رئيس التحرير: عادل صبري 07:00 مساءً | الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م | 14 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

أول تعليق من محمد رمضان على قيادته طائرة

أول تعليق من محمد رمضان على قيادته طائرة

فن وثقافة

محمد رمضان يقود طائرة

أول تعليق من محمد رمضان على قيادته طائرة

كرمة أيمن 16 أكتوبر 2019 17:35

"إثارة الجدل وطلب إحاطة لوزير الطيران المدني بالبرلمان، وتعريض حياة الركاب للخطر" كل هذه الضجة أحدثها الفنان محمد رمضان؛ بعد نشره مقطع فيديو عبر حسابه الرسمي بمواقع التواصل الاجتماعي، وهو داخل كابينة الطائرة. 

 

وظهر محمد رمضان، في الفيديو وهو يجلس في المكان المخصص للركاب، إلا أنه فاجأ الجميع قائلاً "في تجربة هي الأولى من نوعها.. هنقوم نسوق الطيارة"، ليغادر بعدها مقعده متوجهًا نحو كابينة القيادة، حيث جلس إلى جوار قائد الطائرة". 

 

وداخل كابينة الطائرة، رفع محمد رمضان شعاره "نمبر وان"، وقال كابتن الطائرة: "والمصحف محمد رمضان هو اللي سايق بينا الطيارة دلوقتي"، فيما كتب رمضان على الفيديو: "أول مرة أسوق الطيارة ثقة في الله نجاح".

 

ولم يمر الفيديو مرور الكرام، ليخرج محمد رمضان، ويوضح أن الطائرة ليست طائرة ركاب، وأنها تتبع إحدى شركات الطيران الخاصة، وأن كابتن الطائرة وقائدها صديقه وما قاله كان على سبيل الهزار. 

وكتب محمد رمضان، على فيديو نشره عبر صفحته، ثالثًا: "كابتن الطيارة أكيد قافل لوحة التحكم بالكامل". 

وتابع محمد رمضان: "رابعًا: وصلنا بالسلامة قبل ميعادنا"، وكان الأسطورة متجهًا إلى المملكة العربية السعودية لاستلام جائزة "صناع الترفيه". 



وبسبب فيديو قيادة محمد رمضان الطائرة، تقدمت إيناس عبدالحليم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة موجه إلى وزير الطيران المدني، للاستفسار عن رأيه فى الواقعة، وقالت النابئة فى بيان لها :"لهذه الدرجة وصل الحال بالاستهتار بحياة المواطنين، والسماح لأحد المواطنين العاديين بقيادة طائرة على متنها مئات الأرواح".

 

نفت شركة مصر للطيران في بيان رسمي، لها علاقتها بالفيديو المتداول لـ"رمضان"، موضحة أن هذا الموقف لم يتم مطلقًا على أي من رحلات الشركة سواء الدولية أو الداخلية، وأشارت إلى أن ما فعله "رمضان" يتعارض مع إجراءات السلامة الجوية. 

وأكد خالد عبدالمنعم، نائب رئيس سلطة الطيران المدني لقياسات السلامة الجوية، أن ثبوت الواقعة يعرض طاقم الطائرة والشركة المسؤولة، للمساءلة القانونية، بالإضافة إلى فرض عقوبات كبيرة على الشركة قد تصل إلى الإغلاق.


 

وأوضح يسري عبدالوهاب، نائب رئيس مجلس إدارة شركة النيل للطيران، والعضو المنتدب، أنه من الوارد أن تكون الطائرة واقفة على الأرض وليست في الجو، مشيرا إلى أنها لو كانت واقفة فهو أمر عادي وليس به ما يدعو للخوف.

 

وأشار عبد الوهاب إلى أن أغلب الطائرات الحديثة أصبحت تعمل بالمشغل الآلي، والطيار ما هو إلا مساعد للطائرة في الهبوط والإقلاع فقط، وباقي الأمور الطائرة فتتم أوتوماتيكيًا دون تدخل الكابتن على غرار طائرة بدون طيار، وذكر أن الطائرة الحديثة أصبح بها الآن ما يقرب من 20 كمبيوتر.

 

وفي السياق ذاته كشف مصدر بوزارة الطيران المدني، الاثنين الماضي، عن إيقاف قائد الطائرة ومساعده، لافتا إلى أنه بعد الاطلاع على الفيديو والتحقق من صحته تبين أن الطائرة تابعة لإحدى شركات الطيران الخاصة المصرية، وأنها ليست الشركة الوطنية مصر للطيران، رافضا الإفصاح عن اسم الشركة في الوقت الحالي، مؤكدا فى الوقت نفسه أن شركة «مصر للطيران» ليس لها علاقة بهذه الطائرة.

 

الأمر ذاته أكدته سلطة الطيران المدني المصري في بيان لها أشار فيه إيقاف قائد الرحلة ومساعده عن العمل والطيران وإحالتهما للتحقيق العاجل، وذلك لارتكابهما فعلا ممنوعا منعا باتا طبقا لقواعد وتعليمات الطيران المدني العالمي والمصري وضد سلامة الطيران المدني المصري، موضحة أنها لن تقبل المساس بسلامة الطيران المدني المصري وأنها ستقف وقفة رادعة لكل من يخالف قوانين وتشريعات الطيران المدني وستحاسب كل مخطئ.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان