رئيس التحرير: عادل صبري 08:11 مساءً | الأربعاء 17 أكتوبر 2018 م | 06 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

حبيب الصايغ: صبري موسى قدم أهم رواية بالعربية..ومعرض الكتاب يناقش أعماله

حبيب الصايغ: صبري موسى قدم أهم رواية بالعربية..ومعرض الكتاب يناقش أعماله

فن وثقافة

الكاتب الراحل صبري موسى

حبيب الصايغ: صبري موسى قدم أهم رواية بالعربية..ومعرض الكتاب يناقش أعماله

سارة القصاص 19 يناير 2018 13:05

نعى الشاعرحبيب الصايغ، رحيل الكاتب صبري موسى، الذي فارق الحياة أمس  الخميس 18 من يناير 2018، عن عمر يناهز السادسة والثمانين، بعد معاناة طويلة مع المرض.

 

 

وقال حبيب الصايغ: "إن الراحل الكبير أحد أعمدة السرد الروائي والقصصي العربي، وتعد روايته الفذة "فساد الأمكنة" من أهم الروايات التي كتبت باللغة العربية، من وجهة نظر أدباء ونقاد كثيرين، إذ تمرد على سلطة العاصمة وعلاقاتها الاجتماعية لأول مرة في الأدب العربي الحديث، وجعل من الصحراء مسرحًا لأحداث روايته الملهمة، التي ترجمت إلى مختلف اللغات الحية، ووضعته باقتدار في الصفوف الأولى للروائيين العرب، بل والعالميين".

 

وأكد الأمين العام للاتحاد العام للأدباء والكتاب العرب، أن الواقع الأدبي والثقافي والصحافي العربي فقد كاتب مهم كصبري موسى، الذي عمل بتفان أكثر من ستين عامًا في تلك المجالات، وأنتج مجموعاته القصصية الرائدة: القميص، وجها لظهر، حكايات صبري موسى، مشروع قتل جارة، والسيدة التي والرجل الذي لم، ورواياته الخالدة: فساد الأمكنة، وحادث النصف متر، والسيد من حقل السبانخ، إلى جانب كتب الرحلات: في الصحراء، في البحيرات، ورحلتان في باريس واليونان، إلى جانب عدد كبير من سيناريوهات الأفلام التي اختير بعضها ضمن قائمة أفضل أفلام القرن العشرين.

 ومن جهته، قرر هيثم الحاج علي، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب إدراج ندوة ، عن الرواى الراحل صبرى موسى، ضمن فعاليات كاتب وكتاب بمعرض القاهرة الدولى للكتاب يوم الأحد 28 يناير.

 

وتدور الندوة حول كتاب عن الراحل صبرى موسى بعنوان " الكتابة على الحاسة الحرجة " تأليف أنس الوجود رضوان ويشارك فيها عبد الوهاب داود ، إبراهيم عبد المجيد، وحيد الطويلة ، على السيد على، محمد بسيونى.

 

 "صبري موسى" ولد بمحافظة دمياط عام 1932، عمل مدرسًا للرسم لمدة عام واحد، وبعدها اتجه للعمل الصحفي، وبدا حياته المهنية في جريدة الجمهورية، وبعدها أصبح كاتبًا متفرغًا في مؤسسة "روز اليوسف"، وعضو في مجلس إدارتها، ثم عضو في "اتحاد الكتاب العرب"، ومقررًا للجنة القصة في "المجلس الأعلى للثقافة" وترجمت أعماله لعدة لغات.

 

ونال صبري موسى، عدة جوائز من بينها جائزة الدولة التشجيعية في الأدب عام 1974 ، وسام الجمهورية للعلوم والفنون من الطبقة الأولى عن أعماله القصصية والروائية عام 1975، وسام الجمهورية للعلوم والفنون عام 1992 ، جائزة «بيجاسوس» من الولايات المتحدة وهي الميدالية الذهبية للأعمال الأدبية المكتوبة بغير اللغة عام 1978 ، جائزة الدولة للتفوق عام 1999 ، جائزة الدولة التقديرية عام 2003.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان