رئيس التحرير: عادل صبري 12:04 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الناقد أحمد سراج: الحاصلة على جائزة العامية لا تعرف شيئا عن مصر

الناقد أحمد سراج: الحاصلة على جائزة العامية لا تعرف شيئا عن مصر

فن وثقافة

الشاعر والناقد أحمد سراج

الناقد أحمد سراج: الحاصلة على جائزة العامية لا تعرف شيئا عن مصر

كرمه أيمن 06 فبراير 2014 14:51

قال الشاعر والناقد أحمد سراج، في تصريح خاص لـ"مصر العربية"، إن جوائز معرض القاهرة الدولي للكتاب لهذا العام، ذهبت لمن لا يستحقها، وأن هناك شعراء ظلموا.

وأضاف:"إن جائزة شعر العامية التي حصلت عليها الشاعرة فاطمة المرسي، تدل على الفساد والذوق المتدني الذي وصلت إليه مؤسسات الثقافة المصرية، مؤكدا أن الثقافة يجب أن تظل بعيدا عن التربيطات والمصالح الشخصية".

وتابع سراج:" من يقرأ الديوان الذي تشارك به "فاطمة المرسي" في المسابقة، يكتشف أنها تعرف مصر من خلال التليفزيون، وهذا يتضح من المعلومات والألفاظ التي يحتويها الديوان".

وتسائل: ما هي المعايير التي على أساسها تم اختيار هذا الديوان الضعيف، وهل تم الاختيار طبقا لمعايير كمية، حيث نشرت المذكورة خلال عام ونصف ما يقرب من 5 دواوين؟!!!

وأبدى سراج استياءه الشديد من عدم وجود لجنة محددة لتقييم الأعمال المشاركة في جوائز معرض الكتاب، قائلا: "هناك أشخاص يتلاعبون بالجوائز لصالح شخصيات معينة، ولن يسمح بمجاملة أحد على حساب الأدب المصري، ولن نسمح بعودة آليات العمل مرحلة ما قبل 25 يناير".

وعن البيان الذي أصدره الشاعر أحمد سراج بعنوان " بيان عاجل بخصوص جائزة معرض الكتاب لديوان العامية"، قال "إن البيان سيصل إلى وزير الثقافة للبت فيه واتخاذ الإجراءات اللازمة، وأنه سيوكل المحامي "أسامة الحداد" ليصل ذلك البيان لوزير الثقافة، بجواب بعلم الوصول.

وأوضح أن هذا البيان، أبلغ رد للكتاب المشاركين في مسابقة معرض الكتاب، لنقول لهم أنتم الأحق بتلك الجائزة، وسوف نقف في وجه الظلم والفساد، وإنه لشرف لكم عدم الحصول على تلك الجائزة لأنها جائزة فاسدة.

وجاء في نص البيان:

"بيان عاجل بخصوص جائزة معرض الكتاب لديوان العامية"

مع إعلان جائزة معرض الكتاب للعامية تتجدد معركتنا ضد الفساد.


حصلت على جائزة العامية في ظروف ملتبسة شاعرة عامية وسط إسارات لشخص ما بأنه من أعطاها الجائزة هو من أعطاها لروائي في العام الماضي.

المطلوب:
١-إعلان تقارير اللجنة وأسماء المشاركين فيها.
٢- قيام مكتب وزير الثقافة بسحب الجائزة وإٍعادة التقييم في حال ثبوت تلاعب. 
٣- قيام مكتب وزير الثقافة بالتحقيق في انتهاكات أحمد مجاهد وأصدقائه ضد الثقافة المصرية.

كلنا أمل أن نحسمها كما حسمناها في اتحاد الكتاب؛ ففي العام الماضي ذهبت معظم الجوائز لمن لا يستحق وبعد مقاومة ضارية حصل على جوائز الاتحاد الآن من يستحقونها ويكفي فوز اسم "عمار علي حسن" من قلب القاهرة و"عزة شرقاوي" من الأقصر وبينهما من المكان والزمان والتحقق الكثير.
 

روابط ذات صلة:

الكويت تضاعف جوائز معرض الكتاب الخامس والأربعين

مجاهد: دخول الجمهور مجانًا لمعرض الكتاب لنفاد التذاكر

فيديو.. القعيد عن "معرض الكتاب": "يعكس استقرارًا سياسيًا وأمنيًا"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان