رئيس التحرير: عادل صبري 06:12 مساءً | الثلاثاء 18 سبتمبر 2018 م | 07 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

«سيد رجب»: لا أقدم الشخصيات التي تشبهنى.. و«محمد رمضان» فنان متميز

«سيد رجب»: لا أقدم الشخصيات التي تشبهنى.. و«محمد رمضان» فنان متميز

فن وثقافة

الفنان سيد رجب

«سيد رجب»: لا أقدم الشخصيات التي تشبهنى.. و«محمد رمضان» فنان متميز

أدهم المصري 05 يوليو 2018 20:30

كشف الفنان سيد رجب، عن تجربته مع الفنان محمد رمضان ضمن أحداث مسلسل "نسر الصعيد" الذى تم عرضه مؤخرًا خلال المارثون الرمضاني 2018، وأكد على أنه لا يحب أن يكون مثل أحد فهو فنان له طبيعته الخاصة التي تختلف عن باقي زملائه الفنانين، مشيرًا إلى أن ما يشغله الدور الجيد فقط.

 

تحدثت "مصر العربية" مع الفنان سيد رجب، عن كواليس مسلسل "نسر الصعيد"، ورأيه في النجم محمد رمضان، خاصة بعد الضجة التي أثرها مؤخرًا بسبب أغنية Number One، وبوستاته على مواقع التواصل الاجتماعي، وجديده في الفترة القادمة.

 

إلى نص الحوار:


سر تحمسك وموافقتك على تقديم شخصية "هتلر" في مسلسل "نسر الصعيد
شخصية جديدة لم أقدمها من قبل ولم اقترب إليها، وجدت فيها سيناريو جيد، ومن أسباب موافقتى على الدور أن العمل من إنتاج شركة العدل جروب.

ما الذي راهنت عليه من خلال شخصية "هتلر"؟
كل شخصية أقدمها ما هى إلا رهان لنفسي أمام الجميع، ولا استطيع أن أتخوف من شخصية لأننى في الأصل فنان، ولا بد أن أدرس كل شخصية بشكل كبير.

هل كانت اللهجة الصعيدية عائق أمامك في "نسر الصعيد
لم يكن لها عائق بدرجة كبيرة، لأننى قدمت أدوار باللهجة الصعيدية على المسرح من قبل، وأقدم قصص السيرة الهلالية باللهجة الصعيدية.

حدثنا عن ردود الأفعال التي تلقيتها حول "هتلر" في نسر الصعيد؟
ردود أفعال هائلة تلقيتها حول العمل، وأعتبر أن هذا عبء كبير ومسئولية كبرى، وعليا أن اختار أداور مختلفة تؤثر فى الجمهور بشكل كبير، وأن لا أقل عن المستوى الذى أنا عليه.

ماذا عن الصعوبات التى واجهتك أثناء التصوير؟
لم يكن هناك صعوبات أثناء تصوير المشاهد، لأن سيناريو العمل سلسل ومكتوب بشكل جيد، وفترة التجهيز جعلت الجميع يصور مشاهده بدون أن يجد أى صعوبات.

هل تشبهك شخصية "هتلر"؟
نهائيًا شخصية هتلر ليس لها أى علاقة بي من قريب أو من بعيد.

معنى ذلك إنك لا تحب الشخصيات التي تقترب منك؟
لدى سعادة بالغة عندما أقدم شخصية لا تقترب إلى، لأننى أجد فيها كل ما هو جديد وأتعرف على شخصيات وملامح أكثر، أما الشخصية التي تشبهني أقدم فيها نفسي، فلا أجد فيها جديد.

كيف ترى محمد رمضان بعد التعاون الرابع بينكما؟
كل فنان منا يكتسب الخبرات ويطور من ذاته بمرور السنوات، وهذه المرة الرابعة التي أتعاون خلالها مع محمد رمضان بداية من "عبدة موتة، قلب الأسد، جواب اعتقال"، وأخيرًا "نسر الصعيد"، ولم أجد فرق بينى وبينه في أى شىء، ونتقابل ونتبادل الأراء التي تخص العمل ولا أجد منه أى شىء خارج.

كيف تحضر للشخصيات التي تقدمها؟
بشكل جيد أضع نفسي في قلب الشخصية التى أقدمها وأخرجها من الورق لتكون أمامى، وأضع لها خيوط إن أرادات، لكى تصبح كما أريد، فالأمر ليس صعبًا.

ماذا عن السينما فى الفترة القادمة؟
حتى الآن لم أحدد موقفى من السينما، ولا يوجد عمل محدد تعاقدت عليه، وعندما استقر سوف أعلن على الفور.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان