رئيس التحرير: عادل صبري 06:26 مساءً | الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م | 14 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

«لمحات من الهند».. مسابقة رسم للطلاب بمتحف الفن الإسلامي

«لمحات من الهند».. مسابقة رسم للطلاب بمتحف الفن الإسلامي

فن وثقافة

مسابقة "لمحات من الهند"

«لمحات من الهند».. مسابقة رسم للطلاب بمتحف الفن الإسلامي

كرمة أيمن 14 أكتوبر 2019 17:58

ينظم متحف الفن الإسلامي، بالقاهرة، بالتعاون مع مركز مولانا آزاد الثقافي الهندي؛ مسابقة الرسم السنوية "لمحات من الهند" لأطفال المدارس المصرية. 

يشارك في مسابقة "لمحات من الهند" ١٢ فنانًا من الهند، وما يقرب من 50 طالبًا، وذلك غداً الثلاثاء الموافق ١٥ أكتوبر بمقر المتحف.

تُنظم المسابقة للمراحل التعليمية الثلاثة؛ الابتدائية والإعدادية والثانوية، كما سيفتتح معرض اللوحات الفائزة للعام الماضس وتكريم جميع المشاركين.

وأعرب الدكتور ممدوح عثمان؛ مدير عام متحف الفن الإسلامي، عن سعادته بالتعاون مع مركز مولانا آزاد الثقافى الهندى والذي أنشئ عام ١٩٩٢ ويقوم بتقديم عدد من الأنشطة الثقافية والفنية بصفة مستمرة لتشابه وتقارب الثقافة المصرية والهندية والعلاقات الطيبه بين البلدين على مر العصور.

وأشار إلى أهمية تنظيم مثل هذة المسابقات والفعاليات في إطار حرص وزارة الآثار على دعم المواهب الفنية لدى طلاب المدارس المصرية حيث يعتبر الفن من أهم مصادر تسجيل تاريخ الشعوب ونقل الخبرات والأفكار وخلق تصور أفضل للمستقبل.

يذكر أن، متحف الفن الإسلامي، بالقاهرة، يعد قبلة الفنون وأكبر المتاحف المتخصصة في الفنون الإسلامية بالعالم، حيث يضم أكثر من مائة ألف تحفة أثرية مختلفة من الهند والصين وإيران مرورا بفنون الجزيرة العربية والشام ومصر وشمال أفريقيا والأندلس.

بدأت فكرة إنشاء متحف للفنون والآثار الإسلامية في عصر الخديوي "إسماعيل" سنة 1869، وتم تنفيذ الفكرة في عصر الخديوي توفيق سنة 1880 عندما قام فرانتز باشا بجمع التحف الأثرية التي ترجع إلى العصر الإسلامي في الإيوان الشرقي لجامع الحاكم بأمر الله.

وفي عام 1882 كان عدد التحف الأثرية التى تم جمعها 111 تحفة وتم بعد ذلك بناء مبنى صغير في صحن جامع الحاكم أطلق عليه اسم "المتحف العربي" تحت إدارة فرانتز باشا الذي ترك الخدمة سنة 1892. 

وافتتح مبنى المتحف الحالي في عهد الخديوي عباس حلمي الثاني في 28 ديسمبر 1903، وأطلق عليه "متحف الفن الإسلامي" فى سنة 1951.

وتتميز واجهة المتحف المطله على شارع بورسعيد بزخارفها الإسلامية المستوحاة من العمارة الإسلامية في مصر في عصورها المختلفة.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان