رئيس التحرير: عادل صبري 08:42 صباحاً | الخميس 17 يناير 2019 م | 10 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

4 أسباب لنجاح فيلم «Aquaman» في العالم.. تعرف عليهم

4 أسباب لنجاح فيلم «Aquaman» في العالم.. تعرف عليهم

فن وثقافة

فيلم Aquaman

4 أسباب لنجاح فيلم «Aquaman» في العالم.. تعرف عليهم

سارة القصاص 02 يناير 2019 12:15

من منا لا يعرف أسطورة "اتلانتس"، التي تحدث عنها الفيلسوف الأغريقي أفلاطون،  فهي  القارة المفقودة و يقال إنها القوة التي كانت تحكم العالم قديما، لكنها غرقت.

 

وفي 2018 اتخذ فيلم «Aquaman» من هذه الأسطورة مكونا رئيسيا لأحداث العمل، الذي يتناول قصة "أرثر" الحاكم الفعلي لمملكة أتلانتس تحت الماء، مع الوقت  يُدرك "آرثر كاري" أنه وريث مملكة "أتلانتيس"، وعليه أن قيادة شعبه بدلا من شقيقه الذي يسعى لتدمير اليابسه، وفي سبيل ذلك يبدأ البحث عن الرمح الثلاثي الذي سيجعله  ملك البحار.

 

وتصدر الفيلم إيرادات شباك التذاكر في أميركا للأسبوع الثاني على التوالي محققا 51.55 مليون دولار، كما وجد الفيلم اقبالا في دور العرض المصريه حيث حقق ما يقرب من 5 مليون جنية مصري.

 

ونرصد في هذا الموضوع أبرز العوامل التي جعلت فيلم«Aquaman» يتصدر شباك الذاكر في العالم، وأسباب نجاحه.

 

التقنيات 

تدور أحداث العمل في البحر، الأمر الذي يختلف عن أفلام الأبطال الخارقين الذين دائما ما تكون السماء والفضاء هو عالمهم مثل "سبايدر مان، بات مان، شخصيات مارفل"، الأمر الذي جعل المشاهد طوال الفيلم مستمع بالمشاهدة ، فهو أمر ليس مألوف لدى الأبطال السابقين.

 

فضاء البحر صنعته المؤثرات البصرية بشكل خلاب جدا، نرى الأسماك التي تتحول أحيانا إلى وحوش،  فضلا عن تطويع قوة البحر من أمواج في أسماك في صراعات الأبطال بين الخير والشر، كل ذلك حقق متعة بصرية لدى المشاهد.

التمثيل 

كان التمثيل أحد نقاط القوة في الفيلم، ففريق العمل صنع أداءً ملحميا يناسب الفيلم، وأضفى متعة لدى المشاهد.

 

استطاع بطل العمل "جايسون موموا" أن يجسد الشخصية بأبعادها المختلفة منها التكوين الجسماني القوي الذي يناسب بطل خارق،  والبعد النفسي الذي يحركه طوال الوقت حيث يشعر بالذنب أنه سبب موت أمه ملكة "أطلانتس"، وأنه هجين بين مخلوقات اتلانتس والبشر عليه و حماية عالم البحر واليابس معا.

ونجح باتريك ويلسون، أن يقدم شخصية الملك "أورم" الذي يحمل داخله جانب الشر و يسعى لتدمير البشر على اليابس، بشكل جيد دون مبالغة.

 

أما نيكول كيدمان بالرغم أن مشاهدها قليلة إلا أنها أضافت الجزء الدرامي للعمل، بمشاهدها المؤثرة.

الإثارة والتشويق

لم يترك الفيلم لحظة دون أن يحبس أنفاس المتفرج، فالأحداث متتالية، وفي تصاعد مستمر، الأمر الذي لا يدع مجالا للملل عند المشاهد.

 

 ويصبح المتلقي مع مرور الوقت ينتظر الحدث القادم، أو الكارثة القادمة التي سيواجها البطل، فهو تارة يبحث عن حل للغز الرمح، وتارة يحاول انقاذ اليابسة، وأخرى يصارع وحش عملاق.

الكوميديا والرومانسية

بالرغم أن فيلم جانب الأكشن والمغامرة يأخذ حيز كبير من تكوينه إلا أنه لم يخلو من الكوميديا والرومانسية، التي كانت بمثابة فاصل بين المعارك ومشاهد الأكشن الطويلة.

 

Aquaman-Movie-Memes.jpg" width="650" />

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان