رئيس التحرير: عادل صبري 08:01 صباحاً | الاثنين 23 أبريل 2018 م | 07 شعبان 1439 هـ | الـقـاهـره 37° غائم جزئياً غائم جزئياً

الفنانون يودعون محمد متولي.. وهذه آخر كلماته

الفنانون يودعون محمد متولي.. وهذه آخر كلماته

فن وثقافة

الفنان محمد متولي

الفنانون يودعون محمد متولي.. وهذه آخر كلماته

كرمة أيمن 18 فبراير 2018 13:35

"أدركت مع مرور السنين أن العمر مجرد لحظات، مر علينا فيها الضحك والدمع بحكايات وحكايات، وبقينا بالنهاية قصة، حبكها الخالق لكل مخلوق".. كلمات للفنان محمد متولي كتبها لمحبيه وجمهوره قبل أن يخطفه الموت من بيننا.

وتوفي الفنان محمد متولي، مساء أمس السبت 17 فبراير 2018، عن عمر ناهز 73 عامًا بعد صراع مع المرض، وودع جمهوره بمسجد السيدة نفيسة، وأقيمت صلاة الجنازة عليه عقب صلاة الظهر، وشييع جثمانه لمثواه الأخير في مدافن الأسرة بأكتوبر.



وحضر تشييع جثمان الفنان محمد متولي، عدد من الفنانين منهم: "فاروق الفيشاوي، والفنان منير مكرم، والفنان كمال أبو رية، ومحمود حميدة وفيصل خورشيد وأشرف زكي وإيهاب فهمي". 
 

من المقرر أن تستقبل أسرته العزاء، يوم الأربعاء المقبل بمسجد الحامدية الشاذلية بالمهندسين.



ولد الفنان محمد متولي، في 11 مارس 1945، بمدينة شبين الكوم في محافظة المنوفية، وعاش في مدينة الإسكندرية.



التحق مصطفى متولي، بكلية دار العلوم، وقرر بعدها دراسة الفن لعشقه للتمثيل وهو في المدرسة الإعدادية وحصوله على عدد من الميداليات، فتقدم لمعهد العالي للفنون المسرحية، لينطلق بعدها في مشواره الفني.

شارك "مصطفى متولي" في عدد من الأفلام والمسلسلات لاقت إقبالاً جماهيرياً، كما وقف بجوار كبار الفنانين واحتل مساحة في قلبوبهم كما احتل مساحة في أعمالهم، ومن أشهر الأعمال الدرامية: "ليالي الحلمية، وزيزينيا، وأرابيسك، والشهد والدموع".

وفي السينما، شارك في أفلام "سلام يا صاحبي" مع الزعيم عادل إمام، واشتهر خلاله بدور "خوليو"، ومن أبرز ما قاله في هذا الفيلم "بطة مش ليك يا مرزوق"، كما ظهر في "سارق الفرح" و"البعض يذهب للمأذون مرتين".



وعلى خشبة المسرح، كان له كاريزما وحضور، من خلال مسرحيات "البرنسيسة" و"حزمني يا" و"شارع محمد علي".

وكشفت ابنة الفنان الراحل محمد متولي، اللحظات اﻷخيرة في حياته، على الهواء، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "صح النوم" مع الإعلامي محمد الغيطي على قناة LTC، قائلة: "والدي مريض منذ فترة وهذا بدى عليه خلال ظهوره اﻷخير على الشاشة في مسلسل "سابع جار".

وأضافت: "كان طيب جدًا وحساس جدًا، ومرتبط بينا جدًا، وكان دائما يقول للناس: "أحلى حاجة في حياتي ضحكة بناتي"،

 

أضافت: "كلنا هنموت، ولكنه سبقنا، كاشفه أنه كان يعاني من تضخم في عضلة القلب والسكر، وتوفي بعد تعرضه لأزمة قلبية أثناء وجوده في الشقة، ولفتت إلى أنها لم تكن موجودة في هذه اللحظة لأنها توجهت إلى المستشفى لتوقيع كشف طبي على نفسها، وبعد عودتها للمنزل، اكتشفت وفاته".

ومن كلمات الفنان الراحل مصطفى متولي: "يظنون أن الفنان لا يعرف غير السعادة، ونسوا أن الألم الذي بداخله، يخفيه ليجلب لهم الضحكة والسعادة !!”.

وعن أهم معركة في حياته، قال مصطفى متولي: "في العشرينات من عمري كنت اقاتل باستماتة عما أعتقد انه صواب وقد أصل إلى حد الإصرار وعدم ألتزحزح إن وجدت استهانة، أو تقليل مما أفعل ، أو اؤمن به، لكني الآن تغيرت كثيراً، فلم أعد أبالي برأي الآخرين بي وبمعتقداتي، وأصبحت أجنح للسلم والتفهم ومهادنة الآخرين، لا أعرف هل هي ضريبة النضج أم أني تعبت، والحقيقة أني أكثر سعادة الآن لاني وجدت ان مـ قاتلت من أجله مسبقاً لا يستحق كل هذا العناء.. لكن كسب الناس وكسب قلوبهم وودهم هو أهم معارك الحياة".

وقال عنه الناقد طارق الشناوي، في مداخلة له بأحد القنوات الفضائية، "محمد متولى علامة بارزة فى تاريخ السينما المصرية، وإنتاجه الفنى كضوء "القمر" وليس "الشمس"، لأن عطاؤهم لا يكون صاخبًا ولكنه مؤثرًا مثل ضوء القمر، ليس ساطعًا ولكنه يعطيك إحساس وجماليات".

واستنكر الشناوي، عدم الاهتمام بأولئك الفنانين إلا بعد وفاتهم، مضيفًا: "التكريم ليست فقط للنجوم، وأن هؤلاء النجوم فى مساحتهم، ولولاهم مكنش النجوم الاَخرين الساطعين كانوا لمعوا".

 

وعجت مواقع التواصل الاجتماعي، بكلمات امتزجت ما بين الوداع والحب، ونعى الفنان صلاح عبدالله، الفنان محمد متولي، قائلًا: "أيوة يا ميتو دي النهاية السعيدة اللي بتبصلها وتضحك واللي هي مستقرك بإذن الله، مع السلامة يا محمد يا متولي يا طيب يا جميل يا محب يا مخلص يا جدع يا كل حاجة حلوة، مع السلامة يا حبيبي وفي رعاية الله".

ونشر الفنان محمود البزاوي، صورة للراحل مصطفة متولي، كتب عليها: "وداعًا يا عم محمد يا جميل.. مع السلامة يا خوليو"، وقالت السيناريست انتصار صابر، "إن العين لتدمع وإن القلب ليحزن وإنا على فراقك لمحزونون، أبي وصديقي وأحن وأطيب قلب قابلته في حياتي أستاذي محمد متولي، أول حد وقف جانبي وشاجعني".

وقدم حمدي الميرغني، التعازي لأسرة الفنان الراحل وكتب عبر Instagram، "رحمة الله علي الفنان القدير المحترم محمد متولي، كان ليا الشرف بالعمل معاه أكثر من مره وكان شخص ودود طيب دائم النصح لي وكان بشوش الوجه والقلب، ربنا يرحمه ويسكنه فسيح جناته ويصبر اهله على فراقه، دعواتكم".

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان