رئيس التحرير: عادل صبري 10:06 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

صور| بألحان شرقية.. "عنتر وعبلة" أول عرض أوبرالي بالسعودية

صور| بألحان شرقية.. عنتر وعبلة أول عرض أوبرالي بالسعودية

فن وثقافة

عرض "عنتر وعبلة" أول أوبرا بالسعودية

صور| بألحان شرقية.. "عنتر وعبلة" أول عرض أوبرالي بالسعودية

كرمة أيمن 25 فبراير 2018 12:02

بعد تعطشها لجميع أنواع الفنون، استقبل جمهور السعودية ، أول عرض أوبرالي يقام على أراضي المملكة بعنوان "عنتر وعبلة"، خلال يومي الجمعة والسبت.



وفي مركز المؤتمرات، بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، بالعاصمة الرياض، وقف على المسرح ١٢٠ شخصاً من لبنان، مصر، وبيلاروسيا، وسط حضور جماهيري منقطع النظير، لمشاهدة أول عرض أوبرا في تاريخ السعودية



وعرض "عنتر وعبلة"، حدث تاريخي فريد من نوعه في السعودية، وقدمته "أوبرا لبنان"، بتنظيم هيئة الترفيه، وشركة "تايم إنترتاينمت"، بالشراكة مع الجمعية السعودية للحفاظ على التراث،؛ التي أدخلت هذا الفن الراقي لأول مرة في المملكة.



وقال فريد الراعي؛ مدير عام شركة "أوبرا لبنان"، إن ردود فعل الجمهور السعودي، حملت تعطشاً وتشجيعاً واستمتاعاً بهذا النوع من الفنون الثقافية، مؤكداً وجود مواكبة وانجذاب للعرض في كل دقيقة، خلال اليومين، وأن الجمهور الحاضر عربياً سعودياً بالدرجة الأولى.



وأوضح فريد الراعي، أن رؤية السعودية للعام 2030 تطل راسمة آفاق نهضة عربية مشرقة، وما الأوبرا العربية "عنتر وعبلة"، إلا صناعة لهذه الرؤية المجيدة ببنودها الثقافية والفنية، حيث تحمل أوبرا "عنتر وعبلة" إلى العالم القيم العربية النبيلة، التي تفوح منذ فجر التاريخ، مثل النبل والسمو والشهامة، وهي أساس منطق السلام العالمي.



وتابع: الإنسان الرجل هو "عنتر" بقوته العادلة وثقافته الشاعرية الساحرة، والإنسان المرأة هي عبلة القوية الناعمة والوفية الدائمة، والإنسان المجتمع هو في الأوبرا، القبائل العربية عبس وطي المتسامحة والمتعالية على الجراح، تتطلع إلى المستقبل والازدهار والتقدم والريادة.



وأكدت "أوبرا لبنان" في بيان لها، أن "عنتر وعبلة"، يطل بمشهد ساحر ملون بجمال الصحراء وسمائها وقمرها، ومشغول بألحان شرقية عربية ساحرة متآلفة بتوزيع سيمفوني عالمي، وبغناء أوبرالي يحيي جمال اللغة العربية المتقنة. 



أوبرا "عنتر وعبلة"، من إنتاج "أوبرا لبنان"، بقيادة المايسترو ناير ناغي، بمشاركة تفوق١٢٠ شخصاً من لبنان، مصر، بيلاروسيا، للكاتب الدكتور أنطوان معلوف، والمؤلف الموسيقي، مارون الراعي.


 

أوضحت هيئة الترفيه؛ الراعية للفعالية، أن "عنتر وعبلة" أول أوبرا باللغة العربية تحكي قصة عنتر وعبلة، تقدم بحلة فريدة يمتزج فيها الشعر الفصيح والحوار البليغ، في ديكور مسرحي يحاكي الصحراء، ومضارب القبائل، وملابس وتفاصيل تستعيد حياة العرب في البادية.



وأشارت هيئة الترفيه، إلى أن أنغام أوركسترا العرض طعمت بإيقاعات شرقية، لتتوالى فصول حكاية عنترة بن شداد الذي عاش في القرن السادس، وكان أحد أرق شعراء العرب، وأشرس فرسانهم على الإطلاق، وعبلة التي خلدتها قصائده على مدى الأزمان. 


 

وتزامن عرض أوبرا عنتر وعبلة، مع إعلان البدء في إنشاء أول دار أوبرا في السعودية في خطوة غير مسبوقة في تاريخ البلد، وتراوحت قيمة التذاكر بين 10 و50 ريالاً للعائلات والأفراد و15 ريالاً لذوي الاحتياجات الخاصة.



وفي سياق متصل، تستعد السعودية، خلال شهر مارس المقبل، لافتتاح أول دور عرض سينمائية بها، بعد غياب 35 عامًا.







  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان