رئيس التحرير: عادل صبري 01:51 مساءً | الأربعاء 20 يونيو 2018 م | 06 شوال 1439 هـ | الـقـاهـره 43° صافية صافية

بالصور| 170 قطعة تحكي تاريخ قناة السويس في باريس

بالصور| 170 قطعة تحكي تاريخ قناة السويس في باريس

فن وثقافة

قناة السويس

بالصور| 170 قطعة تحكي تاريخ قناة السويس في باريس

كرمة أيمن 07 أبريل 2018 00:39

في العاصمة الفرنسية «باريس» يحكي معرض «قناة السويس»أربعون قرنا على ملحمة عظيمة، تاريخ قطعة مهمة في تاريخ مصر.

 

ومنذ زمن فرعون سيزوستريس وحتى يومنا هذا، شكلت قناة السويس محورا هاما في تبادل العلاقات والتجارة والثقافة بين الشرق والغرب.

 

وبمناسبة احتفال العالم بمرور 150 عاما على افتتاح قناة السويس، كما اختير عام 2019 ليكون عام مصر - فرنسا، جاء المعرض لتعريف الشعب الفرنسي بالحضارة المصرية عبر العصور.

ويقام المعرض بالتنسيق مع هيئة قناة السويس على طابقين بمساحة 1100 متر مربع ويضم 170 قطعة تحكي تاريخ القناة بدءً من عصر سيزوستريس الثالث قبل 4000 عام وحتى اليوم من خلال مخطوطات ، خرائط ، مجسمات ، نماذج مصغرة ، افلام نادرة.

 

كما يضم المعرض لوحات فنية ومقتطفات صحفية قديمة وخطاب الزعيم جمال عبد الناصر الذى اعلن فيه تأميم القناة عام 56 وحرب اكتوبر وسيطرة مصر على ضفتى القناة واعادة افتتاحها للملاحة الدولية وصولا إلى توسيع القناة الذى تم فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي .

وافتتح المعرض بحضور الدكتورة ايناس عبد الدايم وزير الثقافة ونظيرتها الفرنسية فرانسواز نايسين بحضور كل من جان ايف لودريان وزير الخارجية الفرنسي والسفير إيهاب بدوى سفير مصر لدى فرنسا والدكتور أنور مغيث رئيس المركز القومي للترجمة ولفيف من أعضاء السفارة المصرية بفرنسا ومكاتبها الفنية.

 

وعلى هامش المعرض، التقت عبد الدايم نظيرتها الفرنسية فرانسواز نايسين وبحثتا سبل دعم التعاون والتبادل الثقافى والفنى بين البلدين والاستعدادات الخاصة باعلان 2019 عام للثقافة المصرية الفرنسية. وقالت عبد الدايم إن هذا الاحتفال يعد عنوانا معبرا عن التاريخ الحافل والثري المشترك بين مصر وفرنسا ويؤكد على الروابط الوثيقة بين البلدين الصديقين والعلاقات القوية على كافة المحاور والأصعدة الفنية والثقافية والسياسية.

وأشارت إلى أن قناة السويس تلعب دوراً هاماً فى الاتصال بين الشرق والغرب وتعد رمزا لتقريب المسافات بين الشعوب ليس على المستوى التجاري فقط بل والعلمي والحضاري.

 

وأضافت أن العطاء المصرى تواصل فى العصر الحديث وتمثل فى قناة السويس الجديدة التى تعد هدية مصر الى العالم. ومن المقرر أن ينتقل المعرض بعد اختتامه بباريس إلى متحف التاريخ في مدينة مارسيليا خلال الفترة من 17 أكتوبر 2018 إلى 31 مارس 2019 وبعدها إلى مصر لتعرضه وزارة الآثار في متحف الحضارة في القاهرة للاحتفال بالذكرى 150 لافتتاح القناة على أن يتم إرسال المعدات التي استعملت في تصميمه لمتحف قناة السويس المنتظر افتتاحه في مدينة الإسماعيلية.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان