رئيس التحرير: عادل صبري 01:55 صباحاً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

البطران يكشف تفاصيل كتاب «صدام حسين.. أفراح ونكبات»

البطران يكشف تفاصيل كتاب «صدام حسين.. أفراح ونكبات»

فن وثقافة

غلاف كتاب "صدام حسين.. أفراح ونكبات"

في تصريحات لـ مصر العربية..

البطران يكشف تفاصيل كتاب «صدام حسين.. أفراح ونكبات»

آية فتحي 06 يناير 2019 13:34

يشارك الروائي ولواء الشرطة المتقاعد حمدي البطران بأحدث أعماله الأدبية بعنوان "صدام حسين.. أفراح ونكبات " الصادر عن دار غراب للنشر والتوزيع بالقاهرة، في اليوبيل الذهبي لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، الذي تحل جامعة الدول العربية كضيف شرف تلك الدورة، كما اختير ثروت عكاشة، والكاتبة سهير القلماوى كشخصيتي المعرض .

 

قال "البطران" إن طبيعة الكتاب, تبرز تصرفات صدام حسين، وخاصة أن هدفه من هذا العمل لم يكن كتابة سيرة ذاتية للرئيس العراقي الراحل؛ لأن هذه السيرة يعلمها الجميع، ويمكن الحصول عليها بسهولة من خلال أي بحث بسيط على الانترنت.

 

وأشار "البطران" في تصريح خاص لموقع "مصر العربية" إلى أن هدقه من كتاب "صدام حسين.. أفراح ونكبات" تسليط الضوء علي تصرفات شخصية قيادية عربية اختلف العرب حولها.

 

وعن الظروف المصاحبة لكتابة الكتاب أوضح "البطران" أنه قابله العديد من العقبات منها قلة المعلومات الموضوعية التي تحدثت عن صدام حسين , فهو كان له أقوى جهاز إعلامي عربي في ذلك الوقت, وعلي الجانب الآخر كان له أعداء يتربصون, ولا مجال للحياد, فكل من كتبوا كتبوا متأثرين إما بطاعته أو بكراهيته.

 

وتابع "البطران" قائلًا : اعتمدت على بعض كتابات ومذكرات وزراء خارجية سوريا وأمريكا والاتحاد السوفيتي, وما تنشره بعض الصحف والوقائع, وما ورد بمذكرات من عاصروه.

 

وأضاف "البطران" : مع ملاحظة أننا عاصرنا بتركيز شديد ما حدث خلال حروبه مع إيران أو احتلاله للكويت أو إسقاطه بالقوة، وما حدث للعراق بعدها وتطورات العراق وظهور داعش كنتيجة حتمية للظلم الذي أحدثه حكم صدام حسين والأمريكان لشعب العراق.

 

وعن مشاريعه الأدبية المقبلة أشار البطران إلى أنه أرسل مسلسل كامل إلى مدينة الإنتاج الإعلامي عام 2008, وطلبوا أن يحضر لهم منتج أو مخرج أو ممثل, ولكنه لم يتمكن, وتوقف بعد أن كتب ثلاث مسلسلات عن أفكار صعيدية اجتماعية ومسلسل بوليسي، وفي الفترة القادمة ينتظر حتى أجد من يتحمس من المنتجين للموضوعات التي يكتبها.

ومن أجواء الكتاب نقرأ:-

 

في خيمة صفوان, استسلم الفريق سلطان الهاشم وزير دفاع العراق, للجنرال الأمريكي شواريسكوف وقيادة التحالف . بدون قيد ولا شرط , ومنع تحليق الطيران فوق العراق . ووافق العراق مع شرط واحد نفذه الأمريكان فورا, وهو أن يسمح للطائرات الحربية بالتحليق فوق جنوب العراق , لدواعي الأمن , وهو ما استغله الرئيس صدام حسين في سحق المقاومة العراقية في البصرة التي إندلعت في أعقاب تحرير الكويت. هل دفعه الأمريكيون لضرب العراقيين تمهيدا لسحقه بعد ذلك ؟

جدير بالذكر أن البطران هو لواء شرطة بالمعاش،  كاتب روائي، وعضو اتحاد كتاب مصر، من مؤلفاته "من مؤلفاته "المصفقون، اغتيال مدينة صامتة، ضوضاء الذاكرة، يوميات ضابط في الأرياف، خريف الجنرال، كل شيء هادئ في الجنوب".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان