رئيس التحرير: عادل صبري 04:16 صباحاً | السبت 21 يوليو 2018 م | 08 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

نقل 42 ألف قطعة أثرية إلى المتحف المصري الكبير بالجيزة

نقل 42 ألف قطعة أثرية إلى المتحف المصري الكبير بالجيزة

فن وثقافة

المتحف المصري الكبير

نقل 42 ألف قطعة أثرية إلى المتحف المصري الكبير بالجيزة

متابعات 26 سبتمبر 2017 16:52

أعلنت وزارة الآثار المصرية، الثلاثاء، الانتهاء من نقل 42 ألف قطعة أثرية، بينها 4200 قطعة للملك الفرعوني الشهير توت عنخ آمون، إلى المتحف المصري الكبير قرب أهرامات الجيزة، غرب العاصمة.

ووفق بيان للآثار المصرية، اليوم، تم الانتهاء من ترميم حوالي 35 ألف قطعة أثرية للعرض في المتحف المصري الكبير، والمقرر افتتاحه جزئيا منتصف 2018.


وقال المشرف العام على المتحف الكبير، طارق توفيق، إن القناع الذهبي للملك الفرعوني توت عنخ آمون لن يتم نقله من المتحف المصري، وسط القاهرة، إلى المتحف الكبير سوى قبل افتتاحه الجزئي بشهر واحد، ليتم عرضه للزوار حتى آخر وقت ممكن.


وفي عام 2015، عُرض القناع الذهبي للملك توت عنخ آمون في المتحف المصري، وسط القاهرة، بعد أن خضع لأعمال ترميم بمشاركة وفد ألماني، بعد عملية ترميم خاطئة، في أغسطس 2014، أثارت انتقادات واسعة في البلاد.


وفي مايو الماضي، أعلنت وزارة الآثار المصرية بدء نقل مقتنيات الملك "توت عنخ آمون"، من المتحف المصري إلى المتحف الكبير بدأتها بالسرير الجنائزي "الذهبي" الخاص به.


ومن المقرر افتتاح المتحف المصري الكبير جزئيًا في 2018، وسيكون مبنيًا على مقتنيات الملك توت عنخ آمون، وتم حصرها بالكامل، حتى يتم عرضها لأول مرة وعددها يزيد على 5 آلاف قطعة أثرية، وفق بيانات سابقة للآثار المصرية.


وتكتسب مجموعة توت عنخ آمون، أحد فراعنة الأسرة المصرية الثامنة عشر في تاريخ مصر القديم أهمية كبيرة بفضل ضخامة عدد قطعها والعثور عليها كاملة عام 1922، على يد عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان