رئيس التحرير: عادل صبري 08:31 مساءً | الثلاثاء 24 أبريل 2018 م | 08 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

الأغاني الشعبية في الصعيد.. «ماضٍ عريق» مُهدد لهذه الأسباب

الأغاني الشعبية في الصعيد.. «ماضٍ عريق» مُهدد لهذه الأسباب

فن وثقافة

غلاف كتاب "الأغاني الشعبية"

الأغاني الشعبية في الصعيد.. «ماضٍ عريق» مُهدد لهذه الأسباب

كرمة أيمن 27 مارس 2018 10:05

«ارتكب على مر السنين العديد من الجنايات في حق النصوص الشعبية إلى جانب النظرة الدُنية إلى هذا الموروث».. بهذه الكلمات بدأ المؤلف درويش الأسيوطي كتابه الجديد.

وفي سلسلة "الثقافة الشعبية" صدر للكاتب درويش اﻷسيوطي، كتاب بعنوان "جنايات الرواية والسطو والتأويل على الأغاني الشعبية في صعيد مصر" عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، برئاسة د.هيثم الحاج عليّ.

ويحاول الكاتب أن يجلي بعض تلك الجنايات التى ارتكبت فى حق كتاب "الأغانى الشعبية في صعيد مصر" لجاستون ماسبيرو، مع إعادة تأويل لنصوص ذلك الكتاب القيم.

ويشير الأسيوطي إلى الجنايات التي ارتكبت في حق الأغنية الشعبية، لافتًا أن أولى هذه الجنايات "جنايات الرواية والتدوين" التي تتمثل في غياب الأمان في التدوين أو عدم تحرى الدقة في التدوين أو تحكيم الذوق الشخصي والمعارف الذاتية في صياغة النص”.

وأوضح أن ثاني الجنايات تتمثل في "التأويل أو التفسير" مضيفًا أن أبشع أنواع التأويل هو اختلاق دلالة للمفردة من جانب من يجهل معناها لا علاقة لها بالمفردة والمعنى الأساسي.

أما الجناية الثالثة فكانت "السطو على الموروث نفسه"، شارحًا أنه الانتحال أو نسبة الأغاني إلى غير أهله اعتمادًا على شيوع ملكية الموروث وعدم اهتمام الكثيرين من المثقفين بالحفاظ على هذا الموروث بل للأسف النظر إليه باحتقار واستخفاف.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان