رئيس التحرير: عادل صبري 10:54 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

عمرو سعد: الأفكار لا تمنع.. والتأثير في الجمهور هدفي

عمرو سعد: الأفكار لا تمنع.. والتأثير في الجمهور هدفي

فن وثقافة

الفنان عمرو سعد

لـ «مصر العربية »

عمرو سعد: الأفكار لا تمنع.. والتأثير في الجمهور هدفي

سارة القصاص 07 أكتوبر 2017 22:10

 أعرب الفنان عمرو سعد عن سعادته بعودة مخرج بحجم خالد يوسف للسينما، بعد انشغاله في العمل السياسي، معتبرا أن فيلم "كارما" سيكون مفاجأة كبيرة.


وعن دوره في العمل ، قال إنه يجسد  خلال "كارما" شخصيتين ، وأن الفيلم يحكي عن التناقضات التي يعيشها المجتمع، في قالب خيالي.


وأضاف في تصريحات خاصة لـ"مصر العربية" أنه لا يعترف بمصطلح  أن الفن قوة ناعمة، مؤكدا أنه قوة خشنة ولديها تأثير قوي في نفوس الشعب.

 

وتابع أن الدول الأوروبية أصبحت  مهتمة بالفن، وهناك ما يسمى سفراء الثقافة الجدد ،  فالسينما  قلبت العالم ولديها تأثير كبير .


وشدد على أهمية السينما ودورها الكبير  في انتعاش اقتصاد الدول، مؤكدا أن السينما تعتبر العامل رقم 7 في انتعاش اقتصاد إحدى ولايات أمريكا.


ويرى عمرو سعد أن ما أثير حول غضب مجدي محمد علي عن ترشيح الشيخ جاكسون للأوسكار غير صحيح ومعركة مولانا معه مبالغ فيها ، وأنه يساند أي عمل يمثل مصر بالخارج.


وعن الرقابة على الأعمال قال سعد: "فيلم مولانا منع في أغلب الدول العربية، ولكن في مصر عرض دون حذف حرف واحد، الأمر الذي فاجأني،  ولا أظن أن أحدا يستطيع منع الأفكار".

 

وروى عمرو عن عرض فيلم مولانا أمام لجنة نقاد الجولدن جلوب، موضحا أن ردود الأفعال كانت هائلة وكان هناك أكثر من 30 ناقدا من أشهر نقاد العالم  الذين أشادوا بالعمل والبعض منهم بكى .


وكشف سعد أنه يحضر لفيلم تاريخي  يحكي التراث المصري في عصر المماليك، ولكنه لا يستطيع الإعلان عن أي تفاصيل.

 

 واختتم  كلامه بأنه لا يشغله أن يكون رقم واحد؛ فكل ما يسعى إليه هو الـتأثير في الجمهور.

 

وتتخطى ميزانية فيلم "كاراما" حاجز الـ 80 مليون جنيه، ويشارك خالد يوسف فى إنتاجه من خلال شركة «مصر العربية للإنتاج والتوزيع السينمائي» التى يمتلكها، بالإضافة لرجل الأعمال الإماراتى خلف الحبتور.


ويدخل يوسف تجربة التأليف والإخراج والإنتاج لأول مرة في مشواره الفني من خلال الفيلم، الذى تدور أحداثه الدرامية في الفترة الحالية التى يعيشها المجتمع المصرى في إطار درامي وتشويقي.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان