رئيس التحرير: عادل صبري 01:45 صباحاً | الاثنين 24 سبتمبر 2018 م | 13 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

موسيقى الجاز.. أوركسترا صرخات العبودية والموسيقى الكنائسية

موسيقى الجاز.. أوركسترا صرخات العبودية والموسيقى الكنائسية

فن وثقافة

موسيقى الجاز

موسيقى الجاز.. أوركسترا صرخات العبودية والموسيقى الكنائسية

كرمة أيمن 26 أبريل 2014 12:51

تنظم ساقية عبد المنعم الصاوي، في إطار الاحتفال باليوم العالمي للجاز، حفلاً يجمع بين أكبر عدد من عازفي الدرامز في مصر، وذلك يوم الأربعاء القادم بقاعة النهر.

 

تقيم الساقية الحفل بالتعاون مع مجموعة  groovy roots، ويتم دعوة لاعبي الدرامز للمشاركة ببعض من أعمالهم سواء عزف منفرد، أو في مجموعات.

 

بدأت الإرهاصات الأولى لموسيقى الجاز تقريباً في منتصف القرن التاسع عشر، بمدينة "نيو أورلينز" الواقعة على نهر المسسيبي الهاديء، حيث احتوت تلك المدينة في ذلك الوقت خليط من المهاجرين الإسبان والإنجليز والفرنسيين يكونون معاً طبقة الأسياد، حيث يمتلك كل منهم عددًا وفيرًا من العبيد الذين يسخرونهم في جميع الأعمال وخاصة الزراعة.

 

وفي هذه الظروف التاريخية والسياسية والاجتماعية التي تزامنت مع إلغاء نظام الرق والعبودية عام 1863 ونهاية الحرب الأهلية الأمريكية عام 1865 من جهة أخرى، وجد العبيد الزنوج أنفسهم أحرارًا في مدينة "نيو أورليانز" التي تكثر فيها صالات الرقص الأوروبي مثل "الفالس والبولكا" التي تنتشر في كل أنحاء المدينة خصوصاً شارع رامبارت.

 

 وهكذا بدأت الموسيقي الأوروبية رويداً رويداً تختلط بالإيقاعات والألحان التي احتفظ بها الزنوج وتوارثوها جيلاً بعد جيل لأنهم كانوا يرددونها أثناء العمل في حقول القطن وأثناء سمرهم في ميدان الكونجو، كما أخذ الزنوج يستعدون هذه الإيقاعات من خلال صنع الطبول الضخمة التي تسمى تام تام أو بامبولاس.

 

وامتزجت تلك الألحان الأفريقية أيضاً بالألحان التي تعلموها في الكنيسة الكاثوليكية والبروتستانية مع صرخات عذاب العبودية وتعبيرات روحهم المكتئبة المتأثرة بالموسيقى الوثنية والموسيقى الأوروبية التي كانت منتشرة في ذلك الوقت.

 

انتشرت الجاز في كل أنحاء العالم بداية من الستينيات مع ظهور التلفاز وانتشاره ونمو صناعة الموسيقى بشكل متضخم، وأخذت الجاز في كل منطقة ما يشبه الطابع المحلي، فظهر الجاز اللاتيني نسبة لأمريكا اللاتينية، والأورينتال جاز أو الجاز الشرقي ويقصد به الجاز العربي، كما ظهر الجاز اليابانى.

 

ويعد ضياء بخيت من أشهر مقدمي برامج للعالم العربي عن موسيقى الجاز، من خلال عمله بإذاعة صوت أمريكا باللغة العربية، استضاف خلالها الكثير من كبار العازفين الأمريكيين في برنامجه الذي زاد عن ألف وخمسمائة حلقة منذ مطلع التسعينيات، ومن أشهر النجوم الذين تم استضافهم عملاق الجاز "ديزي جليسبي".

 

اقرأ أيضًا:

السبكي: حلاوة روح رسالة للحفاظ على النساء
القلعة والعصفور.. مسرحية تواجه الفساد وتكشف زيف السلطة
سما المصري: شطبي من المهن الموسيقية بدون دليل
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان