رئيس التحرير: عادل صبري 04:27 صباحاً | الخميس 20 سبتمبر 2018 م | 09 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بحسب تقارير.. «ليس على شيرين عبدالوهاب حرج»

بحسب تقارير.. «ليس على شيرين عبدالوهاب حرج»

فن وثقافة

الفنانة شيرين عبدالوهاب

بحسب تقارير.. «ليس على شيرين عبدالوهاب حرج»

عربى السيد 15 نوفمبر 2017 12:45

"من كان منكم بلا خطيئة" فليرجم شيرين عبدالوهاب، جميعنا يعرف أنها عفوية وتلقائية في كل ما تقوله بعيدًا عن صوتها العذب وأغنياتها الجذابة، وبالرغم من الأخطاء المتكررة لها إلا أنها في كل مرة تقصد منها مرحًا او هزارًا وفي خطئها الأخير لم يكن المقصود إهانة مصر بأية صورة.

 

فهذه المرة ظهرت شيرين في مقطع فيديو بإحدى حفلاتها بلبنان، تردّ فيه على إحدى المعجبات، التي طالبتها بأغنية "ما شربتش من نيلها"، قائلةً: "هيجبلك بلهارسيا"، وأصدرت نقابة الموسيقيين بناءً علي هذا قرار بوقفها عن الغناء وإحالتها للتحقيق لإهانتها مصر.

 

ولكن بالنظر إلى ما قالته في ردها على إحدى المعجبات في حفلتها بلبنان عندما طلبت منها أن تغني "ما شربتش من نيها"، وكان ردّ شيرين "هيجبلك بلهارسيا"، فما الخطأ في ذلك بالفعل حسب التقارير والأبحاث المياه في مصر غير صالحة للشرب وأن مرض "بلهارسيا" target="_blank">البلهارسيا" مصاب به ما يقرب من 25 مليون مصري .

 

وحسب تقرير أصدرته منظمة الصحة العالمية أن نسبة تلوث المياه في مصر تزيد على ثلاثة أمثال معدلات التلوث العالمية، وتتفاقم نسبة التلوث في محافظات القاهرة الكبرى عن سواها من محافظات الجمهورية، وجاء في تقرير مركز السموم الإكلينيكية والبيئية بطب قصر العيني ارتفاع نسب التسمم الناتج عن التلوث في تلك المحافظات، فكان نصيب محافظة القاهرة 35 % من حالات التسمم و12 % بالجيزة و50 % بالقليوبية.

 

وقد رصدت تقارير وزارة البيئة أن الملوثات الصناعية غير المعالجة أو المعالجة جزئيًا ويقذف بها في عرض النهر تقدر بنحو 4.5 مليون طن سنويًا من بينها 50 ألف طن مواد ضارة و35 ألف من قطاع الصناعات الكيماوية. وأوردت التقارير أنّ نسبة الملوثات العضوية الصناعية تصل إلى 270 طنًا يوميًا.

 

 بينما يبلغ حجم الملوثات الناتجة عن المستشفيات سنويًا بما يقدر بنحو 120 ألف طن سنويًا من بينها 25 ألف طن مواد تدخل في تصنيف المواد شديدة الخطورة، كما أكّد تقرير وزارة البيئة أن هناك تحديات تواجه نهر النيل بوجود ما بين 2.4 إلى 3 مليارات متر مكعب من المياه الناتجة عن معالجة مياه الصرف الصحي.

 

فيما أصدرت المنظمة المصرية لحقوق الإنسان تقريرًا تحت عنوان "تلوث المياه قنبلة موقوتة تهدد حياة المصريين" بين أن 38 مليون شخص يشربون مياها ملوثة في مصر.

فلم تكن أزمة شيرين الأولى أو الأخيرة، فالشخص العفوي لا يدرك ماذا يقول إلا بعد التفكير فيه، وسريعًا ما خرجت شرين بالاعتذار الرسمي للجمهور، "بيان مني أنا شيرين سيد محمد عبدالوهاب، الطفلة المصرية البسيطة التي نشأت في منطقة القلعة الشعبية وتعلمت حب هذا الوطن والانتماء إليه من بسطاء مثلها يحبون تراب هذا الوطن دون أي مقابل، الطفلة التي كبرت وأصبحت شخصية عامة معروفة تحاسب على كل نفس تتنفسه وكل حركة تتحركها لكنها ما زالت تحتفظ بطفولتها وعفويتها، وهو ما يسبب لها الكثير من المشاكل".

 

وقالت في البيان: "أنا شيرين عبدالوهاب التي غنّت لمصر وشهدائها ولم تتأخر لحظة في تلبية نداء وطنها في أي وقت بصوتها واسمها وكل ما حققته، رفضت الغناء في أي دولة على خلاف سياسي مع وطنها مهما كانت الإغراءات أو المقابل ودون أن يطلب منها أحد ذلك، وهذا ليس فضلًا وإنما واجب وشيء بسيط مقارنة بما أعطته لها بلدها وأبناء بلدها الذين جعلوها الآن فيما هي عليه، شيرين التي تفخر عندما تغني في أي دولة ويسبق اسمها لقب المطربة المصرية وتجده شرف ما بعده شرف، ونعمة من الله أنها نشأت في هذا الوطن".

 

وأضافت: "هذه المقدمة ليست للدفاع عن خطأ ولا للهروب من اعتذار واجب من دعابة لم تكن في محلها ومن تعبير خانها، فالخطأ خطأ والصواب صواب، هذا الفيديو الذي أصاب أبناء وطني بالصدمة من حفلة في الشارقة منذ أكثر من عام ولن أبحث وراء من احتفظ به كل هذه المدة ليظهره الآن وفى هذا التوقيت، وعندما شاهدته.. شاهدته كما لو كان هذا الموقف يحدث أمامي لأول مرة، وكما لو كانت من تتحدث فيه شخص غيري فأنا بالفعل لا أتذكر أني قلت هذا الكلام لأنني بالطبع لا أعنيه ولا يعبر عما بداخلي تجاه وطني، وكما ذكرت سابقًا كانت دعابة سخيفة لو عاد الزمن بي بالتأكيد لما كررتها".

 

وتابعت: "وطني الحبيب مصر وأبناء وطني مصر أعتذر لكم من كل قلبي عن أي ألم سببته لأي شخص فيكم ويعلم الله مدى حبي وانتمائي لبلدي مصر ولكم جميعًا، فلم ولن أنسى فضل مصر وفضلكم وأعدكم بأن أتدارك مستقبلا مثل هذه الأخطاء الساذجة التي تضعني الآن أمامكم في مثل هذا الموقف الذي أتمنى لو لم أكن فيه الآن، أنا آسفة".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان