رئيس التحرير: عادل صبري 07:15 صباحاً | الأحد 20 يناير 2019 م | 13 جمادى الأولى 1440 هـ | الـقـاهـره 14° غائم جزئياً غائم جزئياً

Star Is Born.. فيلم يعيد اكتشاف النجوم

Star Is Born.. فيلم يعيد اكتشاف النجوم

فن وثقافة

Star Is Born

Star Is Born.. فيلم يعيد اكتشاف النجوم

سارة القصاص 11 ديسمبر 2018 11:00

 سواء كنت متابعي سينما هولييود أو بولييود، ستجد قصة فيلم Star Is Born، الذي يعرض في السينمات والمرشح لعدد من الجوائز  للجولدن جلوب، ليست جديدة فأنت وسبق وشاهدتها.

 

الفيلم هو أول ظهور للمطربة الشهيرة "ليدى جاجا" كممثلة أفلام ويشاركها البطولة الممثل "برادلى كوبر" والذى قام بإخراج العمل، وحقق الفيلم إيرادات وصلت إلى 197 مليون دولار أمريكي.

 

إصدارات مختلفة

 

تعتبر هذه النسخة الخامسة للعمل، الأولى كانت عام 1937،  من بطولة النجمة جانيت جاينور بجانب فريدريك مارش ليساعدها لتجد طريقها للشهرة، الفيلم كان من إخراج  ويليام ويلمان، وجاك كونوي.

 

وفى عام 1954،   كان من بطوله النجمة جودى جارلند والتي له لعبت دور فتاه تبحث عن الشهرة حتى تقابل نجم مشهور يساعدها وقام بأداء دوره "جيمس ماسون".

 

 وقدمت نفس القصة عام 1976، من بطولة كنباربرا سترايسند وكريسكريستوفر سان  ومن إخراج فرانك بيرسان.

 

 وفي 2013 قدم في السينما الهندية بعنوان  Aashiqui 2 ، إخراج موهيت سوري وبطولة كُلِّ مِن أديتيا روي كابوروشرادها كابور.

متعة جديدة

 

 بالرغم من الإصدرات المختلفة للعمل إلا متعة السينما وسحرها تكمن في التجديد، والذي تم من خلال الإخراج والموسيقى والسيناريو المتسلسل.

 

الفيلم الذي يحكي عن جاكسون ماين ،  هو نجم موسيقى على حافة التراجع في مستواه،  لأنه  أدمن الكحول والمخدرات، يكتشف فتاة موهوبة مغمورة تُدعى آلي، ليقرر أن يضعها تحت دائرة الضوء من خلال حفلاته.

يدور الفيلم عن عالم الموسيقى حيث الحفلات الضخمة والأضواء المسلطة والنجومية الطايغة، هذا ما نجح العمل في تقدميه من  خلال العناصر المختلفة.

 

الأغاني عنصر مهم في الأحداث، وجودها ليس مجاني خلال الأحداث فهي  تمهد للأحداث، تنقل مشاعر الشخصيات والحالات المختلفة "الحب ، النجومية، السقوط، الحزن".

 مولد نجمة  

 فيلم star is born، أو "مولد نجم"  شهد بالفعل مولد نجمة جديدة في عالم التمثيل وهي المغنية "ليدي جاجا"، و الذي يعتبر  أو تجربة سينمائية لها.

 

استطاعت "جاجا" في البداية أن تقدم دور الفتاة التي تخاف من الشهرة والأضواء، ثم تحولها بعد الشهرة  على يد مدير أعمالها، حبها لجاكسون،تعبيرات وجهها أثناء تقديم الأغاني ، كل ذلك نجحت في تقديمه،الأمر الذي جعلها تنافس  على أفضل ممثلة درامية في الجولدن جلوب.

"برادلي" بطل ومخرج 

 

قدم "برادلى كوبر" دور النجم الذي يسقط بسبب إدمانه  بكل هدوء دون مبالغة، استخدم تعبيرات وجه  وعينه، فضلا عن  الغناء والعزف على الجيتار، بشكل احترافي بالرغم أنه ليس مغني بالأساس، ولكنه اتقن الدور ببراعة، الأمر الذي رشحه لأفضل ممثل  أيضا للجولدن جلوب.

 

ليست هذه الجائزة الوحيدة التي ينافس عليها في جوائز الجولدن جلوب المرتقبة، بل ينافس على جائزة افضل مخرج،  والذي تعتبر أول تجربة إخراجية له، الذي نجح في تقديم فيلم نسج عناصره المختلفة بشكل جيد،  سنجد المشاهد الحب قدمت بشكل رومانسي،  مشاهد سقوطه كنجم جاءت مؤثرة حيث يفقد السيطرة على حواسه لا يستطيع سماع الموسيقى ولا المسك بالجيتار.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان