رئيس التحرير: عادل صبري 02:17 مساءً | الجمعة 17 أغسطس 2018 م | 05 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

«هنيدي» يعود لأبو الفنون.. 5 مسرحيات في مشوار «عفروتو»

«هنيدي» يعود لأبو الفنون.. 5 مسرحيات في مشوار «عفروتو»

فن وثقافة

الفنان محمد هنيدي

«هنيدي» يعود لأبو الفنون.. 5 مسرحيات في مشوار «عفروتو»

سارة القصاص 10 أغسطس 2018 12:43

بعد غياب 16 عاما عن خشبة المسرح يعود الفنان الكوميدي محمد هنيدي بعمل جديد  بعنوان "صراع في الفيلا".

 

 وكشف هنيدي عن العودة بصورة نشرها عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي أنستجرام وكتب بجوارها: "ما أحلي الرجوع إليه.. المسرح قريبا".

 

وقع الاختيار على المخرج والمنتج مجدي الهواري لإخراج العرض وهي من تأليف أحمد عبد الله.

 

 وقدم هنيدي خلال مشواره الفني عدد من المسرحيات وصل إلى 10 أعمال، مع عدد من نجوم جيله.

 

محدش يقدر عليهم

 يحكي  الفنان محمد هنيدي، إن مسرحية "محدش يقدر علينا" التى شارك فيها الفنان أشرف عبدالباقى ومحمود الجندي ووحيد سيف، فشلت جماهريا.

وأضاف هنيدي"مسرحية محدش يقدر عليهم كانت منتهى الإحباط لدرجة أننا سمناها محدش بيتفرج عليهم، كانت من أهم الذكريات اللى مقدرش أنساها".

 

حزمني يا

في عام 1994 قدم مسرحية "حزمني يا"، و كشف الفنان محمد هنيدي، أنه لم يكن له دورًا فى مسرحية.

 

وقال في لقاء له "كنت أنا والفنان أحمد آدم أبطال المسرحية في الأساس، وبعدها استعانوا بشريف منير والمطرب مدحت صالح وتم استبعادنا".

 

وأضاف: "جلست بعدها مع المخرج سمير العصفوري، بدأ برسم معالم دوري الذي أضيف للمسرحية" و العمل كان من تأليف أحمد عوض، وإخراج سمير العصفوري، وبطولة حسن حسني، وفيفي عبده، ومحمد هنيدي، شريف منير، ومدحت صالح، وماجدة زكي

.

ألابندا

شارك هنيدي في مسرحية ألابندا 1998 والتي ضمت عدد من النجوم منهم "علاء ولي الدين ومحمد هنيدي ودينا وهاني رمزي وشريف منير وماجدة زكي وأحمد عيد  منى عبد الغني وأحمد السقا"، وإخراج محمد فضل وتأليف سمير العصفوي.

 

وجسد هنيدي خلال هذه المسرحية عدد من الشخصيات أشهرها "خالتي نعمية" والتي كانت في كثير من الأحيان يرتجل حوارها، ويحكي هندي أن هذه الشخصية كان يمثلها امام أصدقاءه قبل اشتراكه في العمل.

 

ويرى هنيدي أن هذه المسرحية كانت بمثابة حالة غريبة حيث شارك فيها عدد كبير من الفنانين.

 

وتدور أحداث المسرحية فى قالب غنائي كوميدي في حى شعبى يوجد به رمزى الذي يؤلف مسرحية ويحاول تقديمها إلى أهل حيه، والمسرحية حققت نجاحا كبيرا وقت عرضها.

عفروتو

بعد النجاح الذي حققه هندي في المسرح،   قدم واحدة من أشهر مسرحياته "عفروتو" التي تنتمي إلى الكوميديا السياسية.

 

وجسد هنيدي خلالها  "العفريت" الذي لا يتمتع كثيرًا بأى قدرات خارقة، بل هو يفتقر إلى القدرات العادية، يسعى للتفرقة بين أفراد الأسرة لكن أحدهم ينتبه إلى أنه إذا اتحدوا سيصبحون قوة كبرى ويستطيعون مواجهة عفروتو ولكن هذا لا يتم إلا بعد وقوع الكثير من الخسائر والكوارث.

 

والمسرحية كانت من بطولة "أحمد السقا، منى زكي، وحسن حسني، وماجدة زكي، وهي إخراج محمد عبد العزيز.

طرائيعو

في عام 2001، عرضت المسرحية  العديد من المشاكل التي تواجه المجتمع المصري، تتناول المسرحية حياة شاب صعيدي يدعي"فارس" أرسلة والده ليكمل تعليمه في القاهرة ولكنه عاد بدون اتمام دراسته، ويقع فارس في حب فتاة تعمل معه في الموالد، وكانت من إخراج سمير العصفوري.

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان