رئيس التحرير: عادل صبري 09:56 صباحاً | السبت 15 ديسمبر 2018 م | 06 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

آسر ياسين: "فرش وغطا" مرجع تاريخى و"نعم للدستور"

آسر ياسين: "فرش وغطا" مرجع تاريخى و"نعم للدستور"

حوار - عربى السيد 09 يناير 2014 14:39

آسر ياسين فنان شاب وصل للنجومية فى وقت قصير، أدواره شديدة التميز، يختارها بعناية، بعيدا عن معايير سوق سينما العشوائيات، مصر العربية التقته، وحاورته حول تجربته الجديدة: "فرش وغطا" الذى تم عرضه مؤخرا فى السينما وشارك فى العديد من المهرجانات.

 

هل مشاركة "فرش وغطا" فى المهرجانات كانت متوقعة؟

بالفعل توقعت عرض "فرش وغطا" فى المهرجانات لأنه عمل ناجح ومتميز فى فكرته، لا يوجد حوار، ولا يحمل معايير السوق التجارية، ولذلك فهو فيلم لشريحة بعينها.

                                                    

ما هو عامل الجذب لقيامك بالعمل؟

العمل مكتوب بشكل مختلف عن أعمالى السابقة بدون سيناريو وحوار ويعتبر مرجعا تاريخيا لفترة زمنية محددة فهذه الأشياء عوامل جذب لي.

كيف تناولت الثورة من خلال العمل؟

أحداث الفيلم تدور حول شاب هرب من سجن "القطا" يوم 28 يناير إلى المنطقة التى يعيش فيها بالسيدة زينب ثم إلى المقابر وعزبة الزبالين، دون التطرق إلى سبب سجنه أو من ساعده فى الهروب، لأننا لا نتحدث عن شخص معين وإنما عن أحوال الناس من خلال هذا الشخص وهناك أشخاص حقيقية بالفعل تحدثوا عن مشكلاتهم الحقيقة فى الحياة، والمخرج أراد أن يظهر كيف يتعايش هؤلاء الناس قبل وبعد الثورة.

 يسعدك تسمية "فرش وغطا" بفيلم مهرجانات؟

 بالطبع يسعدنى أن يطلق عليه فيلم المهرجانات لأننى أعلم أن المادة الفنية فى الفيلم لم تثبت رواجا جماهيريا ولكن لابد من التجربة وفتح مجال ليصبح هناك جمهور من هذا النوع.

 

كيف ترى مشاركة الفيلم فى أكثر من مهرجان؟

شارك "فرش وغطا" فى مهرجان" تورونتو ولندن وأبو ظبى ومونبلييه" وفى كل مهرجان حصل على جائزة معينة وهذا فخر للقائمين على العمل جميعا.

 

وما العائد من عرض أفلامك فى المهرجانات؟

حصلت على جائزة عالمية من مهرجان قرطاج عن دورى فى فيلم "رسائل البحر" وهذه أهم جائزة حصلت عليها منذ بدأت، وهى أول الطريق للعالمية.

 

لماذا أقدمت على تجربة الإنتاج لأول مرة من خلال "فرش وغطا

التوقيت كان صعبا على المنتج محمد حفظى ولم يكن من الممكن أن يتحمل تكلفة العمل وحده، ولذا قررت أن أشاركه فى الإنتاج، وقمت بتأسيس شركة إنتاج مع أحمد عبدالله ومدير التصوير طارق حفنى وأضافت هذه التجربة لى الكثير، سواء على المستوى الإنتاجى أو الفنى أو حتى المهنى بشكل عام.

 

هل المكسب المادى وراء مشاركتك فى إنتاجه؟

المكسب المادى مهم لأى منتج وكنت أريده طبعا، ولكن المكسب الفنى أفضل بكثير فعرض الفيلم فى السينمات العالمية مثل تورونتو بكندا، ولندن، وأبو ظبى، وفرنسا، واليونان كان أفضل مكسب بالنسبة لي.

 

ماذا عن موعد عرض "أسوار القمر"؟

حتى هذه اللحظة لم يعرف أحد من أبطال العمل موعد عرض الفيلم فنحن انتهينا من تصوير الأحداث منذ فترة ولكن لم يعرض لسوء الظروف السياسية التى مرت بها البلد منذ 30 يونيو وما تلاه من فرض حظر التجوال، وهو أمر خارج عن يد الجميع، ومن الطبيعى أن يخاف كثير من المنتجين أن يغامروا فى ظل هذه الظروف.

 

بماذا تصوت على الدستور الجديد يوم 14 يناير؟

سوف أصوت بنعم على الدستور حتى يتم القضاء على الإرهاب فى مصر ونستطيع أن نتقدم بمصر إلى الأمام.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان