رئيس التحرير: عادل صبري 01:33 صباحاً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بسام الشماع: صراخ القدس لن يتوقف حتى يحررها «صلاح الدين»

بسام الشماع: صراخ القدس لن يتوقف حتى يحررها «صلاح الدين»

فن وثقافة

المؤرخ في علم المصريات بسام الشماع

بسام الشماع: صراخ القدس لن يتوقف حتى يحررها «صلاح الدين»

مصر العربية 27 يناير 2018 17:33

قال المؤرخ "بسام الشماع" إن" اليهود يحاولون كل يوم البحث عن شيء يؤكدون به الحقيقة الوهمية لديهم عن هيكل سيدنا سليمان عليه السلام، مشيرًا إلى أن القدس ستبقى تصرخ حتى يأتي بطل مثل صلاح الدين ليحررها من السارقين".

 

وأوضح "الشماع"خلال ندوته بمعرض الكتاب حول "فلسطين والقدس وافتراء المزورين عليها وتزوير اليهود لتاريخها"،  حقيقة ما يتداول على أن الفلسطينيين قاموا ببيع أرضهم وأنهم لا يستحقون أن تدخل البلدان في حروب من أجل تحررهم، نافيًا ما يتداول من أن الزعماء هم من قاموا ببيعها وليس الشعب.

 

وأوضح بسام الشماع فى ندوة  "تاريخ فلسطين فى عصور ما قبل التاريخ" أن هناك علاقة قوية بين فلسطين ومصر، وصلت إلى التبادل التجارى قبل توحيد القطرين وقبل أن تطلق على هذه الأرض فلسطين.

 

وأضاف بسام الشماع، أنه لابد من معرفة ثقافة إسرائيل وكتاباتهم، فهم يعلمون ثقافتنا، واستعان بسام الشماع، بعلماء أكاديميين أجانب منهم واحد قال إن أغلبية يهود العالم ليس لهم علاقة ببنى إسرائيل، مضيفا أن هناك قبيلة تعيش فى آسيا وكانت بلا دين  ثم أصبحت يهودية، واتسعت، حتى انتهت فى القرن العاشر الميلادى، ومن هنا تشتتوا فى بقاع العالم، بداية من الأندلس ووصلوا إلى المغرب والجزائر ومصر، ووصل اليهود فى مصر حسب الإحصائيات إلى 7 أشخاص فقط. 

 

 وفضح الشماع أكاذيب الإسرائيليين حول هيكل سليمان، مضيفا أنه لا يوجد دليل واحد على وجود الهيكل، إضافة إلى أن وعد بلفور ورقة غير رسمية خرجت من شخص غير حكومى فى الأصل، متابعا أن الإسرائيليين لم يسرقوا الأرض فقط بل وصل الأمر بهم لسرقة المبانى والورود والعصافير الفلسطينية لينسبوها إليهم وأيضا الفلافل المصرية التى صنعت منذ أيام الفراعنة.
 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان