رئيس التحرير: عادل صبري 06:50 مساءً | الأحد 22 يوليو 2018 م | 09 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

بالصور| من قلب القاهرة.. الصين تحتفل بذكرى تأسيسها الـ68

بالصور| من قلب القاهرة.. الصين تحتفل بذكرى تأسيسها الـ68

فن وثقافة

احتفالية الذكرى الـ 68 لتأسيس جمهورية الصين

بالصور| من قلب القاهرة.. الصين تحتفل بذكرى تأسيسها الـ68

كرمة أيمن 25 سبتمبر 2017 11:56

"هناك توافقًا كبيرًا في الرؤى بين زعيمي دولتي مصر والصين، لتحقيق التكامل والتنمية الشاملة للبلدين فى كافة المجالات، وعلى مختلف الأصعدة".. بهذه الكلمات افتتح المهندس طارق قابيل؛ احتفالية الذكرى الـ 68 لتأسيس جمهورية الصين، التي نظمتها السفارة الصينية بالقاهرة.
 

حضر الاحتفال وزراء التعليم العالي والنقل وقطاع الأعمال العام، والسيد الشريف وكيل أول البرلمان، إلى جانب عدد كبير من المسؤولين والسفراء والدبلوماسيين من الدول العربية والأجنبية.



 

وأشار المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إلى عمق وقوة العلاقات السياسية والاقتصادية بين مصر والصين، خاصةً في ظل الزيارات المتبادلة لرئيسي البلدين، والتي كان آخرها زيارة الرئيس السيسي للصين، خلال الشهر الجاري، للمشاركة في قمة البريكس، وكذا اختيار مصر كضيف شرف معرض الصين والدول العربية.

 

وأضاف، أن العلاقات المصرية الصينية الدبلوماسية، تمتد منذ عام 1956، عقب اعتراف مصر بجمهورية الصين الشعبية، حيث شكل هذا التاريخ مرحلة جديدة في خريطة العلاقات الدولية، بالنظر لمكانة مصر عربيا وإفريقيا، لأنه فتح الباب أمام الصين لإقامة علاقات رسمية مع الدول العربية والإفريقية.



وأوضح وزير التجارة، أن العلاقات التجارية والاقتصادية بين مصر والصين، تشهد نمواً واضحاً في الفترة الأخيرة، في ظل مشاركة مصر، في فعاليات مبادرة الحزام والطريق، الأمر الذي انعكست آثاره الإيجابية على مختلف القطاعات الاقتصادية والسياسية والخدمية.

ودعا طارق قابيل، لضرورة تيسير كافة الإجراءات اللازمة، لسهولة تبادل الخبرات الفنية والاقتصادية بين البلدين، وتنشيط الحركة السياحية بينهما، خاصةً في ظل المكانة الاقتصادية الرفيعة التي تحتلها الصين على مستوى دول العالم.

وفي كلمته، وأكد السفير، سونج أيقوه، سفير جمهورية الصين الشعبية بالقاهرة، حرص بلاده على تعزيز علاقاتها السياسية والاقتصادية مع مختلف دول العالم، والالتزام باستراتيجية الانفتاح القائمة على تحقيق المنفعة المتبادلة مع كافة شركائها.



وقال، إن الصين بدأت فى العام الماضى، تنفيذ الخطة الخمسية الـ 13، والتى ساهمت فى تحقيق 6.9 %، معدل نمو اقتصادي، خلال النصف الأول من العام الجاري.

وأشار سفير جمهورية الصين الشعبية بالقاهرة، إلى أن تبنى الصين لمبادرة الحزام والطريق، واستضافتها لقمة البريكس، هو تأكيد لحرص الصين على تقاسم الفرص التنموية مع دول العالم، وبصفة خاصة الدول النامية والناشئة.

وأشاد سونج أيقوه، بعمق ومتانة العلاقات المصرية الصينية المشتركة، والتى تجسدت فى اللقاءات المكثفة بين الرئيسين المصرى والصينى، مؤكدا، أن الدولتين لديهما فرص، وإمكانات كبيرة، لرسم مستقبل أكثر إشراقًا للشعبين المصرى والصيني.





 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان