رئيس التحرير: عادل صبري 04:55 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

الشرطة توقف تصوير "تراب الماس" وآسر ياسين يغضب الجمهور

الشرطة توقف تصوير تراب الماس وآسر ياسين يغضب الجمهور

فن وثقافة

الفنان آسر ياسين

بكواليس اليوم الأول من التصوير

الشرطة توقف تصوير "تراب الماس" وآسر ياسين يغضب الجمهور

عربى السيد 07 يناير 2018 14:31

فى أحد شوارع جاردن سيتى صور فريق عمل "تراب الماس" 6 مشاهد خارجية من العمل،  وهى عبارة عن لقاء يجمع أبطال العمل "آسر ياسين، وماجد الكيدوانى وعدد من المشاركين فى العمل"، داخل كافية "تصبح على خير".

واستمر تصوير المشاهد لما يقرب من ساعة، حيث تم إعادة بعض المشاهد لما يقرب من 3 مرات، بسبب الماره فى الشارع.

وأثناء التصوير التف عدد كبير من المواطنين حول الفنان آسر ياسين، بشوارع جاردن سيتى وحاول الجمهور مصافحته، لكنه رفض الوقوف والحديث معهم، أو التقاط الصور التذكارية، وهو ما أثار غضبهم.

وانتقلت أسرة العمل إلى التصوير أعلى كوبرى قصر النيل، ولكن جاءت الرياح بما لا تشتهى السفن، حيث منعت شرطة قسم "قصر النيل" التصوير، لعدم وجود تصاريح، وألغى المشهد كامل، ومن المقرر أن يتم إعادته خلال الأسبوع الجارى بعد استخراج التصاريح.

وتعتمد أحداث الفيلم على التصوير فى ديكورين رئيسيين، الأول عبارة عن مستشفى، والثانى صيدلية، خاصة أن قصة الفيلم تدور حول قصة شاب يعيش حياة باهتة رتيبة، يعمل كمندوب دعاية طبية فى شركة للأدوية، ثم يتمكن بلباقته الكبيرة ومظهره الجيد فى أن يستميل أكبر الأطباء للأدوية التى يروج لها، فى المنزل الذى يعيش فيه بصحبة والده القعيد، إلى أن تحدث جريمة قتل غامضة.

 

"تراب الماس" يشارك فى بطولته عدد كبير من الفنانين وعلى رأسهم آسر ياسين ومنة شلبى وصابرين ومحمود حميدة وإياد نصار وماجد الكدوانى وعزت العلايلى ومحمد ممدوح وعدد آخر من الفنانين وسيناريو وحوار أحمد مراد وإخراج مروان حامد 


رحلة "تراب الماس" بين الأبطال..
وقبل شهور اتفق المخرج مروان حامد مع النجم كريم عبد العزيز على بطولة مشروع سينمائى مأخوذ عن رواية "تراب الماس" للمؤلف أحمد مراد، يحمل نفس الاسم، عقب النجاح الذى حققوه معا فى فيلم "الفيل الأزرق"، لكن النجم أحمد حلمى الذى كان قد اشترى حق تحويل الرواية لفيلم سينمائى منذ 5 سنوات أصرّ على تقديم بطولة العمل.

 

وعرض أحمد حلمى على المؤلف والمخرج رغبته فى القيام ببطولة الرواية، وعلم كريم عبد العزيز بالأمر فاعتذر عن بطولة العمل، احتراما لأحمد حلمى، وقال لمروان حامد: "أنا مش هعمل الفيلم"، بعدها بدأ حلمى ومروان ومراد التحضير للمشروع، وخلال هذه الجلسات طالب حلمى المؤلف والمخرج بعمل تعديلات على السيناريو قبل تصويره فاعتراضا، وبدأت الخلافات فيما بينهم، وأسفرت عن استبعاد أحمد حلمى من البطولة، وسحب نص العمل من شركته، وإرساله لشركة إنتاج أخرى، ورشحوا آسر ياسين بديلا له.

 

وأصدرت المحكمة الاقتصادية مؤخرا حكمها بسقوط حق شركة الإنتاج التى يمتلكها أحمد حلمى وإيهاب السرجانى فى استغلال الرواية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان