رئيس التحرير: عادل صبري 01:42 مساءً | الثلاثاء 23 يوليو 2019 م | 20 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

نافذة ثقافية جديدة.. افتتاح معرض دمياط الأول للكتاب

نافذة ثقافية جديدة.. افتتاح معرض دمياط الأول للكتاب

فن وثقافة

افتتاح معرض دمياط للكتاب

نافذة ثقافية جديدة.. افتتاح معرض دمياط الأول للكتاب

كرمة أيمن 03 يوليو 2019 20:11

تفتح محافظة مياط، نافذة جديدة للتنوير، ليكون محبو القراءة والمطالعة على موعد مع أنواع الأدب كافة، بافتتاح الدورة الأولى من معرض دمياط للكتاب؛ الذي يقام على الكورنيش أمام مكتبة مصر العامة. 

ويقام معرض دمياط للكتاب، على مساحة 450 متر مربع بمشاركة 33 ناشرًا من قطاعات وزارة الثقافة ودور النشر الخاصة، وتتضمن فعالياته أنشطة ثقافية وفنية متنوعة تقام بالتعاون مع مكتبة مصر العامة والهيئة العامة لقصور الثقافة إلى جانب وزارة التربية والتعليم. 

 

وقالت إيناس عبد الدايم، وزير الثقافة: إن الدورة الأولى من معرض دمياط الدولى للكتاب تظهر للنور كمحفل جديد في الوجه البحرى لأهم مصادر المعرفة وتأتي ضمن الاستراتيجية الهادفة الى وصول المنتج الثقافي لكافة المواطنين فى ارجاء مصر. 
 

إيناس عبد الدايم تفتتح معرض دمياط الأول للكتاب


وأضافت أن المعرض تظاهرة ثقافية تنويرية ومناسبة جادة لأبناء المحافظة تيسر لهم الحصول على أحدث واهم العناوين، مؤكدة منح تخفيضات على أسعار جميع الإصدارات الخاصة بوزارة الثقافة وكذلك دور النشر الخاصة.

وأشارت إلى أن المعرض الذي يستمر حتى 11 يوليو، يعد تجسيدًا لاستراتيجية نشر الإبداع فى مختلف أرجاء مصر .

 

وقالت: إن محافظة دمياط أصبح لها معرضان للكتاب سنويا في مدينتي دمياط ورأس البر والذي يفتتح يوم ١٦ يوليو الجاري.

 

ولفتت إلى أنه في إطار الدور التوعوي والمجتمعي للثقافة تم تخصيص جزء من صالات العرض لمبادرة "أنت اقوي من المخدرات" التابعة لوزارة التضامن الاجتماعي حيث يتم توزيع عدد من الكتب والمطبوعات المجانية على الرواد تلقي الضوء على إخطار المواد المخدرة وآثارها السلبية على الصحة والمجتمع. 

كما أعلنت تبني الوزارة لفكرة مجموعة من أبناء المحافظة الواعدين بعنوان "إدرك" يتم من خلالها رسم القصص والكتابة على الأقمشة في شكل كتاب أو قصة ويتم توزيعها في جناح الهيئة المصرية العامة للكتاب بجانب إصدارات وقصص الأطفال. 

وأوضح هيثم الحاج علي، أن معرض دمياط الأول للكتاب يعكس الإصرار على تقديم الخدمة الثقافية لجميع أبناء الوطن في مختلف المحافظات خاصة الكتاب الذي يعد أهم مصدر للمعرفة. 

وتضمن حفل الافتتاح فقرة فنية لفرقة بور سعيد للفنون الشعبية التابعة للهيئة العامة لقصور الثقافة . 

 

وعقب افتتح معرض دمياط الأول للكتاب، تفقدت الدكتورة إيناس عبد الدايم؛ وزير الثقافة، والدكتورة منال عوض؛ محافظ دمياط قصر الثقافة بالمدينة وقصر ثقافة دمياط الجديدة، وذلك في حضور الفنان هشام عطوة نائب رئيس الهيئة العامة لقصور الثقافة والدكتور هيثم الحاج رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب.

وبدأت الجولة بقصر ثقافة دمياط، حيث شهدتا معرضًا للحرف اليدوية من إبداعات مجموعة من فناني دمياط تبرز مهارة الحرفي المصري في التعامل مع الأخشاب. 

 

وشاهدا عرضًا مسرحيًا قصيرًا للأطفال يندد بظاهرة الزواج المبكر للأطفال واطلعا على خطة الانشطة التي يقدمها القصر لرواده من أبناء المحافظة. 


وأشادت وزير الثقافة، بالمنحوتات الخشبية التي تبرز مهارة أبناء دمياط مؤكدة ريادة مصر في هذا المجال، مشيرة إلى جهود الوطن لصون الحرف التقليدية والتراثية والتي كان أحدثها مبادرة "صنايعة مصر" التى وجه باطلاقها الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية والهادفة الى خلق أجيال من المهنيين والحرفيين المتميزين والحفاظ على ملامح الهوية. 

ووجهت وزير الثقافة، بإعادة تأهيل وصياغة النشاط بقصر ثقافة دمياط الجديدة بما يخدم أهالى المحافظة إلى جانب دراسة تأسيس فصول لتنمية المواهب تهدف الى اكتشاف وتبنى النابغين والواعدين. 

ومن جانبها، أكدت محافظ دمياط، تقديم كافة أوجه الدعم للأنشطة الإبداعية التي تقام على أرض دمياط باعتبارها أحد الوسائل الفاعلة لبناء الانسان والمجتمع وتحقيق التنمية المستدامة. 

وأعلنت تحويل الأرض المقام عليها المعرض والتابعة للمحافظة إلى منارة ثقافية تعمل بشكل دائم ومستمر .

 

والتقت الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة والدكتورة منال عوض محافظ دمياط، بمقر المحافظة، حيث ناقشتا دور الفنون والثقافة فى بناء الانسان وتاثيرهما الايجابى على افراد المجتمع باعتبار الإبداع قاطرة للتنمية المستدامة. 

وبحثتا سبل تطوير النشاط الفنى والفكرى بانحاء المحافظة إلى جانب تكثيف الأنشطة الإبداعية في فترة الصيف التي تشهد إقبالًا جماهيريًا كبيرًا على شواطئها.

واتفقتا على إعداد وتنفيذ مشروعات فكرية ومعرفية تشمل مجالات المسرح والسينما والفنون التشكيلية والآداب وتهدف إلى تطوير الوعى والارتقاء بالوجدان الى جانب إعادة احياء بعض المواقع الثقافية السياحية. 

 

وقدمت وزير الثقافة التهنئة لمحافظ دمياط على انضمامها إلى عضوية المدن التعليمية باليونيسكو، وإقامة معرض الكتاب برأس البر في ١٦ يوليو الجاري. 

وأكدت على ضرورة مشاركة أهالي محافظة دمياط في مبادرة "صنايعية مصر" التي اطلقتها وزارة الثقافة، لحماية وصون التراث واعادة احيائه. 

كما تناول اللقاء مسارات إنهاء العقبات التي تواجه قصر ثقافة دمياط باعتباره رئة ومتنفسًا هامًا يعمل على تنمية القدرات الإبداعية لأبناء المحافظة في مختلف المجالات الفنية. 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان