رئيس التحرير: عادل صبري 07:14 مساءً | الأحد 18 نوفمبر 2018 م | 09 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

مثقفون: إعدام الإخوان إنذار للمعارضة

مثقفون: إعدام الإخوان إنذار للمعارضة

فن وثقافة

الكاتب يسري حسان وأحمد سراج وشعبان يوسف و سعيد شحاته

مثقفون: إعدام الإخوان إنذار للمعارضة

كرمة أيمن 28 أبريل 2014 16:57

أثار الحكم الصادر اليوم بالإعدام ضد 683 شخصًا من جماعة الإخوان المسلمين، ومن بينهم الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، العديد من ردود الأفعال في الوسط الثقافي، وقامت "مصر العربية" برصد ردود أفعال المثقفين.

قال الشاعر سعيد شحاتة، إن هذا الحكم مأساة، ويعني أن أي معارض للسلطة يتهم بالإرهاب، ويحكم عليه بهذا الشكل، فلا يعقل أن يتهم 683 في قتل شخص، خاصة بعد قيام الثورة ستكون المعارضة كبيرة، وهذا الحكم بمثابة إنذار لكل أطياف المعارضة، بأن أي أحد يعارض سيكون مصيره الإعدام.

 

وأضاف أن مثل هذا الحكم يخوفنا من القضاء المصري، لأنه يوحي بأن القضاء يسير على هوى السلطة، وهذا يدعونا للتساؤل: هل النظام القادم يقبل أن يكون هناك معارضة؟ وهل المعارضة القادمة سيتهمونها بالأخونة ويضعونهم بالمعتقلات؟

وأوضح أن التخلص من الإخوان لا يكون بهذا الشكل على الإطلاق، فالإخوان فكرة ولا يتم التخلص منها بالرصاص أو حكم الإعدام، إنما يجب محاربتها بالفكرة، لأن الإخوان يموتون وتبقى أفكارهم.

 

وتابع: "هذا الحكم لا يليق بدولة قامت فيها ثورتان، وكان من المفترض أن نعرف من الجاني، ويتم محاسبته، فهذا الحكم يدعو للخوف، ويجعلنا نتساءل هل تتحول مصر لدولة استبدادية".

 

ومن جانبه، قال الكاتب أحمد سراج: لابد من احترام أحكام القضاء، ويجب أن ننظر إلى منظومة القضاء كاملة، والتي تبدأ عملها من القبض على المجرم، ومن الممكن أن تكون أوراق القضية مخالفة للواقع كقضية الشاعر عمر حاذق.

 

ولفت إلى أنه ليس من حق أحدٍ التعليق على حكم القضاء، ولكن على القضاء أن يفصل في الحكم بين ما هو جنائي وما هو سياسي.

 

وأوضح أن الحقوق مسلوبة ومنتهكة في مجتمعنا، وعلى الإخوان أن يعلموا أن العجلة دائرة، ولا يضحون بهؤلاء لمواطنين لا ذنب لهم.

 

وتمنى سراج أن يتوقف المحامون عن مقاطعة المحاكمات، وينظرون إلى مصير هؤلاء الشباب الذين لا ذنب لهم.

 

وعن الحكم الصادر بحظر نشاط 6 إبريل، قال إن هذا الحكم يطعن فيه، ولا يستطيع أحد أن يحظر الآراء، وهذا الحكم جزء من العبث الموجود حاليًا.

 

وأبدى الشاعر يسري حسان اعتراضه على هذا الحكم، قائلًا: حكم الإعدام مشوب بنكهة سياسية، وهذا الحكم قاس ويؤدي إلى تآكل شرعية 30/6 كما يعكس صورة سيئة لمصر أمام العالم، خاصة أن إجراءات المحاكمة شابها الكثير من الملاحظات السلبية.

 

وأوضح أن هذا الحكم لا يعالج المشكلة، وهذا الحكم شديد القسوة، ويسيء إلى الثورة، ويؤدي إلى تراجع شرعيتها، وليس المطلوب القضاء على الإخوان.

 

وأشار يسري حسان، إلى أنه مناهض لحكم الإخوان، وواحد مما اعترض على حكمهم، ولكن لا يجب المبالغة في الانتقام وخلط الأحكام بالسياسة، لأن تلك الإجراءات تجعلنا غير مطمئنين على مستقبل هذا البلد.

 

وعلق الشاعر شعبان يوسف: "هذا الحكم غير نهائي، ودائمًا يحكم في أول حكم بأقصى العقوبة، وهذا حدث من قبل سنة 54 وتم الحكم على مرشد الإخوان بالإعدام ثم خفف الحكم لمؤبد، ثم خرج بعد عدة سنوات".

 

اقرأ أيضًا:

فنانون: لا تعليق على حكم القضاء

عبد الناصر حسن: صراع المسؤولين أسقط العمل الثقافي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان