رئيس التحرير: عادل صبري 04:27 مساءً | الأربعاء 26 سبتمبر 2018 م | 15 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

«أحلام» تيمة فرعونية للتمرد.. «الموءودة» صرخة فلسفية ضد العنف

«أحلام» تيمة فرعونية للتمرد.. «الموءودة» صرخة فلسفية ضد العنف

فن وثقافة

ندوات المهرجان القومي للسينما

في ندوات الدورة 21 لمهرجان القومي للسينما

«أحلام» تيمة فرعونية للتمرد.. «الموءودة» صرخة فلسفية ضد العنف

كرمة أيمن 22 أكتوبر 2017 12:42

"المهرجان القومي للسينما" ملتقى لصناع الأفلام داخل مصر، ويُعرض على مدار 9 أيام؛ عشرات الأفلام الروائية والتسجيلية، لتفتح دائرة النقاش عقب مشاهدة الأعمال بين النقاد والمجمهور ومحبي الفن السابع.


وفي سينما الهناجر، أقيمت الندوة الرابعة مساء أمس السبت 21 أكتوبر، وأدارها الناقد محمود عبد الشكور، لتحليل للأفلام، والرد علي اسئلة الجمهور بحضور صناع الأفلام.



في البداية، تحدث مخرج فيلم "ستة وخمسة" مصطفى محمود، قائلًا إنه دخل المجال السينمائي منذ 20 عامًا وتحديدًا عام 1996، وأشار إلى أنه يسلط الضوء من خلال فيلمه على شخصية لها أيدولوجية معينة وتوجهات لها صبغة أنسانية، من خلال ضابط يؤدي واجبه.

ولفت إلى أن الحبكة الدرامية في الفيلم هي أن المشاهد لا يعرف إذا كانت هذه الأحداث والمشاهد التي تدور في الفيلم "واقع" أم "كابوس".

أما مهند دياب، مخرج فيلم "الشارع مش مكانك"، المشارك في المسابقة الرسمية للمهرجان، فأوضح أن الفيلم يتناول تطوير إحدى مؤسسات الرعاية التي تم تطويرها من حيث البنية التحتية والأنشطة في إطار البرنامج القومي لحماية الأطفال بلا مأوى.



ويستعرض الفيلم أقسام المؤسسة التي تم تطويرها مع الأخذ بعين الاعتبار المعايير الدولية في التطوير بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني في تدريب فرق الشارع.

كما يلقي الفيلم الضوء على الوحدات المتنقلة ومحتوياتها والأساليب المتبعة في التعامل مع الأطفال أثناء تواجدهم في الشارع والمعتمدة على كسب ثقتهم وتحقيق علاقة مبنية على شعورهم بالأمان أولا تمهيدا للانتقال إلى مؤسسة الرعاية أو الدمج في أسرهم ومع المجتمع من جديد.


وأضاف أن الفيلم يلخص مجهود وفكر أشخاص كثيرين، وأنتج برعاية وزارة التضامن الاجتماعي ضمن برنامج يحمل نفس الاسم "مكانك مش في الشارع"، وموجه في الأساس لأطفال الشوارع.

واستخدم مجدي راشد، التيمة الفرعونية في فيلمه "أحلام"، لافتًا أن فكرة العمل قائمة على التمرد من جانب الأنثى على العادات الاجتماعية.

وعن فيلم "الموءودة" قالت بطلة الفليم، إن فكرة العمل قائمة على العنف ضد المراة، ونظرة المجتمع لها، من خلال فيلم مدته أربعة دقائق.
 



وأوضحت أن في فكرة وضع نصف مكياج للوجه، يعبر عن وجهه نظر الفيلم، وأن المرأة تكون في حيرة من أمرها بينها وبين أفراد المجتمع والمحطين بها، وهي أن نصف الوجه لارضاء المجتمع، والنصف الأخر لارضاء نفسها.

أما فيلم "الأرمن والأسكندرية" أشاد الحضور بالفيلم، وخصوصا توضيحة لاحتضان مصر للعديد من القوميات واذابتهم في البيئة المصرية وتطبيعهم بالطباع المصرية، وكذلك عرجت مناقشات الحضور إلى جوانب عدة من الحضارة المصرية وكزومبلوتانية مصر بصفة عامة، وخاصة الإسكندرية.





  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان