رئيس التحرير: عادل صبري 03:34 مساءً | الخميس 24 يناير 2019 م | 17 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 21° صافية صافية

في ذكرى ميلادها.. أم كلثوم تحيي قلوب العاشقين في ليلة رأس السنة

في ذكرى ميلادها.. أم كلثوم تحيي قلوب العاشقين في ليلة رأس السنة

فن وثقافة

أم كلثوم

في ذكرى ميلادها.. أم كلثوم تحيي قلوب العاشقين في ليلة رأس السنة

أحمد الشاعر - وكالات 31 ديسمبر 2018 11:55

تتعانق أوتار العود وأنغام الناي في ألحان أغانيها، فما بين أشعار منظومة القوافي وأخرى حرة غنائية، تمضي كوكب الشرق أم كثلوم في طرب آذان العاشقين والساهرين في ليلة رأس السنة.

 

120 عامًا مرت على ميلاد أم كلثوم، استطاعت خلالها أن تحقق حضورًا طاغيًا في بأغانيها الرومانسية، التي طالما استهوت قلوب الملايين من المحبين في مصر والعالم العربي بل في العالم بأثره، بيد أن تاريخها الغنائي لم يقف عند هذا الحد بل إنها قدمت باقة رائعة من القصائد الدينية والحماسية أيضًا.

 

اللغة العربية كانت صديقة لـ أم كلثوم في مشوارها الفني، فحفظها للقرآن الكريم واتجاهها للإنشاد الديني في مقتبل عمرها، جعل منها أيقونة للغناء العربي.

 

وتحتفل مصر اليوم بذكرى مرور 120 عاما على ميلاد أسطورة الغناء العربي، تزامنا مع إنطلاق حفلات ليلة رأس السنة، في عدد كبير من مجالس الطرب والسهر.

يستضيف مسرح معهد الموسيقى العربية حفلا بعنوان كلثوميات وذلك بمناسبة الاحتفال بالعام الجديد.

 

 

عبقرية أم كلثوم الغنائية

 

فاطمة ابنة الشيخ إبراهيم البلتاجي "كوكب الشرق أم كلثوم"، بنت قرية طماي الزهايرة مركز السنبلاوين محافظة الدقهلية، التي ولدت في 31 ديسمبر 1898، وتوفيت بالقاهرة بعد معاناة مع المرض في 3 فبراير 1975.

 

«نموذج غنائي لا يتكرر».. هكذا وصف عدد من نقاد الغناء العربي أم كلثوم، مؤكدين أنها ستظل حاضرة على الساحة الغنائية لعقود طويلة، وفق الإحصاءات التي تشير إلى أن أغانيها مازالت الأكثر شعبية، وأن هناك مسافة طويلة بين شعبيتها وشعبية من يأتى بعدها من المطربين سواء من المعاصرين الأحياء أو الراحلين.

 

عبقرية أم كلثوم في الطرب محل إجماع بين من أحبوها أو اختلفوا معها، وأنها صعدت سلم المجد بتسلسل منطقي "سلما سلما"، فعلى مدى تاريخها الفني منذ ولعها بالإنشاد الديني وهى في سن الطفولة والصبا بعد سن العاشرة وتجوالها بالحفلات الدينية والموالد مع والدها الشيخ إبراهيم ،كانت كل مرحلة من حياتها الفنية مدرسة في حد ذاتها واكتشاف جديد.

 

تقول كوكب الشرق إن "الموهبة وحدها لاتكفي لاستمرار النجاح" وأن الإدارة الناجحة لمنظومة العمل تقوم على التكامل وتستدعى من القائمين عليه الاهتمام بكل صغيرة وكبيرة وعدم الاستخفاف بأى خطوة حتى ولو كانت صغيرة "فقطرة المياه تصنع الأنهار ومعظم النار من مستصغر الشرر".

 

 

أبرز الملحنين لكوكب الشرق

 

ومن أبرز الملحنين الذين تعاونوا مع كوكب الشرق:

 

الشيخ أبو العلا محمد

 

الشيخ أبو العلا محمد كان بمثابة الأب الروحي لكوكب الشرق، فكان لقائها به حلما راودها منذ طفولتها، كما تعاونت معه للمرة الأولى من خلال أغنيتها "الصب تفضحه عيونه" عام 1926 الذي حققت بها نجاحا كبيرا، كما قدما عددا من الأغاني أبرزها "وحقك أنت المنى والطلب"، "يا آسي الحي"، وغيرها.

 

 

رياض السنباطي

 

كونا معا ثنائيًا فنيًا "يضرب به المثل" في العظمة وجمال الألحان، وقد آمن "السنباطي" بصوت الست، وقدما خلال مسيرتهما الفنية أبرز القصائد والأغاني، أهمها "الأطلال"، "على بلد المحبوب"، "إفرح يا قلبي"، "يا ليلة العيد أنستينا"، "أروح لمين"، "ثورة الشك" وغيرها.

 

 

 

محمد القصبجي

 

هو حالة فريدة وسط الملحنين الكبار، فقد ارتضى أن يصبح "عواد" في فرقة موسيقية خلف الست، لمجرد أن يبقى بقربها، على الرغم من أنه من أوائل الملحنين الذين جددوا لها ودفعوها لتقديم لون مختلف عما كانت تقدم من قبل، ومن أشهر أعمالهما "مادام تحب بتنكر ليه"، "رق الحبيب"، "نورك يا ست الكل"، "سكت والدمع اتكلم"، "إن حالي في هواها".

 

 

زكريا أحمد

 

الشيخ زكريا أحمد يعتبر من أهم الملحنين في مشوار الست، فقد قدما سويا باقة من أنجح الأغاني، أبرزها "عادت ليالي الهنا"، "حبيبي يسعد أوقاته"، "أنا في انتظارك"، "برضاك يا خالقي"، "أهل الهوى يا ليل"، "غني لي شوي"، "جمال الدنيا"، "الورد جميل"، وغيرها من الأعمال.

 

محمد عبدالوهاب

 

عرف تعاونهما الأول بـ"لقاء السحاب"، فكانت رائعة "إنت عمري"، التي غنتها أم كلثوم من ألحان موسيقار الأجيال محمد عبدالوهاب، وبعدها انطلقا في تقديم باقة من أشهر أغاني الست أبرزها "أمل حياتي"، "فكروني"، "ودارت الأيام"، "هذه ليلتي"، "على باب مصر"، وغيرها.

 

 

محمد الموجي

 

تعاونت "الست" مع الموجي قبل تعاونها مع الموسيقار محمد عبدالوهاب، فقد أرادت بتعاونها مع الموسيقار محمد الموجي تجديد روحها، فكانت حريصة على التجدد والتنوع طيلة الوقت، وتعاونا في عدد من الأغاني أبرزها "أوقدوا الشموس"، "للصبر حدود"، "إسأل روحك"، "حانة الأقدار"، وغيرها.

 

بليغ حمدي

 

لعل التعاون الأهم والأبرز في مشوار الست الفني، هو تعاونها مع الموسيقار الكبير بليغ حمدي، فقد غنت كوكب الشرق من ألحان بليغ 11 أغنية من أهم ما قدمت خلال مشوارها الفني، وهذه الأغاني ما زالت خالدة في أذهان الجمهور العربي وهي "بعيد عنك"، "فات الميعاد"، "سيرة الحب"، "ألف ليلة وليلة"، "الحب كله"، "أنساك"، "حب إيه"، "أنا وإنت ظلمنا الحب"، "كل ليلة وكل يوم"، "إنا فدائيون"، "حكم علينا الهوى".

 

 

سيد مكاوي

 

تعاونت كوكب الشرق مع الفنان الكبير سيد مكاوي، في عمل غنائي واحد فقط، وهي أغنية "يا مسهرني"، كما سجلت بصوتها بروفات أغنيتها الأخيرة "أوقاتي بتحلو" إلا إنها رحلت قبل غنائها على المسرح، لتذهب الأغنية للفنانة وردة الجزائرية.

 

 

أغانٍ نادرة

 

أغنية يا قلبي كان مالك:

من كلمات أحمد رامي وألحان زكريا أحمد.

 

 

 أغنية الآهات:

 

غنتها أم كلثوم في حديقة الأزبكية عام 1944، وهي من كلمات، محمود بيرم التونسي، وألحان زكريا أحمد.

 

 

 أغنية خطاب عاجل إليك:

 

غنتها أم كلثوم بعد وفاة الزعيم جمال عبد الناصر، وهي من كلمات نزار قباني، وألحان رياض السنباطي

 

.

 

نصيحة أم كلثوم للمطربين

 

نصحت أم كلثوم في حوار إذاعي لها، المطربين بخفظ القرآن الكريم مفسرة، أسباب اتجاهها إلى إنشاد مجموعة من القصائد الدينية في فترات مختلفة، وتقول إن نشأتها الدينية قد يكون لها تأثيرًا على ذلك، إذ أنها نشأت في أسرة دينية، وكان والدها يداوم على قراءة القرآن الكريم بشكلٍ يومي.

 

وتقول إن والدها كان إمامًا لأحد المساجد في مسقط رأسه، ويداوم على أداء صلاة الفجر داخل المسجد، بشكلٍ يومي، وكان يدفع أفراد الأسرة على أداءها في وقتها، وأنها كانت تدرس في كُتّاب القرية، وحفظت بعض السور القرآنية، متابعة: "والدي هو أستاذي الأول، وكنت أشاركه في قراءة التواشيح والابتهالات.

 

وأضافت أنه من الضروري على المُطربين حفظ القرآن الكريم، حيث ينعكس ذلك على أداءهم في الغناء، قائلة: "أكبر كتاب يقوي اللسان، ويساهم في خروج الحروف بشكلٍ صحيح، وألفاظ ستكون واضحة"، قائلة: "الكلام ده مش هيحصل إلا عن طريق القرآن"، وذلك بجانب قراءة النصوص الشعرية، للحفاظ على القافية.

 

 

 

وفاتها...

 

4 ملايين شخص ودعوا «كوكب الشرق» أم كلثوم، التي انتقلت إلى الآخرة في جنازة مهيبة شهدها العالم كله، وظلت صامدة أمام المرض في السنوات الأخيرة من عمرها، ولكنها حافظت على الغناء حتى اللحظات الأخيرة.

 

لم تتمكن أم كلثوم من غناء أغنية «أوقاتي بتحلو معاك و حياتي بتكمل برضاك»، فأثناء البروفات للأغنية وقعت صريعة لمرض التهاب الكلى، وسافرت إلى لندن لتلقي لعلاج وكانت قبل سفرها قد طلبت من الشاعر صالح جودت أن يكتب أغنية بمناسبة نصر أكتوبر، وبعد عودتها طلبت من الملحن رياض السنباطي تلحينها حتى تغنيها في عيد النصر، لكنها توفيت قبل تأديتها.

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان