلة-2-–-3">مأساة أسوان فى رواية الهلايلة (2 – 3)

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان