رئيس التحرير: عادل صبري 07:48 مساءً | الاثنين 18 يونيو 2018 م | 04 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

فيديو| ريهام عبدالغفور: أبحث عن الأدوار المستفزة.. وهذا موقفي من «القبلات»

فيديو| ريهام عبدالغفور: أبحث عن الأدوار المستفزة.. وهذا موقفي من «القبلات»

فن وثقافة

ريهام عبد الغفور

فيديو| ريهام عبدالغفور: أبحث عن الأدوار المستفزة.. وهذا موقفي من «القبلات»

كرمة أيمن 14 أبريل 2018 13:04

كشفت الفنانة ريهام عبدالغفور، أن حبها للسينما جعلها تقبل أدورًا ليست راضية عنها، لافتة إلى أنها تخلت عن الفكر السطحي في اختيار أعمالها.


وقالت ريهام عبدالغفور، التي أطلت على جمهورها من خلال برنامج "أنا وأنا" الذي تقدمه الإعلامية سمر يسري، عبر شاشة "ONE"، إن فكرها تجاه انتقاء الأدوار التمثيلية تغيرعما كانت عليها فى السابق بعد الخبرة التى اكتسبتها خلال مشوارها الفني، وأنها حاليًا تحتكم إلى العقلانية في الاختيار.


وأشارت إلى أنها حاليًا تعمل على تطوير نفسها واختيار الأدوار التى تتماشى مع طريقة نظرتها للحياة بعد الخبرة الفنية التى اكتسبتها.


"لا أمانع من الظهور كامرأة عاهرة أو سيئة السمعة" وأوضحت ريهام عبدالغفور، أنها لا تمانع من الظهور في مثل هذه الأدوار، مؤكدة أن كراهية الناس لأدوار الشر دليل نجاح الفنان.

 

وأضافت عبدالغفور، أنها تبحث عن الأدوار المستفزة حاليًا، قائلة: ""ماعنديش مشكلة أعمل أي دور حتى لو الناس هتكرهني فيه، لأني زهقت من أدوار الكيوت".

 

وتابعت: "إذا عرض عليّ دور جاسوسة كارهة للوطن، هعمله طبعًا من غير تفكير، لافتة أن دورها في مسلسل "الريان" مع الفنان الراحل خالد صالح، واحد من أهم أدوارها الدرامية.

 

"المايوه.. آه" و"البوس.. لأ"

 

وبسؤال وجهته سمر يسري لريهام عبد العفور، بقبول دوري ترتدي خلاله "مايوة" أو مشهد به "قبلة"، بعفوية شديدة ردت ريهام "بوس لأ".

 

وأكملت ضاحكة، "البوس لأ.. لأنى بقرف"، مشيرة إلى أنها لا تقبل الأدوار التى بها قبلات لأسباب شخصية.

 

 

وتابعت: "لو جالي شغل مطلوب فيه ألبس مايوه هلبسه عادي، أنا كده كده بلبس مايوه في حياتي العادية".


وأشارت إلى أنها في الماضي كانت ترفض الظهور على الشاشة بالمايوه، خوفًا منها أن يظل هذا المشهد بينالناس فترة طويلة، وأضافت: " لكن الحقيقة ممكن أتصور في أي وقت وأنا لابسة المايوة والفيديو يترفع على اليوتيوب وهينتشر وهيعيش".

واختتمت الحديث فيما يتعلق بمشاهد القبلات والمايوه، قائلة: "هناك ثوابت سأحافظ عليها مهما اختلفت وغيرت من نفسي بحكم الخبرة".

 

بابا إخواني

وعن الشائعة المنتشرة بانتماء والد ريهام الفنان أشرف عبدالغفور، لجماعة الإخوان المسلمين، أوضحت أن ظهور والدها بكثرة في المسلسلات الدينية اعطى هذا الانطباع للبعض، نافية انتماءه للإخوان.

 

وبرهنت ريهام، على ذلك قائلة: "لو كان إخوان مكنتش هابقى ممثلة أكيد كان هايمنعني"، مشددة "والدي لم يكن إخواني يومًا ولن يكن".

 

 

ريهام والخيانة

وتطرقت ريهام عبد الغفور، للحديث عن حياتها الشخصية، كاشفة أن السبب الحقيقي وراء طلاقها من زوجها، مرتين، هو خيانته لها.

 

وقالت عبدالغفور، "بعد اكتشافي لخيانة زوجي، في المرة الأولى، أصرت عائلتي على عودتي له عقب الانفصال بسبب خوف والدتي على حفيدها لأنها عانت من المعيشة مع زوج والدتها، فشعرت بالغضب وقتها بسبب إصرارهم على العودة لزوجي بعد الخيانة، خاصة وأن عودتي كانت تحت ضغط".

 

وأضافت: "شعوري في المرة الثانية التي تعرضت فيها للخيانة كان يختلف تمامًا عن المرة الأولى، ففي المرة الأولى كانت صادمة بسبب قصة الحب التي كنت أعيشها، وبعد المرة الثانية لم أشعر بالحزن لأني تغيرت ولم أعد أعطي طاقة الحب مرة أخرى."

 

 

وعن أسباب الخيانة، قالت ريهام، إن هناك دائمًا أسبابا في خيانة الزوج لزوجته والزواج من أخرى، منها عدم الشعور بالسعادة معها وفقدانه الإحساس بالاحتواء.

وأضافت: "عندى استعداد أسامح زوجى لو خاني لو كنت جرحته أو قصرت معه من الناحية العاطفية أو من ناحية الحب والعطاء، لكن لو دلوقتى حالًا جوزي راح لست تانية هخرب بيته لأنى مش حاسة أن فيه سبب لكده".

 

وترى ريهام، أنه من المفترض على الزوج الذي يريد الزواج بواحدة آخرى أن يخبر زوجته في الأول، ليكون لها حق الاختيار في القبول أو الرفض".

 

 ولفتت ريهام عبد الغفور، إلى أنها ستصاب بجرح كبير حال اكتشافها زواج زوجها من أخرى، لكونها لم تقصر تجاهه، متابعة: "أنا استحالة أقبل فكرة أن زوجي يروح لامرأة تانية، أنا ست غيورة جدًا".

 

واختتمت قائلة: "لو جوزي ذهب لامرأة تانية هخرب بيته لإني مش حاسة أن فيه سبب لكده".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان