رئيس التحرير: عادل صبري 06:33 صباحاً | الأحد 20 يناير 2019 م | 13 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

الطفولة المعذبة تدفع «كفر ناحوم» للمنافسة في الجولدن جلوب.. معلومات عن ممثل العرب

الطفولة المعذبة تدفع «كفر ناحوم»  للمنافسة في الجولدن جلوب.. معلومات عن ممثل العرب

فن وثقافة

فيلم كفر ناحوم لـ نادين لبكي

الطفولة المعذبة تدفع «كفر ناحوم» للمنافسة في الجولدن جلوب.. معلومات عن ممثل العرب

سارة القصاص 13 ديسمبر 2018 15:30

استقبلت المخرجة اللبنانية "نادين لبكي" خبر ترشيح فيلمها "كفر ناحوم" لجوائز الجولدن جلوب ضمن فئة أفضل فيلم أجنبي بصرخات وفرحة كبيرة.

 

 الفيلم سبق وأن فاز  بجائزة لجنة التحكيم في الدورة الـ71 من مهرجان كان السينمائي.

 

طفولة معذبة

"بدي اشتكي على أهلي لأنهم خلفوني" هذه الكلمات التي ينطق بها بطل الفيلم تقودنا إلى ما يريد الفيلم تقديمه.

 

النقطة التي انطلقت منها نادين إلى فكرة العمل كانت الهواجس التي تتواجد لديها حول هؤلاء الأطفال ولكن سرعان ما تحول إلى بحث على أرض الواقع.

 

 تقول نادين في أحد حواراتها، إنها زارت عدد  من سجون الأحداث وتحدثت مع الكثير من الأطفال، حتى تسطيع رصد معاناتهم في فيلمها ونظرتهم للمجتمع، فهم أطفال لم يروا الحب .

 

وأرجعت نادين أسباب تسمية العمل بهذا الفيلم لعدد من الأسباب منها وتعني باللغة الفرنسية الفوضى وهي كلمة تستخدم لوصف الجحيم، مشيرة إلى أنها كان هناك عدد من الاقتراحات الأخرى منها "جحيم، قانون زين".

أبطال غير محترفين 

 اختارت نادين أبطال فيلمها من الواقع فهو غير محترفين، هم يقفون أمام الكاميرا لأول مرة ، فأبطالها يعيشون الحالة التي يتحدث عنها العمل.

 

بطل الفيلم "زين" هو في الأساس طفل سوري يعيش بعيدا عن بلده كلاجيء في لبنان، ينام مع أخوته على حصيرة يعانون من الطفولة المشردة، التي تسببت فيها الحروب، لكن الفيلم غير من حياة البطل.

بعد عرض العمل في مهرجان كان، كشفت المخرجة أن الطفل حصل مع عائلته على اللجوء السياسي في النرويج. وقالت إنه أصبح لديه منزل ومدرسة وسرير.

 

أما بطلة الفيلم الأخرى التابعة للجالية الأثيوبية دخلت السجن، وأخرجتها المخرجة بعدما تكفلت نادين وزوجها خالد مزنر بإقامتها، أما الطفل يعيش بدون أهله لأنهم دخلوا السجن.

كواليس العمل 

استغرق تصوير العمل ٦ أشهر في بيروت،  وصور في عدد من الأمكان  منها السجون بلبنان، والمناطق المهمشة، والفيلم إنتاج لبناني لزوجها خالد منزر.

 

يهدف العمل إلى مساعدة الأطفال الذين يواجهون الظلم والتعنيف، ويتناول "كفرناحوم"، قضية الأطفال المهملين والمحرومين من أوراق ثبوتية في لبنان من خلال تتبعه طفل الشارع زين البالغ 12 عاما الذي يقاضي والديه لأنهما جلباه إلى حياة بؤس ويرفضان إلحاقه بالمدرسة وينهالان عليه بالضرب.

من هي ناديل لبكي؟

 هي مخرجة لبنانية،  درست الإعلام في جامعة القديس يوسف ببيروت، وأخرجت فيلم تخرجها " 11شارع باستير" في عام 1997 والذي نال جائزة أفضل فيلم قصير في حفل السينما العربية في المعهد العربي العالمي بباريس.

 

وفي عام 1998 حضرت ورشة للتمثيل بمدرسة الدراما الفرنسية Cours Florent الموجودة بباريس واتجهت الي إخراج الإعلانات والفيديو كليب لمطربين مشهورين في الشرق الأوسط.

 

في 2007 عرض لها "كراميل" الذي كان يعتبر أول عمل درامي لها في أسبوعي المخرجين بمهرجان كان السينمائي في 2007.

في عام 2011 ، عرض فيلمها "وهلأ لوين؟" وقد حقق الفيلم نجاحا دوليا حيث نال جائزة اختيار الجمهور بمهرجان تورنتو السينمائي الدولي، وحصد هذا الفيلم أيضا العديد من الجوائز الآخرى في المهرجانات حول العالم مثل : مهرجان كان ومهرجان سان سيباستيان الدولي ومهرجان ستوكهولم السينمائي ، وقد تم أيضاً ترشيح الفيلم لجائزة أفضل فيلم أجنبي باختيار النقاد في لوس أنجلوس .

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان