رئيس التحرير: عادل صبري 08:00 مساءً | الأحد 23 سبتمبر 2018 م | 12 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

بالصور| «سماع للإنشاد» يناصر فلسطين من قلب قلعة صلاح الدين

بالصور| «سماع للإنشاد» يناصر فلسطين من قلب قلعة صلاح الدين

فن وثقافة

مهرجان سماع للإنشاد والموسيقى الروحية

في ختام الدورة العاشرة

بالصور| «سماع للإنشاد» يناصر فلسطين من قلب قلعة صلاح الدين

كرمة أيمن 28 سبتمبر 2017 13:42

من قلب القاهرة التاريخية، وتحديدًا من داخل قلعة صلاح الدين الأيوبي، أُسِدل الستار على مهرجان سماع الدولى للإنشاد والموسيقى الروحية فى دورته العاشرة، الذى ترأسه وأسسه الفنان انتصار عبد الفتاح.

 

وبدأ الحفل بعزف السلام الجمهورى وتجميع كل الفرق المشاركة التى تفاعلت مع الجمهور فى ختام الورشة الدولية الثالثة لمهرجان سماع الدولي.

وامتزجت الأصوات وانصهرت وتوحدت في لحظة إنسانية واحدة لتخلق عالماً أوسع أفقاً وأكثر رحابة فى معزوفة كونية رائعة تعبر عن روح المحبة والتسامح والسلام.



وأنشدوا: "المجد لله في الأعالي.. قمر.. إنى أحب لموسى وعيسى ومحمد عزي وديني ومذهبي.. السلام لكى يا أم بخرستوس.. اللهم صلى وسلم وبارك عليه.. خلى العالم يعيش فى سلام وأمان سيدنا النبى ياكامل الأنوار.. العُليقة التى راّها موسى النبى فى البرية.. يا أهل المدينة فين نروح بحالنا.. جئنا من باب السلام نمدح فى بدر التمام.. صلاة الله على طه رسول الله".

 



وشهدت حفل الختام تكريم لكل من السفير الفلسطيني بالقاهرة ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية جمال الشوبكى لاختيار فلسطين ضيف شرف المهرجان، يإهدائهما درع المهرجان وشهادة تقدير.


كما كرم المهرجان شخصيات تنويرية وثقافية لهم دور وإسهامات ملموسه ومؤثرة فى المهرجان وهم اسم الراحلين الكاتب محفوظ عبد الرحمن وتسلمتها زوجته الفنانة سميرة عبد العزيز، والشيخ إبراهيم فتح الله السكندرى وتسلمها الشيخ طه، وكورال خدمة زكريا الكاهن واليصابات للمرضى والمسنين بمطرانية ملوى بالمنيا وتسلمها القس أوغسطينوس إيليا، والمنشد الأندونيسى نور أخياري.

 







وخلال سبعة أيام، اجتمعت الدول تحت مظلة الموسيقى الروحية، فى معزوفة كونية تدعو للمحبة والتسامح والسلام. شارك فيها 22 دولة عربية وأجنبية من قارات أسيا وأفريقيا وأوروبا، بحضور جماهيري كبير.


 

وفي كلمته، أكد السفير الفلسطيني أن اختيار فلسطين ضيف شرف المهرجان يأتى ضمن ما تعنيه فلسطين للشعب المصرى وقياداته والقائمين على قطاع الثقافة.

وأشار إلى أن دعم القضية الفلسطينية فى هذه المرحلة له مردود إيجابى لدى المواطن الفلسطيني الصامد على أرضه.

وأوضح أن العلاقة بين الشعبين المصري والفلسطيني راسخة منذ الأزل كانت ومازالت، وأن الثقافة والفنون هم الرابط الأهم بين الشعوب، وأن مناصرة فلسطين من قلب قلعة صلاح الدين الأيوبى لها رمزية كبيرة، حيث مر منها القائد العظيم الى القدس، تلك المدينة التى أعطى أهلها دروساً فى الصمود والتشبث بالحقوق والأرض كما رأينا جميعاً خلال الفترة المنصرمة.



أما الفنان انتصار عبد الفتاح، فأبدى سعادته بنجاح الدورة العاشرة من مهرجان سماع للإنشاد، الذي شهد إقبالاً جماهيرياً كبيراً، وتم خلالها تقديم 126 عرضًا لفن السماع على مدار فعاليات المهرجان من خلال 7 مواقع ما بين القاهرة والأقاليم.

وتابع: "المهرجان حلم يتجدد كل عام من أجل المحبة والخير والسلام، وهنا نصلي على أرض مصرنا الحبيبة، وتستمر الرحلة في سانت كاترين ملتقى الأديان، وستسافر قافلة سماع بكل هذه الدول لنصلى من أجل السلام".

 

وأُختتم الحفل برفع الأعلام من كل الفرق المشاركة فى وسط جمهور غفير ملأ مسرح بئر يوسف بالقلعة.




 





  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان