رئيس التحرير: عادل صبري 04:56 مساءً | الأربعاء 18 يوليو 2018 م | 05 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

«حسنة إبليس» تُعري المجتمع.. وهذه أسباب اعتراض الرقابة

«حسنة إبليس» تُعري المجتمع.. وهذه أسباب اعتراض الرقابة

فن وثقافة

مسرحية "حسنة إبليس"

«حسنة إبليس» تُعري المجتمع.. وهذه أسباب اعتراض الرقابة

كرمة أيمن 12 يناير 2018 09:56

رفعت فرقة "ولاد الحرام" لافتة "كامل العدد" في عرضها الأول "حسنة إبليس"، رغم اعتراض الرقابة على اسمها وعدد من المشاهد بها.
 

"يا الله.. مبدأك العتاب ومبدؤك الحب بلا أسْبَابٍ يَا اللهُ إِلَهِي أنت وكلهم إِلههُمْ شهَوَاتٌ أَنْتَ صَانِعُهَا.. وَأَنْتَ يَا اللهُ إلهي الْوَحِيدُ أَحببتكُ مِثل محبة الريحِ لِلجِبَالِ.. مِثْلَ مَحَبَّةِ سِرْبٍ مِنَ الحَمَامِ لِصَيَّادٍ مُحْتَرِفٍ.. أَجَبْتُ نِدَاءَكَ لمِقصَلَةٍ لَمْ يمسَسهَا بَشر بَعد.. أَطْلِعْنِي عَلَى سِرك كَي أَسْتَرِيحَ.. قل لي لماذا أَنَا مَسِيحُكَ الأَزَلِي.. تُجِيبُ دَعْوةَ الدَّاعِي بِلا حِجَابٍ.. وأضعْتَ مِني رُفقة الأَبْوَابِ.. لِي فِيكَ مَظْلَمَة.. لِي فِيكَ مَرْحَمَةٌ.. أَجْلَيْتَ الرَّحْمَةَ مِنْ نُورِكَ".. هكذا فتح الستار بأول مشهد في مسرحية "حسنة إبليس" في حوار لإبليس يناجي ربه.



 

وقال المؤلف والمخرج محمد كارم، في تصريح خاص لـ"مصر العربية" إن فكرة المسرحية جاءت بباله وهو يلقي نظرة على أحوال المجتمع المصري، وماذا سيحدث إذا نزل ملاكًا على الأرض؟ ليكون هذا التساؤل الشرارة التي انطلقت منها فكرة العرض.


وأشار محمد كارم، إلى أن مسرحية "حسنة أبليس" بها العديد من الاسقاطات، منها غياب الرؤية حاليًا، وتعذيب الشرطة للمواطنين في الأقسام، والديكور الأساسي عبارة "سجن" ليدل على إننا جميعًا نعيش فيه، كما ركزت على الجيل الناشئ الذي استيقظ على ثورة في البلاد تلاها أيام من التخبط والتراجع ولازلنا نعيشها حتى الآن.


وتابع: "الجيل الحالي مظلوم، خاصة شباب ما بعد مرحلة الثورة، والمجتمع يُدمر نتيجة الأوضاع الاقتصادية الصعبة وغلاء المعيشة، ولذلك قررت أن أتحدث عن المشكلات التي يواجها هذا القطاع وحالة التخبط الذي يعيشه، بالإضافة إلى بعض المشاكل الاجتماعية في الشعب المصري والمسكوت عنها تمامًا.

وأوضح  كارم، أن أحداث "حسنة إبليس" تدور في إطار الصراع بين الخير والشر وتحكي عن ملاك تقع منه حسنة أثناء جمع الحسنات وتبدأ مشاهدها بنهاية غير متوقعة ومثيرة جدًا في إطار كوميدي أشبه بالكوميديا السوداء.

وعن موقف الرقابة من "حسنة إبليس"، قال محمد كارم، "ما جيناش ناحية الرئيس" والرقابة اعترضت ولم تصدر الترخيص الذي تأخر لمدة تجاوزت ثمان أشهر، لثلاثة أسباب، الأول نتيجة مشهد تغذيب "الملاك"- الذي نزل إلى الأرض للبحث عن الحسنة التي وقعت منه- في قسم الشرطة.

وأكمل: أما  الثاني، فكان بسبب تناولنا لظاهرة الإلحاد لانتشارها بكثرة بين الشباب، وكان اعتراض الرقابة في إننا تجرأنا في طرح هذا الحوار، والسبب الثالث والأخير، كان بسبب اسم المسرحية "حسنة إبليس".

وبسؤاله عن استجابته لمطالب الرقابة، أوضح أنه سيحجب بعض المشاهد التي أثارت الجدل، وسيغيير اسم المسرحية إلى "حسنة وإبليس"، حتى يتثنى له الحصول على التصريح وعرض المسرحية بالمسارح الكبرى.



أما عن طول مدة العرض إلى 3 ساعات دون استراحة، أشار إلى أنه كان التحدي بالنسبة له، واستطاع أن يربح الرهان، فالجمهور ظل متابع بشغف حتى آخر أحداث المسرحية، خاصة وأن النهاية جاءت غير متوقعة.

وكشف محمد كارم، إن مضمون المسرحية نال إعجاب عدد من المنتجين، وتلقى عدد من العروض لتحويل المسرحية إلى عمل درامي.


و"حسنة إبليس" من تأليف وإخراج محمد كارم وتمثيل حسن عبد الوهاب ومالك العلي وأماني ثروت وتغريد خطاب وعمرو رمضان ورامي الحجار وأيمن الشريف ومحمد بكرى وأسامة أحمد وإيمان محمود ولما الشاذلي وأحمد حال ومحمد فايز وريم عبد الحليم خالد رمضان ومحمود الخولي وعبد السلام بدر ورحمة عادل ومحمد مدني وغناء مؤمن ذكي وإعداد موسيقى ياسمين أسامة وإعداد مسرحي طومان باي الجمسي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان